لبنان: وإسألوا من كان في الجمارك خبيرا

رئيس التحرير
2019.09.21 18:33

قماطي: العقوبات الأميركية عدوان على لبنان بسبب رفضه ترسيم الحدود مع العدو الإسرائيلي
جُيّرت أزْمةُ قبرشمون إلى زياراتٍ مِن طرفَي النزاع تُجاه أقطابٍ سياسية بهدفِ تجميعِ الحاصِل إذا ما قرَّر مجلسُ الوزراء طرحَ القضيةِ على التصويت وكلُّ الحُبّ صبَّ في بنعشي حيثُ الصوتُ الملِكُ في حالِ ذهب الوزراءُ الى إحالةِ أزْمةِ الجبلِ الثانيةِ إلى المجلسِ العدليّ علماً أن صلاحيةَ عَرضِ البندِ على جدولِ الأعمال تعودُ إلى رئيسِ الحكومة لكنْ الاحتياطُ واجب.. وزيارةُ رئيسِ تيار المردة سليمان فرنجية جاءَت مِن اتجاهَين: حِزبِ الله والوزير صالح الغريب ثُمّ الاشتراكيّ.. قبل أن يَستدعيَ رئيسُ الجُمهورية وزيرَ المهّجرين ورئيسَ الحِزبِ الديمقراطيِّ النائب طلال أرسلان وسَطَ اتجاهاتٍ تؤكّدُ استمرارَ المشاوراتِ للوصولِ الى النتائجِ المرجوة تحتَ سقفِ موقِفِ بعبدا وهو ما يُبعِدُ مرةً جديدةً أيَّ دورٍ للمؤسساتِ القضائيةِ بعدَ تغليبِ أدوارِ الوساطاتِ السياسيةِ والحلِّ بالتراضي وتَبَعًا لذلك فإنّ جلسةَ مجلسِ الوزراء لا تزالُ بلا موعدٍ وتتقدّمُ عليها جلساتُ الموازنةِ الأسبوعَ المقبلَ في مجلسِ النواب على أملِ ألا تُهدِرَ الجلَساتُ العامةُ دمَ النائب إبراهيم كَنعان عن سابقِ إصرارٍ وترصّد..
وتَبْخَسَه تعَبَه في الدرسِ والتمحيصِ وتحمّلَه المزايداتُ النيابيةُ كلَّ هذه المدةِ في اجتماعاتِ لَجنةِ المالِ ليلًا ونهارًا فللتوافقِ في الهيئةِ العامةِ سوابقُ حِيالَ موازنةِ عامِ الفين وثمانيةَ عشَر، إذ إنّ الحسوماتِ التي أجراها كَنعان عادت بمعظمِها الى متنِ الموازنة وبدا الرجلُ كمَن "يعبي المي بالسلة" فالعِبرةُ في التنفيذ.. وكما رئيسُ لجنةِ المال كذلك رئيسُ حِزبِ القواتِ الدكتور سمير جعجع الذي قدّم مطالعةً ماليةً مسبوكةً اليوم لكنّ تنفيذَها يستلزمُ "حراس ما بينعسوا" ودورياتِ خَفْرِ سواحل وكبساتٍ على الدولةِ ومرافقِها ومَرصَدًا للمتابعةِ وحركةَ تحكّمٍ مروريٍّ بجميعِ المِلفات فمواقفُ جعجع بالمطلق ترقى الى درجةْ ممتاز، سواءٌ في الجمارك وفسادِها المعمّم الذي شهّدَ فيه رئيسَ الحكومةِ سعد الحريري.. أو في  المعابرِ غيرِ الشرعيةِ والتهرّبِ الضريبيّ، والنزاعِ بينَ المديرِ  العامّ والمجلسِ الأعلى للجمارك واسألوا مَن كانَ بالجماركِ خبيرا.. فعلى يدِنا وفي تحقيقاتِ  أيُّ إجراءاتٍ اتُّخذت لمعاقبة ِالمرتكبينَ والفاسدين والمرتشين وهذهِ نماذجُ سريعة:
- شفيق مرعي كان  مديرًا بالانابة عيّن بالاصالة تقديرًا لجهودِه في التغطيةِ على اكثرَ مِن ثلاثةَ عَشَرَ كشّافًا يقبِضونَ الرِّشى.
 
- بدري ضاهر: جئنا له بحالاتٍ مصورةٍ تَقبِضُ على الهواء فمَنَعَ عنهمُ المحاكمةَ والتفتيش لا بل عيّن واحدًا منهم في لَحنةِ مكافحةِ الفساد.
 - ستةَ عشَرَ موظّفًا طاولتهم زيادةُ الحِصصِ وثمانيةٌ منهم يوسَمون بقضايا فساد وهناك موظفٌ واحدُ بينَهم تبيّن أنّ عليه شبُهةَ نزاهة فأزيحَ من لجنتِه حتى لا يُفسدَ الاخرين.
 - غراسيا قزي ظلّت تَقبِضُ مِنَ اللجان.
- أما أرفعُ الترقيات فكانت من نصيبِ القاضي رياض ابو غَيدا الذي حوّلت إليه مِلفاتُ الجمارك التي وثّقتها الجديد.. فتم منحُه جائزةً من فئةِ المجلسِ الدستوري لجهودِه في وضعِ المِلفِّ على ادراجِ القضاء المتعفنة.
فلقائد القوات اللبنانية كلُّ الدعم والمؤازرة اذا تمكن من اخراجِ شهادةٍ جمركية واحدة لهذه المِلفات

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً