لبنان إلى الرّئيس: "وقّفْهن على إجر ونص"!

رئيس التحرير
2019.11.16 16:11

 
على مسافة أحد الردين.. واثنين الحوار إعلام المقاومة عرض شريطا مصورا من فوق لعملية أفيفيم استهل الشريط بصورة جوية مسيرة للمستوطنة وللقاعدة العسكرية فيها مع شرح مفصل للنقاط العسكرية وانتهى الشريط بمشاهد انطلاق الكورنيت وإصابة الهدف المتحرك إصابة مباشرة. عند هذا المشهد توقف البث وتتمة التفاصيل متروكة لكلمة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله الذي يتحدث مساء اليوم عن عملية المقاومة ونتائجها. أول المؤكد أن حزب الله أصاب الهدف المتحرك والهدف المتحرك ثمة من يحركه وعليه فإن فرضية بنيامين نتنياهو أن لا إصابات ولا حتى "خدش" ستخدش صدقيته مجددا بعدما فرض حظر كلام على المسؤولين الإسرائيليين لكن الإعلام العبري وفي تغطيته على "إجر ونص" لوقائع الأمس أقر ببصمة الصوت والصورة أن إسرائيل فعلا أوهن من بيت العنكبوت وأنه خلال ساعات الرد بالقذائف الفوسفورية تجمهر اللبنانيون على الجانب الآخر من الحدود يتابعون التطورات بالعين المجردة فيما سكان المستوطنات عاشوا أسبوعا على أعصابهم داخل الملاجيء وماتوا رعبا وعندما جاء الرد تنفسوا الصعداء والأمر نفسه انطبق على قيادة الاحتلال وعلى رأسها بنيامين نتنياهو الذي بدا في مؤتمره الصحافي مع رئيس الهندوراس مرتاحا إلى وضعه وهو يقلل من أهمية الرد لناحية وقوع إصابات. وأضاف الإعلام العبري إن قيادة الشمال اكتفت بقصف مناطق غير مأهولة خارج الحدود كرد رمزي يحفظ ماء وجهها أمام حزب الله. حزب الله وعد ووفى.. وأعاد إسرائيل إلى ما وراء "الزيح" الذي أرساه القرار رقم الف وسبع مئة وواحد ووضع على الخط الأزرق النقاط الصفر أمام الخطوط الحمر التي ما عاد الاحتلال يتجرأ على تخطيها بأي ضوء أخضر. بعد الأمس بات واضحا أن لا أحد يريد الحرب لا حزب الله ولا إسرائيل ولا أميركا ولا حتى إيران وأن الهدوء هو سيد الموقف وأن غيمة الصيف مرت في انتظار الرد المبين على اعتداء الضاحية. وبعد الأمس المنطقة الحدودية لم تعد مستباحة والعدو بات يعرف أن لبنان ليس مكسر عصا والمعادلة الذهبية وضعت لبنان على خريطة الدول القوية بحسب ما قال النائب حسن فضل الله للجديد. ولبنان اليوم أمام تحدي تثبيت نفسه دولة قوية على خريطة الدول باقتصاده بعد أمنه وعلى هذا الاقتصاد تحلق رؤساء الكتل النيابية والأحزاب السياسية الممثلة في مجلس النواب إضافة إلى رئيسي الحكومة والمجلس النيابي يرأسهم العماد ميشال عون. على طاولة بعبدا للحوار الاقتصادي قدمت مقترحات إجراءات إصلاحية أولية لمواجهة الأزمة الاقتصادية في السياسة المالية والاقتصادية والاجتماعية ومعالجة الخلل في الحساب الجاري الخارجي وبالتالي في ميزان المدفوعات. كلها عناوين لا تهم اللبنانيين الموعودين بتدابير صعبة وبإجراءات غير شعبية على قاعدة أن المريض قد لا يعجبه طعم الدواء ولكن يجب أن يتناوله كي يشفى. على طاولة جحا وأهل بيتو العلة بمن حضر أدخلت المريض في حالة طواريء اقتصادية فيما تشخيص المرض يكمن في الفساد وما على رئيس الجمهورية إلا أن يشخص الفاسدين ويوقفهم "على إجر ونص" كي يعيدوا ما للدولة للدولة.
 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 سيرة اللقطة السينمائية منذ ولادة الفن السابع مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه