بين الحريري باسيل.. غرام ولا انتقام

رئيس التحرير
2019.08.21 01:39

 
تسويقُ خلافاتٍ وتهويلٌ وتَصريحاتٌ على سُطوحِ بيروت وترويجٌ معَ تعاطٍ للمُهدِّئاتِ السياسيةِ واستنفارِ عَصبيات واللجوءِ الى دارِ الفتوى في حَربِ الصلاحيات ثُم: اجتماعٌ في السرايا بينَ الحريري وباسيل 
ولمّا وَجَدَ الطرفانِ أنّ متانةَ العَلاقةِ تَستدعي الانتقالَ الى بيتِ الوسَط استَكمل الرئيسُ والوزيرُ اللقاءَ الذي لم يكُن قدِ انتهى حتى حلولِ المساء.
 
 أكثرُ مِن خمسِ ساعات والرَّجلانِ في عَصفٍ فكريٍّ عن الماضي والمستقبل يتبادلانِ مِلفاتِ المرحلة حيثُ لا خلاف ولا مَن يَختلفون وهذا ما عَزّزه كلامُ وزيرِ الخارجية عندما قال: إنَّ البعضَ حاولَ افتعالَ مشكلةٍ بينَنا وبينَ الحريري ولكنْ ليسَ هناكَ مشكلةٌ أصلاً واللقاءُ اليومَ محدّدٌ مُسبّقاً وللبيان حُرِّرَ وصُدّق..
 
 ويمكنُ وضعُه في إطارِ وزيرٍ يزور رئيسَه وإن كانت هناكَ اتفاقياتٌ على جدولِ أعمالِ المرحلةِ بموازنتِها وتعيناتِها واقتسامِ أسمائِها فعند المصلحةِ يزولُ أيُّ خلافٍ 
 
هذا إن وُجد لكنّ النهارَ الذي أمضاهُ باسيل في ضيافةِ الحريري.. ستَنشأُ عنه ألفُ ليلةٍ وليلة غداً لاسيما أنّ جبران باسيل اسمٌ يقعُ على فالقٍ زَلزاليّ.. وكما وَصَلَ فخامةُ عمِّه إلى لبنانَ بتسونامي.. فإنّه يَصطحبُ معه الأنواءَ السياسيةَ أينما حلّ شَمالاً وجَنوبًا وبقاعاً.. فيتركُ وراءَه مُخلفاتٍ من التصريحاتِ التي تستدرجُ تَبِعات وساعاتُ اللقاءِ الطويلِ استفادَت مِن إلغاءِ ديفيد ساترفليد زيارتَه لبيروت أو تأجيلِها في الوقتِ الراهن.
 
 تَنحّى ساترفيلد.. وسيحضرُ تِباعاً كلٌّ مِن موفدِ الرئيسِ الروسيّ ووفدٍ سُعودي قِوامُه  أعضاءٌ مِن مجلسِ الشُّورى في زيارةٍ هي الأولى على هذا المستوى على أنّ الانهماكَ المحليَّ ومجدَ العمل أُعطيا للَجنةِ المالِ والموازنة التي تَشبِكُ الصباحَ بالمساء لتقليمِ أظافرِ الضرائب.. وتتدافع الأحزابُ والتياراتُ لتسجيلِ النِّقاط وقال النائب حسن فضل الله للجديد إنّ ضريبةَ الاثنينِ في المئة هي أسوأُ منَ الضريبةِ على القيمةِ المضافة وستطاولُ بصيغتِها الحالية كلَّ السِّلعِ وكلَّ الناس ولن تَحميَ الصناعةَ المحلية..
 
 ومِن هنا باتَ على الأحزابِ والتياراتِ أن تسجّلَ خِياراتِها ومواقفَها وبتسجيلِ نقطة اِعلاميةٍ على الدولةِ والقضاء معا تمكّنت قناةُ الجديد من "الضرب في الرمل" وتنتصرَ لرمالِ العيشيةِ في جبلِ الرَّيحان الجديد عاينت..
 مصلحةَ اللَّيطاني حرّكت.. والقضاءُ وَضَعَ يدَه والى القضاءِ المِصريّ وقدَرِه السياسيِّ الذي سَدَلَ الستارَ اليومَ على فصلٍ من فصولِ الحِقْبةِ الصعبة..
 
 بإعلانِ وفاةِ الرئيسِ محمّد مرسي في سِجنِه وهو الذي قضى ستَ سنواتٍ في المعتقلِ السياسيّ مات مرسي.. الشخصيةُ الإخوانيةُ التي لم تكد تَحكُمُ حتى عاجلَها العسكر نوبة قلبية انهت مسيرةً مرة.. وليس امام المصريين سوى التشييع وسؤال الله الرحمة.. اما بقية الاسئلة فستبقى محجوبة.


تفاصيل "جلسة المصارحة" بين الحريري وباسيل.. وأبرز ما تناوله اللقاء!
 
صدر عن المكتب الاعلامي للرئيس سعد الحريري بياناً حول تفاصيل اللقاء مع وزير الخارجية جبران باسيل: 
"التقى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري اليوم رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل، وعقد معه اجتماعاً مطولاً خصص لتقييم المرحلة الماضية، في ضوء ما شابها من سجالات ومواقف أرخت بنتائجها على الاستقرار السياسي. 
كان الاجتماع مناسبة لحوار صريح ومسؤول تناول مختلف أوجه العلاقة وعناوين التباين في وجهات النظر. وكانت فرصة للتأكيد على تقديم المصلحة الوطنية على ما عداها من اعتبارات، وعلى الأهمية التي توجبها مقتضيات المرحلة، لتفعيل العمل الحكومي وتهيئة المناخات الملائمة لانجاز الموازنة واعداد العدة اللازمة لوضع البرنامج الاستثماري الحكومي والخطة الاقتصادية وقضايا النفايات والنزوح والمهجرين والتعيينات وكل الملفات المعيشية والملفات التي تعالج الهدر وتكافح الفساد وتؤدّي الى رفع انتاجية الحكومة والدولة بشكل عام لتكون على جدول أعمال المرحلة المقبلة. 
وخلص الاجتماع في ضوء ذلك الى ان التفاهم الذي حصل قبل حوالي ثلاث سنوات قائم وسيستمر قوياً وفاعلاً بعد جلسة المصارحة، في اطار  التعاون مع كافة المكونات الحكومية لتوفير عوامل الاستقرار المطلوب، وتحقيق أعلى درجات التجانس في العمل الوزاري". 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
  ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً  ان لم تستخدم تطبيق FaceApp بعد..احذر أن تعطي روسيا معلومات أخطر مما تتخيل