قطر تتوسط بين أمريكا وإيران،عصيان الخرطوم ينجح،ترامب وهواوي وباسيل يغضب سعوديين وفيضان المانجو أويحيى أمام القضاء

رئيس التحرير
2019.08.25 01:59

 كشف وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، الأحد 9 يونيو/حزيران، عن مساع قطرية لحل الأزمة بين أمريكا وإيران، وقال للصحفيين في لندن، إن قطر تجري محادثات مع إيران والولايات المتحدة لإنهاء التصعيد وحث الجانبين على الاجتماع والتوصل لحل وسط.

 
خلفية: حدث تحسن مشوب بالحذر في العلاقات بين طهران وواشنطن عندما أبرمت إيران اتفاقاً في عام 2015 مع ست دول كبرى يفرض قيوداً على أنشطتها النووية. لكن العداء عاد مجدداً منذ أن انسحب الرئيس دونالد ترامب من الاتفاق عام 2018 وأعاد فرض عقوبات شاملة على إيران بل أنه أرسل حاملات طائرات وجنوداً إلى قرب المياه الإقليمية الإيرانية.
 
تحليل : ليس من مصلحة المنطقة بالكامل، وقطر كجزء منها، تفاقم الأزمة بين واشنطن وطهران لتداخل الملفات بينهما في المنطقة، فضلاً عن تأثير التصعيد بينهما على استقرار المنطقة، لذلك فمساعي قطر بالإضافة إلى بعض الدول العربية الأخرى، تأتي في إطار محاولات لغلق بؤرة خلاف وصراع جديدة، قبل أن تبدأ حتى لا تذهب المنطقة إلى ما يصعب معه التنبؤ بمآلاته.
 
هذا إلى جانب أن محاولات قطر، حال نجاحها في رأب الصدع بين واشنطن وأنقرة سوف تصب في مصلحة حلحلة الأزمة الخليجية، وستدفع بالأمور إلى مساحة من التفاوض ومن ثم الحلول.
 
عصيان الخرطوم ينجح
 
 
قال شهود إن شوارع العاصمة السودانية الخرطوم بدت خالية إلى حد بعيد الأحد 9 يونيو/حزيران مع بدء حملة العصيان المدني للمطالبة بحكم مدني في البلاد، في الوقت الذي أطلقت فيه الشرطة الغاز المُسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.
 
خلفية: دعت المعارضة وجماعات الاحتجاج الموظفين إلى البقاء في المنازل بعد اقتحام قوات الأمن مقر الاعتصام يوم الإثنين يونيو/حزيران مما أسفر عن مقتل العشرات كما وجه ضربة لآمال الانتقال السلمي بعد عزل الرئيس السابق عمر البشير في أبريل/نيسان.
 
تحليل: خطوة فارقة في مسيرة الثورة السودانية، فنجاح العصيان الشامل في يومه الأول رسالة إلى كل الأطراف المحلية والإقليمية والدولية، مفادها أن المعارضة السودانية، وكل من شارك في الثورة قادرون على توجيه بوصلة الأحداث لصالحهم في الوقت الحرج، وأن تصعيد المجلس العسكري ضد الثورة لن يحقق سوى إطالة أمد الفترة الانتقالية، لما سيخلق ذلك حالة من التصعيد المتبادل.
 
نجاح اليوم الأول من الاعتصام  رسالة أيضاً إلى الداعمين الإقليميين للمجلس الانتقالي السوداني، سواء الجارة مصر أو بعض دول الخليج كالسعودية والإمارات، أن الأمر لم يستتب بشكل نهائي لحكم الجيش في السودان.

بشرى لـ هواوي من ترامب
 
قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد يخفف من القيود الأمريكية على هواوي إذا تم تحقيق تقدم في المفاوضات التجارية مع الصين لكن في حالة عدم التوصل لاتفاق فإن واشنطن ستواصل فرض الرسوم الجمركية لخفض العجز التجاري.
 
خلفية: فرضت واشنطن رسوماً جمركية إضافية على السلع الصينية ثم شددتها بعد ذلك في محاولة لتقليل العجز في الميزان التجاري بين البلدين ولمكافحة ما وصفته بالممارسات التجارية غير العادلة.
 
ماذا يحدث أيضاً؟
مبروك مقدماً: بعد 6 أيام أي يوم 15 يونيو/حزيران 2019، نجم ريال مدريد الإسباني سيرجيو راموس يقيم حفل زفافه وصديقته بيلار روبيو  في مزرعة ببلدة بوليلوس، في مقاطعة هويلفا غربي البلاد. سيحضر المئات إلى العرس ويجب عليهم الالتزام بشروط تم وضعها سلفاً.
 
ترامب وتويتر: طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من شركة «تويتر» رفع الحظر عن حسابات لشخصيات وصفحات يمينية محافظة، وعدم فرض أي قيود عليهم.
 
خطر على البشرية: قالت شبكة CNN الأمريكية إن منطقة القطب الشمالي باتت تمثل خطراً على البشرية بسبب مخاوف من بدء ذوبان الجليد بل إنها أشارت إلى أن الجليد، يسير في طريقه إلى الزوال بدءاً من مضيق فرام، بين غرينلاند غرباً وسفالبارد شرقاً.
 
جوجل يخطئ: كشف موقع NZ Herald النيوزلندي أن مُحرِّك البحث جوجل تعرَّض للانتقاد إثر اقتراح خوارزميته مقاطع فيديو لإطلاق النار على مساجد كرايستشيرش على كلِّ من يبحث عن أيِّ مقاطع فيديو تتعلَّق بنيوزيلندا.
 
إغلاق المشافي: اتهم تجمع «المهنيين السودانيين»، الأحد، 9 يونيو/حزيران المجلس العسكري بإغلاق المشافي الحكومية والخاصة مما ولد وضعاً كارثياً يمثل تهديداً مباشراً لحياة المرضى والمصابين.
 
 
 
العسكري السوداني يُرحِّل 3 من قيادات الحركة الشعبية إلى جوبا
 
 
 
قال مسؤول في الحركة الشعبية لتحرير السودان-قطاع الشمال، الإثنين 10 يونيو/حزيران 2019، إن السودان رحَّل ثلاثة من أعضاء الحركة إلى دولة جنوب السودان بعد اعتقالهم في أعقاب اقتحام دموي لاعتصام المحتجين في العاصمة الخرطوم.
 
والحركة الشعبية لتحرير السودان-قطاع الشمال من حركات التمرد الرئيسية في البلاد وجزء من التحالف الذي يسعى إلى تسليم السُّلطة إلى المدنيين بعد إطاحة الجيش بالرئيس عمر البشير في أبريل/نيسان 2019.
 
وجاءت الخطوة مع استمرار إغلاق كثير من المتاجر والشركات في العاصمة الخرطوم، لليوم الثاني من حملة إضراب وعصيان مدني تهدف إلى وضع مزيد من الضغوط على المجلس العسكري الانتقالي للتخلي عن السلطة.
 
وأطاح المجلس العسكري بالبشير واعتقله في 11 أبريل/نيسان 2019، بعد ثلاثة عقود قضاها بالسلطة، ثم بدأ المجلس مفاوضات بشأن المرحلة الانتقالية، التي من المقرر أن تفضي إلى إجراء انتخابات، مع تحالف قوى «إعلان الحرية والتغيير» الذي يضم الحركة الشعبية لتحرير السودان-قطاع الشمال.
 
لكن المحادثات انهارت عندما اجتاحت قوات الأمن اعتصام المحتجين أمام مقر وزارة الدفاع والذي تركزت فيه المظاهرات أكثر من شهرين.
 
واعتقلت السلطات ياسر عرمان، أبرز الزعماء الثلاثة، والذي يشغل منصب نائب زعيم الحركة، الأربعاء الماضي، بعد أن عاد من المنفى عقب الإطاحة بالبشير.
 
والقياديان الآخران هما الأمين العام للحركة إسماعيل جلاب والمتحدث باسمها مبارك أردول، واعتُقلا بعد اجتماع مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، الذي كان في زيارة للسودان، لمحاولة التوسط بين المجلس العسكري والمعارضة المدنية.
 
وقال مسؤول في الحركة طلب عدم ذكر اسمه، إن الثلاثة وُضعوا على متن طائرة متجهة إلى جوبا عاصمة جنوب السودان، عقب إطلاق سراحهم في الخرطوم.
 
 
إحالة ضباط من المخابرات السودانية للتقاعد، وباسيل يضطر لتوضيح تصريحات أغضبت السعودية، وأويحيى أمام القضاء الجزائري مجدداً
 
 
المخابرات السودانية تُحيل ضباطاً للتقاعد
باسيل يضطر لتوضيح تصريحاته بعدما أغضب السعوديين
أويحيى أمام القضاء مجدداً بتهم الفساد
المخابرات السودانية تُحيل ضباطاً للتقاعد
أعلن جهاز المخابرات السوداني إحالة عددٍ من ضباط الجهاز للتقاعد، في ثاني إحالة من نوعها تطال الجهاز منذ الإطاحة بالرئيس المخلوع عمر البشير في 11 أبريل/نيسان الماضي، وقال الإعلام المحلي إن رئيس المجلس العسكري عبدالفتاح البرهان قرر إحالة 100 ضابط بالجهاز للتقاعد، بينهم 35 برتبة لواء.
 
خلفية: تأتي هذه الإحالات للتقاعد في وقت صعّد فيه المحتجون السودانيون من مطالبهم للمجلس العسكري بتسليم السلطة، وبدأوا منذ أمس الأحد عصياناً مدنياً واسعاً، دعا إليه «تجمع المهنيين» المعارض، إلى حين تسليم السلطة إلى حكومة مدنية.
 
تحليل: تعد هذه الإقالات أكبر عملية طالت مسؤولين أمنيين منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير، وحتى هذه اللحظة لم يعلن عن الأسباب الحقيقية للإطاحة بهذا العدد من القيادات، لكنها قد تأتي في سياق صراع الأجنحة داخل مؤسسات الجيش أو تصفية مَن تبقى مِن القيادات الأمنية التي يشتبه في ولائها للرئيس السابق.
 

إحالة الضباط للتقاعد تأتي في وقت يصعّد فيه المجتجون من طلباتهم للمجلس العسكري تسليم السلطة – رويترز
 
باسيل يضطر لتوضيح تصريحاته بعدما أغضب السعوديين
 
هاجم وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، الإثنين 10 يونيو/حزيران، من سمّاهم «أصحاب النوايا السيئة» و «المحترفين في تخريب العلاقات»، واتهمهم بتحريف مقصده من تغريدة له على تويتر أثارت جدلاً سعودياً.
 
تفاصيل: أمس الأحد قال باسيل عبر تويتر: «من الطبيعي أن ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى أكانت سورية، فلسطينية، سعودية، فاللبناني قبل الكل»، وأثارت التغريدة ردوداً كثيفة، وهاجمه أمراء سعوديون بسببها، بينهم الأمير خالد آل سعود.
 
وإثر ذلك، عاد باسيل ليقدم توضحيات حول تغريدته ويرد على الجدل الذي أثارته، قائلاً إن «الكثيرين ممن هم محترفون في تخريب العلاقات وأصحاب النوايا السيئة يحرفون الكلام أو المعنى والمقصد بوقت هو ليس كذلك».
 
خلفية: معروف عن باسيل مهاجمته الوجود السوري والفلسطيني في لبنان، ودعا مراراً إلى إعادة السوريين الفارين من الحرب إلى بلدهم بالتنسيق مع نظام بشار الأسد. كما حمّل اللاجئين مراراً مسؤولية المشاكل التي يعاني منها بلده بينها أزمة العمالة.
 
تحليل: تشهد العلاقة بين السعودية ولبنان توتراً شديداً منذ احتجاز رئيس الوزراء سعد الحريري في الرياض قبل أكثر من عام، ومنذ ذلك الحين نشهد توتراً في العلاقة يتصاعد ويخفت بين البلدين، لذا كان من اللافت أن السعودية تقريباً هي الدولة الوحيدة من بين الدول التي ذكرها الوزير اللبناني مَن استشاطت غضباً بسبب هذا التصريح.
 
لكن اضطرار الوزير إلى تقديم توضيح لتصريحاته يكشف مدى الضغط الذي تعرّض له أو تخوفه من انعكاس تلك التصريحات ليس فقط على العلاقات بل على العمالة اللبنانية في المملكة.

أويحيى أمام القضاء مجدداً بتهم الفساد
 
مثل رئيس الوزراء الجزائري السابق أحمد أويحيى أمام القضاء مرة جديدة، للإدلاء بأقواله في قضايا «فساد»، وأفاد التلفزيون الجزائري الرسمي بأن أويحيى، أمين عام حزب «التجمع الوطني الديمقراطي» ثاني أكبر الأحزاب تمثيلاً في البرلمان‎، مثل أمام قاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد وسط العاصمة الجزائر.
 
خلفية: سابقاً مَثَل أويحيى عدة مرات أمام نيابة العاصمة رفقة وزراء سابقين في قضايا «فساد» خلال فترة حكم الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة، الذي أطاحت به مطلع أبريل/نيسان 2019 انتفاضة شعبية ما زالت متواصلة، وتطالب برحيل ومحاسبة رموز نظامه.
 
تحليل: مع تزايد الشعور بعدم الثقة من قبل الجزائريين بحق من يدير البلاد في تلك المرحلة الحساسة من تاريخ البلاد تأتي مثل هذه التحركات كمحاولة من السلطة لتهدئة المتظاهرين وكسب ثقتهم ودفعهم للجلوس من أجل الحوار، إلا أن موقف المتظاهرين سبق وأعلنوه وبوضوح شديد لا قبول برجال دولة بوتفليقة، وقد نجحوا في عرقلة الانتخابات الرئاسية بإصرارها على عدم إجرائها تحت إشراف رجال دولة بوتفليقة.
 
الجزائر الانتخابات الجزائرية أحمد أويحيى
 
 
تعاطف كبير مع السوريين: أثارت دعوى تقدم بها محامٍ في مصر لمراقبة أموال السوريين هناك، حملة تعاطف ومساندة كبيرة معهم على مواقع التواصل الاجتماعي، ومنذ مساء أمس الأحد ينتشر هاشتاغ «السوريين منورين مصر»، ليتصدر مرتبة متقدمة في قائمة التغريدات الأكثر تداولاً في مصر.
 
جوجل يحتفي بأحمد خالد توفيق: احتفل محرك بحث جوجل بالذكرى الـ57 لميلاد الطبيب والروائي المصري الراحل أحمد خالد توفيق المعروف بلقب «العراب»، عبر نشر صورته في واجهة Google Doodles.
 
فيضان من المانجو: تواجه الفلبين ما وصفته بـ «عبء حلو المذاق، لكنه مزعج»، يتمثل في عدم قدرتها على تسويق مليونَي طن من المانجو في الأسواق المحلية، بسبب ارتفاع كميات الإنتاج، الذي يعود سببه إلى ظاهرة «النينيو»، وهي ظاهرة مناخية أدت إلى حدوث طقس حار جاف غير معتاد خلال هذا العام.

فيضان من المانجو في الفلبين
2 مليون طن فائض من إنتاج المانجو في في الفليبين 
العارضة التي اقتحمت دوري الأبطال: خرجت المشجعة الروسية كينسي ولنسكي عن صمتها، بعدما أصبحت واحدة من أبرز مشاهير مواقع التواصل منذ اقتحامها مباراة نهائي أبطال أوروبا، وكشفت عن أن السبب الذي دفعها لتلك الخطوة هو الحصول على المال الكثير، مشيرةً إلى أن لاعبين من ليفربول تواصلوا معها بعد الحادثة، مبدية عدم ندمها على فعلتها. 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
  ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً  ان لم تستخدم تطبيق FaceApp بعد..احذر أن تعطي روسيا معلومات أخطر مما تتخيل