تقرير الماني:انقراض 76% من عالم الحشرات في أسوأ مرحلة على الأرض منذ اختفاء الديناصورات

رئيس التحرير
2019.12.05 19:29

 كتب محمد الزعيم -امواج :  اذا اختفى  النحل من كوكب الأرض فلن يبقى للإنسان إلا سنوات قليلة للاختفاء بعده" قال هذه العبارة العالم ألبرت أينشتاين وتجسدت كلماته على أرض الواقع وأصبح اختفاء النحل يهدد البشرية بالفناء، وقد

أظهرت دراسة حديثة أن قرابة ربع أنواع النحل الطنان في أوروبا يواجه خطر الانقراض بسبب فقدان مواطنه وتغير المناخ، الأمر الذي يعرض  تلقيح محاصيل بمليارات الدولارات للخطر.لكن ماذا عن بقية الحشرات ؟؟؟ 

وهذا كلام قديم لكن ماذا عن اهمية بقية الحشرات والمخلوقات وكيف يهدد اختفاءها الجنس البشري وبقية المخلوقات 
 بالانقراض حسب دراسة جديدة المانية نشرت في ديلي ميل  ...بتاريخ 1جولاي 2019
 
 "انها نهاية عالم الحشرات: الخبراء الألمان يدعون ان الفراشه وبقية والحشرات الطائرة في مسيرة الانحسار وطريق الانقراض فقد مات منها مانسبته اكثر من  76% منذ تاريخ  بدء تسجيل انقراضهم في سجلات في واحدة من أسوأ حالات ومراحل الانقراض التي تعود الى اختفاء الديناصورات حسب جمعية علم الحشرات الهواة من كريفيلد, ألمانيا, وقد جمع على مر السنين ما يصل إلى 80 مليون حشرة تطفو الآن في زجاجات الإيثانول وهو رقم خطير  .
دعونا اولا نتعرف  على حشرة الفراش قبل ان نغوص في التقرير الالماني 
عالم الفراشات
الفراش نوع من أنواع الحشرات الجميلة التي  تميّزت عن غيرها من الأنواع إلا أنها أجمل الحشرات على الإطلاق، حباها الله بطبيعةٍ رقيقةٍ وساحرة، وألوانٍ زاهية، وقد قيل فيها العديد من كلمات الشعر والخواطر، ودارت حولها الكثير من الأساطير، وذكرها مرتبطٌ بالورود والزهور، ومن المعروف أنّ الفراشات تكثر جداً في فصل الربيع، وهي تعيش في جميع أنحاء العالم، وتناسبها جميع البيئات، وتنتشر في الغابات، والبساتين، والحقول، وفي المرتفعات الجبلية الباردة، والمناطق الصحراوية الحارة، لكن معظم الفراشات تعيش في المناطق المدارية
ومن اهم المعلومات عنها:انها تعيش لنحو14 سنة واكثر احيانا وهي تتتنوع  وتحلق لارتفاع اكثر من 30 الف قدم اثناء هجراتها التي تصل الى نحو سبعةلاف ميل بالسنه احيانا وقيل ايضا   ان  هناك اكثر من 20 الف نوع مختلف للفراش الذي يتحالف فقط مع النمل ويعادي بفية الحشرات 
الفراشه  تعيش بين  10-14عاما وتتنقل سنويا خلال هجراتها الطويلة من 7- 10 الاف كلم وتطير بشكل افقي عاوا لنحو 30 الف قدم مايسهل سفرها ويكشف الرؤية امامها وسبب علوها اثناء الهجر لتنجو من العواصف والاحوال الجوية السيئه والطيران بشكل اسرع والفراش تهاجر من المكسيك الى الشمال وصولا الى كندا ربيعا وصيفا وشرقا الى الدول الافريقيه خصوصا المغرب والجزائر وتتحمل سفر وقطع المحيط الاطلسي حتى انه تم العثور على فراشات مكسرة الاجنحة في الصحراء الجزائريه نتيجة ماتواجهه في هرتها من انواء جوية وطبيعية واعداء مختلفين لايقدرون على هضمها : يقول عالم جزائري لايفاجئنا قدوم اسراب من الفراشات الى الصحراء الجزائرية سنويا وباعداد كبيرة ووففي كل عام 
 نجد فراشات مكسيكيه في الصحراء المغربيه والجزائرية و يصل عدد أنواع الفراشات المعروفة الى  أكثر من عشرين ألف نوع، وأكبر أنواعها "ذكر فراشة جناح طائر الملكة إلكسندرا"، في غينيا الجديدة، وفي مناطق بابوا، وهي كبيرة لدرجة أن طول جناحيها يصل حوالي ثمانية وعشرين سنتيمتراً، وتحل  في المرتبة الثانية من حيث الحجم، أنثى فراشة تدعى " Goliath Birdwing ". أصغر فراشة معروفة في العالم هي فراشة " القزمة الزرقاء الغربية "، والتي توجد بكثرة في دول أمريكا الشمالية، حيث يبلغ أطول مدى لجناحيها سنتيمتراً واحداً. أعداء الفراشة تتمثل بالطيور والحشرات، وتستخدم الفراشات الكثير من أسلحتها للدفاع عن نفسها، ومن بين هذه الأسلحة أن تلجأ للحماية بالألوان، كأن تحتمي بأوراق الأشجار، وبين الزهور، كما أنها تمتلك عدة دفاعات كيميائية، وذلك بإطلاق رائحة منفرة تنزعج منها الحشرات التي تهاجم الفراشات، كما أنّ للفراشات طعماً غير مستساغ، لتغذي اليرقات على عصارات النباتات المرة، فأي حيوان يفترس فراشة يتجنب افتراس غيرها عندما يجرب طعمها، وهناك أيضاً فراشات سامة، مثل فراشة البودو تريشا وفراشة الهليكونيوس، و فراشة المونارش. الغذاء الرئيسي للفراشة هو رحيق الأزهار، وسوائل النباتات. تتمتع الفراشات بحواس خمسة رئيسية، وهي حاسة اللمس، وحاسة السمع، وحاسة الشم، وحاسة النظر، وحاسة الذوق، وحاسة الذوق التي لديها قوية جداً ومدهشة، ومن المعروف أن حاسة الذوق لدى الفراشة توجد في أقدامها. تمر دورة حياة الفراشة بأربع مراحل مختلفة، وهي البيضة، ومن ثم تفقس البيضة لتخرج اليرقة، وتنمو اليرقة لتصبح شرنقة، ومن ثم تتطور لتصبح الفراشة بشكلها النهائي. تصل سرعة بعض أنواع الفراشات أثناء الطيران إلى حوالي ثمانٍ وأربعين ساعة لكل كيلومتر. تتنفس الفراشات عن طريق ثقوب صغيرة موجودة على جانبي جسمها. تعتبر الفراشات من الكائنات الحية ذات الدم الحار، لذلك لا تلائمها الأجواء الباردة، وتلجأ في البرد للسبات الشتوي، أو الهجرة للمناطق الدافئة. أنواع الفراشات من أنواع الفراشات المنتشرة حول العالم: [٣] الفراشات ذوات الأقدام الفُرْشِيّة. الفراشات الساطيرات وحور الغاب. الفراشات الكبريتيات والبيضاوات. الفراشات خطافية الذيل. الفراشات ذوات الخُطُم. الفراشات الزرقاوات والنحاسيات والمخططات. فراشات الصّقلاب. الفراشات الواثفالحشرات، التي تشكل ثلثي جميع انواع  المخلوقات على سطح الأرض، تموت بمعدلات مقلقة - مع ما يترتب على ذلك من آثار كارثية على السلاسل الغذائية والموائل.
عودة الى التقرير 
يأتي  التحذير العلمي من عشاق علماء الحشرات الألمان، أو صيادي الحشرات، الذين جمعوا 80 مليون حشرة في ريف الراين على مدى السنوات الـ 37 الماضية.
 
 ويعتبر عملهم في جمعها هو الآن كنز علمي من الطراز العالمي وأيضا دليل على ما يوصف بأنه واحد من أسوأ مراحل الانقراض على الأرض منذ اختفاء الديناصورات .
 
وقد انخفض مجموع الكتلة الحيوية السنوية للحشرات الطائرة التي تم جمعها بنسبة 76 في المائة منذ أن بدأ محبو الحشرات دراساتهم الدقيقة.
 
وقال مارتن سورغ، رئيس جمعية علم الحشرات للهواة في كريفيلد، على الحدود الألمانية الهولندية، إن "علم الحشرات كان يتعلق بشكل رئيسي بتجفيف وجمع العينات النادرة".
 
وقد جمع هو وجيش من المتطوعين على مر السنين ما يصل إلى 80 مليون حشرة تطفو الآن في زجاجات الإيثانول التي لا تعد ولا تحصى.
 
كل زجاجة تحتوي على كمية اشتعلت من قبل فخ حشرة واحدة على مدى فترة محددة، وكل مربع يمثل مجموعة من هذه المصيد على مدى ما يقرب من ثلاثة عقود."منذ عام 1982، تم توحيد الفخاخ التي نصنعها أنفسنا والتحكم فيها، وكلها بنفس الحجم ونفس المادة، ويتم جمعها بنفس المعدل في 63 موقعاً لا تزال متطابقة،" يشرح الدكتور سورغ.وقال إن النتيجة هي كنز من البيانات الكمية التي تتضاءل عن أي مشروع جامعي ممول.
 
وعلى الرغم من أنه فخور بشكل واضح من أبحاث المجتمع،غير ان نتائجها تخيفه.
 
وفي فترة الاختبار، انخفض مجموع الكتلة الحيوية للحشرات الطائرة هنا بنسبة 76 في المائة.ولإظهار الانخفاض السريع، قام فني مختبر باحتجاز زجاجتين: واحدة من عام 1994 تحتوي على 1400 غرام من الحشرات المحاصره وهي أحدث عبوة تحتوي على 300 غرام فقط.
 
يقول الدكتور سورغ: "لم ندرك سوى خطورة هذا الانخفاض في عام 2011، وفي كل عام منذ ذلك الحين رأينا الوضع يزداد سوءاً".في ذلك الوقت، لم تكن الأخبار تجعل موجات كبيرة خارج الدوائر الإيكولوجية.وقد ركز القلق بشأن فقدان التنوع البيولوجي في الغالب على أنواع الثدييات الكاريزمية الكبيرة، حيث اعتبر الرصد البيئي مثل تلك التي أجريت في كريفيلد هواية غريبة يوم الأحد، تجاهلها المجتمع العلمي إلى حد كبير.
 
عالم البيئة هانز دي كروون يعمل على تدهور الطيور في المنطقة. افترض أن الطيور تعاني من نقص في الغذاء، ولا سيما الحشرات، ولكن ليس لديه بيانات لإثبات ذلك.
 
وقال البروفيسور دي كرون: "ثم اتصل زملاؤنا الألمان من كريفيلد وقالوا: "لدينا البيانات، لقد شهدنا تراجعاً قوياً، ونحن قلقون جداً، هل يمكن أن تحلل البيانات؟"."هذه هي الطريقة التي بدأ كل شيء. في البحث عن السبب، وقدم المشهد حول كريفيلد القرائن.في المسافة، المداخن الصناعية وستمرار تصاعد الدخان. على جانب واحد من الطريق وضع  محمية.ومن ناحية أخرى، يجري رش حقل بنجر السكر بمبيدات الآفات بواسطة آلة زراعية."كما ترون، والمحميات المحمية ليست محمية حتى"، 
وقال الدكتور سورغ.هذه هي الاحوال حول مخلوقات طبيعتنا ، وان الحقول الزراعية معادية جدا للحشرات " ."لا يوجد طعام،وبدلا من الحصول عليه يحصلون على تسمم".
 
 والمناطق الطبيعية هي أيضا أكثر وأكثر عزلة.الحشرات لا يمكن أن تنتقل من مكان إلى آخر، انها بعيدة جدا ".وعلى الرغم من أن الجذور الدقيقة للموت لم تتضح بعد، فإن "السبب هو من صنع الإنسان، وليس هناك شك في ذلك،" قال."إن خوفنا الأكبر هو أن يتم التوصل إلى نقطة اللاعودة، الأمر الذي سيؤدي إلى فقدان دائم للتنوع".
 
 
لعبت أبحاث كريفيلد دورا ً ً ً ً ً في دراسة  نشرها فرانسيسكو سانشيز بايو وكريس ويكهويس، من جامعتي سيدني وكوينزلاند في أستراليا.وفي شباط/فبراير، نشروا أول توليف من 73 دراسة عن الحيوانات الحشرات في جميع أنحاء العالم على مدى السنوات الأربعين الماضية، تغطي أماكن من كوستاريكا إلى جنوب فرنسا.
 
وحسبوا أن أكثر من 40 في المائة من أنواع الحشرات مهددة بالانقراض، وتضاف سنويا نسبة أخرى قدرها واحد في المائة إلى هذه القائمة.
 
وقالوا إن هذه هي أساسا "الحلقة الأكثر ضخامة من الانقراض" منذ اختفاء الديناصورات.ويبدو أن المحركات الرئيسية هي فقدان الموائل وتحويل الأراضي إلى زراعة مكثفة والتحضر - يليها التلوث، ولا سيما من مبيدات الآفات والأسمدة، والأنواع الغازية، وتغير المناخ."النتيجة واضحة،" كتبوا. ما لم نغير طرقنا لإنتاج الغذاء، والحشرات ككل سوف تذهب إلى طريق الانقراض في غضون عقود قليلة.
 
الوضع البيئي خطير جدا 
النتيجة ووضع الثدييات والمخلوقات الان على الارض 
 
الحيوانات ذات العمود الفقري، كل عام، في المتوسط، على مدى القرن الماضي.- يتعرض حاليا نحو 41 في المائة من الأنواع البرمائية وأكثر من ربع الثدييات لخطر الانقراض.-
 هناك ما يقدر بـ 8.7 مليون نوع من النباتات والحيوانات على كوكبنا، وحوالي 86 في المائة من الأنواع البرية و 91 في المائة من الأنواع البحرية لا تزال غير مكتشفة.
- من بين تلك التي نعرفها، يعتبر 1,204 الثدييات، 1,469 طائر، 1,215 زواحف، 2100 برمائيات، و 2,386 نوع من الأسماك مهددة.- مهددة أيضا 1414 حشرة، و 2187 رخوية، و 732 قشريات، و 237 المرجان، و 12505 نبات، و 33 فطر، و ستة أنواع من الطحالب البنية.- انخفض عدد الأنواع التي تم رصدها في العالم، وهي الأسماك والطيور والثدييات والبرمائيات والزواحف، البالغ عددها 706 3 أنواع، بنسبة 60 في المائة تقريبا ً في الفترة من 1970 إلى 2012.- تم تصنيف أكثر من 25000 نوع من 91,523 تم تقييمها لتحديث "القائمة الحمراء" لعام 2017 على أنها "مهددة".- ومن بين هؤلاء، كان 583 5 شخصاً معرضين للخطر "بشكل حرج"، و455 8 شخصاً "معرضين للخطر"، و783 11 شخصاً "معرضين للخطر".
 
ترجمة امواج عن دي ميل By IAN RANDALL FOR MAILONLINE and AFP

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
  بيع لوحة نادرة لموتسارت بـ4 ملايين يورو في مزاد بباريس  سيرة اللقطة السينمائية منذ ولادة الفن السابع مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين