باتريك سيل .. آن أوان التسوية في سورية ومستجدات اليوم الميدانيه

رئيس التحرير
2019.06.20 06:36

 عاجل     احتراق سيارة نتيجة ماس كهربائي في ساحة شمدين بدمشق
ما تتناقله وسائل إعلام حول قطع إرهابيين أوتوستراد حمص طرطوس عار من الصحة جملة وتفصيلا
حلب : اشتباكات عنيفة بين مسلحين تابعين لـ " كتيبة شهداء بدر" و" أحرار سوريا" من جهة ومسلحين أكراد من جهة أخرى في حي
الشيخ مقصود الذي يسيطر عليه مسلحو المعارضة نتيجة اختطاف مقاتلة كردية
المصدر : توتر في الحي وعمليات اختطاف متبادلة بين المسلحين ولا معلومات دقيقة عن خسائر الطرفين
 

  "واشنطن وموسكو بدأتا تفهمان الآن أن تَواصُل النزاع ما عاد يخدم مصلحتيهما"            

بات مراقبو الصراع السوري الموضوعيون يدركون الآن بمعظمهم أنه لا يمكنهم أن يتوقعوا انتصار أي من الرئيس بشار الأسد أو أعدائه انتصاراً كاملاً، مع العلم أن مواصلتهم للقتال تنهك قواهم وتتسبب بتدمير بلادهم.

لقد مزقت الحرب سورية، وتسبّبت بخسائر بشرية فادحة، وأدّت إلى تهجير قسم كبير من شعب البلاد، ونتج منها كمّ هائل من الأضرار المادّية، وحتى أنها هدّدت المستقبل المتواصل للبلاد كدولة في إطار حدودها المعترف بها.

لقد أحكم أعداء الأسد السيطرة على أقسام كبيرة من شمال البلاد وشرقها، إلى جانب عدد من المعابر الحدودية المتاخمة لتركيا، مع الإشارة إلى أن نصف حلب تقريباً - وهي المدينة الثانية في البلاد - وقع بين أيادي الثوار. إلا أن النظام يردّ عليهم وقد أحرز أخيراً بعض النجاحات، على رغم الثمن الباهظ الذي يتكبّده السكان المدنيون.

لقد هرب من البلاد أكثر من مليون سوري مصاب بالذعر، ووجدوا ملاذاً لهم في لبنان، وتركيا، والأردن، وحتّى في مصر التي تُعتبر أبعد من حيث المسافة. ويتزايد عدد الهاربين على نحو يومي. على صعيد آخر، يصمد نحو 40 في المئة من الشعب السوري بأفضل الطرق الممكنة في المناطق الخاضعة لسيطرة الثوار. ويبقى معظم المقاتلين الثوار متمركزين في مسقط رأسهم، إذ يأملون بحمايته من جيش النظام. ولكن مع افتقارهم إلى الأسلحة الجوية، يتعذر عليهم حماية المدنيين من قصف الطيران الحكومي.

لا شكّ في أنّ الجمهورية السورية، التي نشأت عندما قسّمت بريطانيا وفرنسا الشرق الأوسط في ما بينهما بعد الحرب العالمية الأولى، تواجه خطر الانهيار. وما هي الخيارات المتوافرة؟ إما أن تُواصل الأطراف المتنازعة صراعها على الحياة والموت، أو تقرّر البحث عن تسوية ما قد تنقذ البلاد من التشرذم المحتمل. ولكن في حال تواصُل القتال، لا شك في أنه سيضع حداً للدور التقليدي لسورية كمشاركة كبيرة على الساحة الشرق أوسطية، والدولة العربية الوحيدة التي تمكنت بطريقة ما من ضبط الدولة الإسرائيلية العديمة الرحمة. هكذا هو الخيار الذي يواجهه النظام وأعداؤه.

لسوء الحظ أن أحدث التطورات لا تبدو مواتية لتسوية مبكرة للأزمة السورية. وفي الأسابيع القليلة الماضية، برز معاذ الخطيب، وهو إمام سابق للجامع الأموي في دمشق، كرئيس للمعارضة المنفية التي أطلقت على نفسها تسمية «الائتلاف الوطني السوري». وبعد أن ضاق ذرعاً بالعنف الذي يدمر بلاده، أعرب عن استعداده للتفاوض مع الحكومة السورية، من دون أن يصر أولاً على تنحّي بشار الأسد. وقد اعترض المتشددون بغضب على موقفه المعتدل هذا. وبعد كثير من النقاش والجدل، اضطر معاذ الخطيب للانسحاب.

وقد تم استبداله بجورج صبرا، وهو سوري شيوعي ينتمي أصلاً إلى طائفة الروم الأرثوذكس. وكان ناشطاً في سياسة المعارضة منذ سبعينات القرن العشرين. وقد سُجن في سورية لثماني سنوات، من 1987 إلى 1995، قبل أن يبدأ العمل في الخفاء. ولعل الغاية من تعيينه تتمثل بوضع حدّ لاعتماد المسيحيين على نظام الأسد. ولكن على رغم كونه رجلاً شجاعاً، ليس جورج صبرا شخصية سياسية بارزة. وقد لا يتمتع بالوزن السياسي الضروري أو المهارات التفاوضية اللازمة للمساهمة في إيجاد حل للنزاع.

والواقع أنه بعكس معاذ الخطيب، رفض أي مساومة أو تفاوض مع نظام بشار الأسد، مع الإشارة إلى أن هذا السلوك لا يُعتبَر لا ذكياً ولا بنّاء، بالنظر إلى أنّه سيتعذّر على أي من الطرفين على ما يبدو توقع الفوز بطريقة حاسمة. ولا شك في أن الوقت حان لتتوصل الأطراف المتحاربة في سورية إلى تسوية قد تنقذ بلادها من مزيد من المصائب.

لقد كان للقوات الخارجية دور في الكارثة الراهنة. ومن الضروري أن تقرر هي ما إذا كان ينبغي عليها الدفع بالأمور قدماً، على أمل تحقيق مكاسب قد تعزّز مصالحها الخاصة، أو إن كان عليها أن تقوم بعكس ذلك، وتشجع الأطراف المتحاربة في سورية على وضع أسلحتها جانباً والاجتماع حول طاولة حوار.

وبعد أكثر من سنتين على حرب كانت وحشية في أغلب الأحيان، مع مقتل سبعين ألف شخص على الأقل، وربما أكثر بكثير، لا شك في أن الوقت حان لإيجاد مخرج من هذا الصراع المدمر. وقد يبدو الحل المنطقي الوحيد قائماً على مفاوضات بين النظام وأعدائه، برعاية مشتركة من الولايات المتحدة وروسيا، وهما القوتان الكبيرتان الخارجيتان اللتان ساهمتا حتى الآن، من خلال انحيازهما، في إذكاء نيران النزاع.

إلا أن واشنطن وموسكو بدأتا تفهمان الآن أن تَواصُل النزاع ما عاد يخدم مصلحتيهما، بالنظر إلى أن الطرف المستفيد الوحيد سيكون «جبهة النصرة لأهل الشام»، وهي قوة متمردة برزت كالأكثر قسوة وانتظاماً، وأكثر خصوم الرئيس الأسد ارتباطاً بإيديولوجيا معيّنة بسبب انصياعها الأعمى للقتال الجهادي. وليست المجموعة في الواقع غير تنظيم «القاعدة» الذي اعتمد تسمية «جبهة النصرة». وقد تميّز هذا التحرّك العنيف بذبح السجناء والقيام بعشرات الهجمات الانتحارية المدمرة في أرجاء البلاد، بما يشمل بعض التفجيرات في وسط دمشق.

وقد ساد الظن على نطاق واسع بأن «جبهة النصرة» تخطط لهجوم كبير على دمشق في الأسابيع المقبلة. ولكن يبدو أن هذا الهجوم معّلق، كون المجموعة تتصدى لمشكلة، مع اعتبارها فرعاً من فروع تنظيم «القاعدة».

ولا تزال الرغبة في خلع الرئيس بشار الأسد قائمة في واشنطن، ولندن، وباريس، وأماكن أخرى - وكذلك في تركيا، ودول الخليج. غير أن بعض التردد بدأ يظهر حيال مساعدة المعارضة على تدمير النظام السوري، إن كان الأمر يعني أن يحل مكانه تنظيم «القاعدة». ومن الواضح أن ترسيخ مكانة هذه المجموعة العنيفة في سورية ومساهمتها في زيادة عدم الاستقرار في منطقة مهمة إنّما معرّضة أصلاً للأخطار لا يخدمان مصلحة أي بلد - بغض النظر عما إذا كان يقع في الشرق أو الغرب.

وفي جو من الذهول إزاء اتّساع نطاق الاضطرابات، يتوق عدد كبير من السوريين لتجنيب بلادهم مزيداً من الدمار. ومن بين المنظمات التي رفضت منذ البدء المشاركة في أي صراع مسلح ومارست الضغوط لإجراء المفاوضات مع النظام من دون شروط مسبقة، «هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديموقراطي». وقد اعترض الناطق باسمها، هيثم مناع، منذ البدء على التدخل الأجنبي في سورية. ودعا مراراً للتوصل إلى حل يتم التفاوض عليه من أجل إنهاء الحرب السورية. وقد اعترض بمرارة على آخر قرار اتُخذ في إسطنبول بتأليف حكومة سورية في المنفى، وعلى الخطوة الموجهة من قطر بمنح المعارضة المقعد السوري في جامعة الدول العربية. وقد تمّ تجاهل منّاع لفترة طويلة. ولكن مع ازدياد عدد الضحايا في سورية واستشراء حالة الجمود القاسية، ازداد شأن «هيئة التنسيق الوطنية» وبدأ صوتها يُسمَع.

لا شك في أن الوقت حان ليتّحد السوريون وينقذوا بلادهم من المزيد من الدمار اللامنطقي.
 

   باتريك سيل                           
 كاتب بريطاني مختص في شؤون الشرق الأوسط


  مستجدات اليوم الميدانيه

 

فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية لهذا اليوم الجمعة كما تناقلتها صفحات الفيسبوك ....: دمشق: سقوط قذيفتي هاون في حي عش الورور بدمشق ماأدى لاستشهاد عدد من المواطنين وإصابة آخرين.

ريف إدلب: قوات الجيش تستهدف تجمعاً للميليشيات المسلحة شمال شرق معرة مصرين طريق رام حمدان ما أدى لمقتل وإصابة اكثر من 30 مسلحاً

دير الزور . الريف الشرقي : تدمير صهريج لنقل النفط الخام كانت تقوم المجموعات الارهابية المسلحه تعده للتهريب

 دير الزور . البوكمال : الطيران الحربي استهدف المنطقة الواقعة مابين الباغوز وجسر البوكمال والتي كانت تحوي تجمعات للارهابيين وايقاع خسائر في صفوف الارهابيين
دير الزور . الصناعه : تدمير سيارة بيك اب مجهزة برشاش ثقيل قرب الموقف الثاني ومقتل من بداخلها
دير الزور . العرفي . الجبيلة : اشتباك بين الجيش وعناصر ارهابية تحاول التسلل الى حي الجبيلة
 

دير الزور . المريعية : مقتل واصابة عدد من الارهابيين في اشتباكات مع وحدة عسكرية قرب كتيبة الدفاع الجوي عرف منهم صالح عيادة العداي 

دمشق: الجيش العربي السوري يقوم منذ يوم أمس بتطهير حي برزة بدمشق من الإرهابيين حيث تجري اشتباكات مع الميليشيا المسلحة التي تمركزت في الحي منذ عدة أشهر

ريف درعا: وحدة من القوات المسلحة تستهدف 9 سيارات محملة بالارهابيين و أسلحة تابعة لجبهة النصرة بينها 3 سيارات مركب عليها رشاشات أثناء محاولتها الاعتداء على إحدى النقاط العسكرية انطلاقا من قرية علما ماأدى لمقتل من فيها.

 الرقّة :أساطير الفرقة 17 الصامدة بالرقّة يصدون هجوما كبيرا من جهة " الأسدية " على الفرقة بمساعدة سلاح المدفعية الثقيلة و راجمات الصواريخ ..انتهى الهجوم إلى انسحاب الإرهابيين بعد تكبدهم لأكثر من 60 قتيلا و حوالي 120 جريحا معظمهم بجراح خطيرة نتيجة قذائف المدفعية ..و اقتتال بين عناصر جبهة النصرة و عناصر كتيبة أحفاد الرسول بعد قيام جبهة النصرة باعتقال عدد من عناصر أحفاد الرسول و اقتيادهم لجهة مجهولة مما أدى لاندلاع اشتباكات بين الطرفين قتل فيها عدد من الكلاب النافقة منهما

 حسين مرتضى- ريف اللاذقية : مقتل القطري الجنسية مازن المفتاحي وهو احد قادة جبهة النصرة

بان كي مون  يطلب من دمشق مجدداً بالسماح للامم المتحدة بالتحقيق في مسألة استخدام السلاح الكيميائي

حمص: الجيش يتقدم في وادي السايح ويسيطر على عدد من الكتل السكنية .

حماه: وحدات الجيش تتصدى لهجوم مجموعات مسلحة على قرية وبلدات الطليسية والزغبة بريف حماه الشمالي ما أدى لمقتل جميع أفراد المجموعات وتدمير آلياتهم ومصادرة ما بحوزتهم من أسلحة وذخيرة كما سيطر الجيش بالكامل على محيط تلك القرى والبلدات.

ريف اللاذقية: أنباء عن سقوط ثلاثة صواريخ محلية الصنع في منطقة الفاخورة التابعة لمدينة اللاذقية صباح اليوم, اثنان منهما سقطا في محيط القرية والثالث في منطقة وطى دار زينو

لا أنباء عن أي إصابات حتى اللحظة, في حين تتحدث الأنباء الواردة من المنطقة عن أن اثنين من الصواريخ سقطا في أراض زراعية في حين سقط الثالث بالقرب من أحد المنازل ما أدى لأضرار مادية دون أي إصابات بشرية بحسب ما ورد

لا تزال الأنباء متضاربة حول مكان إطلاق الصواريخ, ومن المرجح أن تكون قريبة من مكان إطلاقها يوم أمس الأول (بالقرب من منطقة جب الغار - جب الأحمر) حيث تتحدث المعلومات عن عمليات استهداف قامت بها قوات الجيش العربي السوري للمنطقة مباشرة بعد إطلاق الصواريخ.

 ريف درعا: وحدة من القوات المسلحة تستهدف 9 سيارات محملة بالارهابيين و أسلحة تابعة لجبهة النصرة بينها 3 سيارات مركب عليها رشاشات أثناء محاولتها الاعتداء على إحدى النقاط العسكرية انطلاقا من قرية علما ماأدى لمقتل من فيها.
ريف حمص: القوات المسلحة تتصدى لمجموعة ارهابية حاولت التسلل عبر المحاور الغربية شرقي القصير وتسحق كامل المجموعة بينهم "عبد السلام الخطيب" و"حسام سطام الأحمد".

الاخبارية السورية :خطباء وأئمة المساجد في خطبة الجمعة يستنكرون بأشد العبارات العملية الإرهابية التي أدت اختطاف المطرانيين يازجي وإبراهيم في ريف حلب
حلــــــب : استهدفت القوات المسلحه تجمعات ارهابيه في الشيخ مقصود وفي المدينه القديمه في محيط القلعه ومحيط القصر العدلي ونفذت عمليه نوعيه في الكاستيلو اسفرت عن هذه العمليات عن مقتل واصابه عدد من الارهابيين.

ريف اللاذقية: قواتنا الباسلة تستهدف تجمعاً لارهابيي جبهة النصرة بمزرعة كريستين في قريتي القصب والمغيرية وتقضي على أعداد منهم من بينهم الارهابي "علي حسون" متزعم مايسمى /كتائب مصطفى ميرزا/ والارهابي التونسي الملقب بـ"أبوالفاروق" وثلاثة يمنيين.
رئيس لجنة الشؤون الدولية بمجلس الدوما الروسي يحذر من لجوء الولايات المتحدة الأمريكية مجدداً لذريعة الأسلحة الكيماوية ضد سورية على غرار مافعلته ضد العراق.

  مصدر عسكري لعاجل: 3 كم فقط باتت تفصل الجيش عن مركز مدينة القصير,والجيش يحاصر المسلحين بين وادي السايح وجامع خالد بن الوليد , ويتقدم في وادي السايح ويسيطر على عدد من الكتل السكنية

درعا : الجيش يستهدف 9 سيارات محملة بالمسلحين والأسلحة تابعة لجبهة النصرة منها 3 سيارات دوشكا أثناء محاولتها الاعتداء على إحدى النقاط العسكرية في قرية علما بريف درعا.

حمص: الجيش ينصب كميناً لمجموعة مسلحة حاولت التسلل على المحور الغربي لمدينة لقصير ماادى لمقتل كامل أفراد المجموعة  

مسؤول رفيع في وزارة الدفاع الأميركية: واشنطن ليست على وشك التدخل عسكرياً في سورية.
حلب: استهدفت القوات المسلحة تجمعات الارهابيين في الشيخ مقصود وفي المدينة القديمة في محيط القلعة ومحيط القصر العدلي ونفذت عملية نوعية في الكاستيلو أسفرت هذه العمليات عن مقتل وإصابة أعداد من الارهابيين.
ريف حلب: نفذت وحدة من القوات المسلحة عملية نوعية فى حيان اتسمت بالدقة وأسفرت عن القضاء على عدد من الارهابيين والقاء القبض على عدد آخر.
ريف حلب: شملت عمليات القوات المسلحة طريق الطامورة عند معمل البركة والمنصورة عند تلة الشويحنة وفي خان العسل غرب الكلارية ومستودع الكابلات ومنطقة المسلمية عند معملي الكابلات والزجاج ومقطع البكارة والعويجة ومطحنة الهاشم ومدرسة الجبيلة وأسفرت عن إيقاع أعداد من الارهابيين بين قتيل وجريح.
ريف حلب: استهدفت وحدات من القوات المسلحة تجمعات للارهابيين في العلقمية وكفر خاشر في محيط منغ وفي بيانون عند البلدية وفي ماير ودير جمال وقضت على أعداد من الارهابيين وكبدتهم خسائر فادحة.
 

ريف حمص: أحبطت وحدة من القوات المسلحة محاولة إرهابيين تفجير 13 عبوة ناسفة زرعوها على جانبي طريق البيارات الغربية على طريق حمص تدمر تراوحت أوزانها بين 15 و35 كغ وكانت معدة للتفجير عن بعد..
حمص: دمرت وحدة من القوات المسلحة معملا لتصنيع العبوات الناسفة وقضت على أعداد كبيرة من الإرهابيين كانوا بداخله في حي الواويات بجب الجندلي بينهم جمال نايف حشاش وهو خبير متفجرات و ماجد الجمال وأحمد محمد القاضي.
إدلب : وحدات من القوات المسلحة تدمر أوكاراً وتجمعات للارهابيين في ريف ادلب

إدلب : دمرت وحدات من القوات المسلحة الباسلة خلال عمليات لها اليوم تجمعات وأوكاراً للمجموعات الارهابية المسلحة في قريتي الضعون وأبو الظهور بريف ادلب.
وأوضح مصدر عسكري أن العمليات أدت إلى مقتل عدد من المسلحين وإصابة آخرين وتدمير أدوات اجرامهم.
حمص: تدمير نفق في حي الواويات بجب الجندلي بمافيه كان الإرهابيون يستخدمونه في تنقلاتهم وتنفيذ أعمالهم الاجرامية بمدينة حمص.

نجل شقيق الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح العميد يحيى صالح : "ما يحدث في سوريا ليس ثورة وانما محاولة للارهابيين من القاعدة وحلفائهم من الاخوان المسلمين للانقضاض على سوريا لخدمة الصهيونية، إذ ان سقوط سوريا يعني سقوط بقية القومية العربية"، دعياً الى "انقاذ سوريا من الارهاب والمتشددين، قبل ان تتحول إلى ليبيا وعراق وتونس اخرى، وتكرر حالة افغاستان أخرى، حيث يتم حاليا تصدير الاشخاص تحت شعار الجهاد، وغدا سيعودون لقتل بقية اخوانهم العرب في بلدانهم وبلدان اخرى، حيث عاد من حاربوا في افغانستان لقتل اخوانه في بلدانهم وتحت شعار الجهاد
 اللاذقية: اشتباك في منطقة النبي يونيس باللاذقية مع مجموعة إرهابية مسلحة ما أسفر عن مقتل وجرح عدد من الإرهابييين ومصادرة كمية من الأسلحة

عرف من الإرهابيين القتلى في منطقة النبي يونس باللاذقية.. الإرهابي حسام رزوق قائد ما يسمى كتائب القسام، عبد الرؤوف خير الله، ، خلدون المولوي

من الأسلحة المصادرة في منطقة النبي يونس باللاذقية : قواذف ار بي جي، 2 رشاش ب ك سيه، 7 قذائف مضادة للدروع، بنادق آلية، 18 لغم مضاد للدروع

الأسلحة المصادرة في منطقة النبي يونس: عدد من العبوات الناسفة تزن ما بين 25- 50 كغ، مدفع هاون وعدد من القذائف، كمامات، وذخيرة إضافة إلى كتب دينية ، ومشفى ميداني.

القوات المسلحة تتصدى لارهابيين على طريق الحسكة دير الزور عند مفرق قانا وتوقعهم بين قتيل ومصاب وتدمر آليات اجرامهم

 لبنان.. افادت الوكالة الوطنية للاعلام، بأن حريقاً اندلع في عدد من خيم النازحين السوريين في سهل المرج، حيث تعمل عناصر من الدفاع المدني على اخماده.
 الحسكة :اختطاف دكتور في كلية الهندسة الزراعية "أيمن العرفي" من أمام باب الكلية في حي الكلاسة بالحسكة
ريف حمص: القوات المسلحة تسيطر بالكامل على قرية السلومية بريف القصير.
اللاذقية:الأسلحة المصادرة في منطقة النبي يونس (قواذف ار بي جي، 2 رشاش ب ك سيه، 7 قذائف مضادة للدروع، بنادق آلية، 18 لغم مضاد للدروع، عدد من العبوات الناسفة تزن ما بين 25- 50 كغ، مدفع هاون وعدد من القذائف، وذخيرة إضافة إلى كتب دينية)


 اللاذقية: اشتباك مع مجموعات إرهابية مسلحة في منطقة النبي يونس ما أسفر عن مقتل وجرح عدد كبير من الإرهابيين ومصادرة كمية من الأسلحة
ريف حمص: دمرت وحدة من القوات المسلحة الباسلة وكراً وتجمعاً للمجموعات الارهابية المسلحة في مدينة القصير وقضت على جميع من فيهما.

صحيفة البعث
الـصـيـن وإيــران وفـنـزويــلا تــدعــو لـحـل الأزمــة ســياسـياً بـقـيـادة ســــوريــة أهالي اليوسفية يتصدون لإرهابيي جبهة النصرة.. والجيش يحبط محاولة تسـلل إرهـابيين مـن الأردن.. ويواصل تطهير كمام والشومرية والسلومية

اللجنة الوزارية تلتقي الأعضاء المؤسسين لتيار الوعد الحلقي: مستقبل سورية يصنعه أبناؤها الأوفياء وحدهم ومن يراهن على الخارج وسقوط الدولة واهم وخاسر

سـوريـة سـتمارس حقها فـي حمـاية ثرواتها الطبيعية الأحزاب الوطنية: قرار الاتحاد الأوروبي اسـتيـراد النفـط مـن الإرهـابيين قـرصنـة

الجـيــش يـمـهـل المسـلحين 48 ســاعـة لمغادرة مـنـطقة ســليمان بـيـك

الـمـالـكـي: تـضـافــر الجـهـود لـبـنـاء عــراق مــسـتقــر بـعــيـداً عــن الاقـتـتـال والـفــتـن

الرفض الشعبي لتورط الأردن في الأزمة السورية يتصاعد

طلبة تــونـس القوميون ينضمون للتنسيقية الشعبية لنصرة سورية

رئـيـس جـهـاز الـمـوســاد الــسـابـق: سقوط النظام في سورية مصلحة إســرائيلية خـالصة

الأمــن الـقــومـي النمـســاوي يعارض تسليح الـمـعـارضــة مـــتـطـرفــون ألــمـان ونـمـســاويــون وشــيـشـان ينضمون لــ جبهة النصرة

شدد على دعم الجيش والوقوف إلى جانبه بكل الوسائل المتاحة

ملتقى الأسرة: الشعب السوري قادر على إدارة شؤونه والوقوف في وجه الفتنة

الزعبي: قراراستيراد النفط المسروق مخــالــف لميثــاق الأمـــم المتحـــدة

أعضاء مجلس الشعب لـ البعث: دعم الحل السياسي وخلف الجيش في محاربة الإرهاب

دعت للإفراج فوراً دون شروط عن المطرانين المخطوفين شخصيات دينية وسياسية: عمل إرهابي يتنافى والقيم الدينية والإنسانية

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا