الاحتجاجات في لبنان تطال الفنانين ونادين نجيم وهيفاء ورعد شاركوا وكل ما تريد معرفته

رئيس التحرير
2019.11.18 07:33

 

تظاهر آلاف اللبنانيين اليوم (الجمعة) لليوم الثاني على التوالي، وقطعوا طرقاً رئيسية في مختلف المناطق، في تحرك موحد لرفع الصوت ضد الحكومة وقرارات فرض ضرائب جديدة عليهم في بلد يشهد أساساً أزمة اقتصادية خانقة.

واندلعت التظاهرات غير المسبوقة منذ سنوات ليل أمس (الخميس) بعد اقتراح الحكومة ضريبة على الاتصالات عبر تطبيقات الإنترنت. ورغم سحب الحكومة قرارها على وقع غضب الشارع، لم تتوقف حركة الاحتجاجات ضد مكونات الطبقة السياسية الممثلة في حكومة الرئيس سعد الحريري. وتصاعدت مطالبة الشارع باستقالتها، في حراك جامع لم يستثن حزباً أو طائفة أو زعيماً.

وتعاظمت نقمة الشارع في لبنان خلال الأسابيع الأخيرة إزاء احتمال تدهور العملة المحلية التي تراجعت قيمتها في السوق السوداء مقابل الدولار، وتوجه الحكومة لفرض ضرائب جديدة وسط مؤشرات على انهيار اقتصادي وشيك.

وقطع المتظاهرون طرقاً رئيسية في المناطق وتلك المؤدية إلى العاصمة ومطار بيروت الدولي لليوم الثاني على التوالي، وفق ما أفاد مصورو وكالة الصحافة الفرنسية. وعملت القوى الأمنية مراراً على إعادة فتح الطرق الحيوية.

وتجمع المتظاهرون في وسط بيروت قرب مقر الحكومة اليوم هاتفين «ثورة، ثورة» و«الشعب يريد إسقاط النظام»، رافعين الأعلام اللبنانية في وقت أقفلت المدارس والجامعات والمصارف والعديد من المؤسسات أبوابها.

وفي مؤشر على حجم النقمة الشعبية، بدا لافتاً منذ ليل الخميس خروج تظاهرات غاضبة في مناطق محسوبة على حزب الله، المشارك في الحكومة، على غرار الضاحية الجنوبية لبيروت وأخرى جنوباً خصوصاً مدينة النبطية حيث تجمّع متظاهرون قرب منازل ومكاتب عدد من نواب حزب الله وحليفته حركة أمل.

وفي مدينة صور الجنوبية، حيث يطغى نفوذ حركة أمل بزعامة رئيس مجلس النواب نبيه بري، هتف متظاهرون ضدّه.

ولم تخل التظاهرات من أعمال شغب بدت آثارها واضحة في شوارع بيروت حيث انتشرت مستوعبات النفايات وسط الطرق مع آثار الإطارات التي أحرقت. وقضى عاملان أجنبيان اختناقاً خلال الليل إثر إضرام متظاهرين غاضبين النار في مبنى قيد الانشاء في وسط بيروت، وفق الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية.

وأعلن وزير الخارجية ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل اليوم رفضه استقالة الحكومة. وقال في كلمة ألقاها من القصر الجمهوري في بعبدا إن «البديل عن الحكومة الحالية هو ضبابي ويمكن أن يكون أسوأ بكثير من الوضع الحالي»، مشيراً إلى أن «الخيار الذي لا نتمناه هو الفوضى في الشارع وصولاً الى الفتنة».
 
وهكذا يشهد لبنان مظاهرات شعبية ضخمة احتجاجا على الإجراءات التقشفية وفرض الحكومة رسما على استخدام تطبيق "واتساب". المتابعون للشأن اللبناني أكدوا أن الغضب الشعبي الذي يشهده لبنان هو تحصيل حاصل للفساد السياسي وتدهور الوضعين الاقتصادي والاجتماعي.
 
سعد الحريري: هناك "وجع حقيقي" انفجر
قال رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، اليوم الجمعة، إن هناك "وجعاً حقيقاً" انفجر في الشارع اللبناني يوم أمس، مضيفاً أن الشعب أعطى الطبقة السياسية الحاكمة أكثر من فرصة ولكنها لم تقدّم شيئاً في المقابل.
 
وأضاف الحريري أن ذهب إلى التسوية السياسية التي أدت إلى وصول ميشال عون إلى رئاسة الجمهورية منذ سنوات تفادياً للحرب، مضيفاً أن خياره تسبب له بخسائر.
 
الوضع الاقتصادي من سيء إلى أسوأ
الوضع الاقتصادي في لبنان متدهور للغاية، فالبلاد سجلت معدلات قياسية للدين العام في العالم بالنسبة لحجم الاقتصاد، كما يشهد النمو الاقتصادي تراجعا على خلفية حالة عدم الاستقرار التي تشهدها المنطقة حيث سجلت نسبة البطالة في صفوف الشباب حوالي 38 في المائة.
 
ويشهد لبنان عجزا في السيولة المالية بسبب قلة تدفقات رأس المال الذي يعتمد أساسا على التحويلات المالية التي يرسلها المغتربون. كما يشهد الاقتصاد الفعلي أزمة حقيقية بسبب عدم توفير العملة الأجنبية المتمثلة أساسا في الدولار بسعر الصرف المحدد. وبسبب الجمود السياسي وعدم إجراء تغييرات يتردد المانحون الأجانب في عرض مساعدات مالية للبنان في الوقت الحالي.
 
مطالب بسقوط النظام واستقالة الحكومة
وفي ظل ما يحدث، انتشرت فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيها المتظاهرون وهم يرددون "الشعب يريد اسقاط النظام" احتجاجا على الوضع القائم. وأطلق المحتجون شعارات تطالب رئيس الحكومة سعد الحريري بالاستقالة بالإضافة إلى استقالة حكومته.
 
كما دعا رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، رئيس الوزراء اللبناني بإقالة الحكومة بعد فشلها. وقال جعجع في بيان: "أوجه دعوة صادقة إلى رئيس الحكومة سعد الحريري لاستقالة هذه الحكومة نظرا لفشلها الذريع في وقف تدهور الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في البلاد مما أوصلنا الى الحالة التي نحن فيها".
 
وأوضح جعجع أن أفضل ما يمكن أن يقدمه الرئيس الحريري في هذه اللحظات الحرجة والعصيبة هو تقديم استقالة هذه الحكومة تمهيدا لتشكيل حكومة أخرى مختلفة تماما وجديدة تماما تستطيع قيادة عملية النهوض الاقتصادي المطلوبة في البلد.
 
من جهته اقترح رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط على الحريري أن يستقيلا سويا من الحكومة، عقب اندلاع احتجاجات رفضا لفرض ضرائب جديدة.
 
أما وزيرة الداخلية ريّا الحسن فأشارت إلى أنه "لا استقالة لرئيس الحكومة سعد الحريري في الوقت الراهن، لأن الاستقالة لا تحقق أي هدف".
 
وقال وزير الخارجية جبران باسيل يجب على الحكومة ألا تفرض أي ضرائب جديدة، وأن تعمل على وقف الفساد وسن إصلاحات طال انتظارها. وحذر باسيل من تأجيج الصراع بسبب الاحتجاجات الشعبية. وعن استقالة الحكومة قال باسيل إن أي بديل للحكومة الحالية سيكون أسوأ بكثير.
 
وأعلن مجلس الوزراء اللبناني إلغاء جلسة الحكومة المقررة هذا الجمعة، بسبب تعذر وصول الوزراء سعد الحريري إلى القصر الجمهوري مع استمرار المظاهرات وإيقاف حركة المرور في أنحاء بيروت.
 
المتظاهرون يقطعون الطرقات
واتسعت رقعة الاحتجاجات من العاصمة بيروت إلى مختلف المدن الرئيسية حيث خرج المحتجون للمطالبة باستقالة الحكومة. كما قطع المتظاهرون الطرقات الرئيسية في لبنان، كالطريق السريع الساحلي والطريق الدولي مع سوريا، وكذا طرق العديد من المدن بالبلاد كصيدا وطرابلس بالإضافة إلى عدد من التقاطعات الحيوية.
 
 
رويترز
اتساع رقعة الاحتجاجات
وفي طرابلس في الشمال، خرج مئات المحتجين في مظاهرات شعبية مناهضة لسياسة الحكومة بفرض الضرائب على الشعب. ودعا المحتجون الحكومة إلى التراجع عن قراراتها وتحسين ظروف السكان في المنطقة من خلال تنفيذ مشاريع تنموية.
 
عناصر الأمن تتصدى للمحتجين
حاولت قوات الأمن اللبنانية تفريق المتظاهرين الذين تجمعوا في ساحة رياض الصلح بالعاصمة حيث ألقت قنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة العشرات بالإغماء حسب ما أكده الصليب الأحمر اللبناني. كما استخدمت الشرطة الهراوات وخراطيم المياه لإبعاد المحتجين عن ساحة رياض الصلح وقامت باعتقال العشرات.

 

  نادين نسيب نجيم تشارك في التظاهرات في وسط بيروت وتطلق صرخة للمواطنين وينكن إنتو؟وهيفا وهبي تدعم باشتاغ 
نادين نسيب نجيم
شاركت الممثلة اللبنانية نادين نسيب نجيم في المظاهرة في وسط بيروت إلى جانب نخبة كبيرة من أهل الفن.
وفي فيديو خاص لـ  "الجديد أونلاين" ظهرت نجيم وهي تشدد على أهمية المشاركة في هذه المظاهرة، مشيرة إلى أنها ابتعدت عن أولادها وضحّت بوقتها من أجل المشاركة والمطالبة بحقها وحق الشعب.
 
 
 
هيفا وهبي تدعم هاشتاغ لبنان ينتفض: كلنا للوطن
دعمت الفنانة اللبنانية هيفا وهبي هاشتاغ "لبنان ينتفض" عبر تويتر، والذي استطاع أن يتصدر تويتر مع أكثر من 100 ألف تغريدة.
وقالت وهبي: "ما في احلى من الشعب اللبناني لمّا يكون ايد وحدة وشعاره واحد، بلا انتماء سياسي كلنا للوطن"

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 سيرة اللقطة السينمائية منذ ولادة الفن السابع مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه