"فياغرا الذكاء"يحافظ على مستوى التركيز ويغري التجار في أميركا

رئيس التحرير-أشرف أبو جلالة
2019.06.26 22:30

    "بروفيجيل" فياغرا الدماغ

حبة النشاط هذه المرة لن ترتبط بالحبة الزرقاء ذات القدرة الجنسية الهائلة بل هي حبة سحرية موجهة للدماغ وكفيلة بأن تحسن من أدائه بشكل ملحوظ. ويقبل الأميركيون على قرص "بروفيجيل" لتحفيز قدرتهم على التركيز خاصة خلال العمل.

القاهرة: اشتهر دافيد أسبري، المهندس السابق بجامعة كاليفورنيا وواحد من أبرز العاملين بوادي السيليكون، بدعمه للنجاح من خلال النظام الغذائي والتمرينات الرياضية وكذلك تلك الحبة الدوائية التي باتت توصف بـ "عقار الذكاء" الأكثر إثارةً للجدل في أميركا. وأكد أن قرص بروفيجيل – Provigil الأبيض يساعده في رفع معدل ذكائه بمقدار 20 نقطة، وقال إن أي خطر متعلق بالضرر على المدى البعيد هو خطر يستحق المجازفة بالفعل.

ولم يكن أسبري وحده الذي أعلن عن دعمه للانتظام في استخدام العقار، الذي يصفه تجار وول ستريت بأنه "فياغرا الدماغ". وأشاروا إلى أنه يقدم طاقة وتفكيراً واضحاً، مع عدد قليل من العيوب التي ربما تعود بالضرر على من يستخدمونه. وقدَّرت دراسة أجريت الشهر الماضي في جامعة كاليفورنيا بسان فرانسيسكو أن أكثر من 500 ألف أميركي ينتظمون في استخدام هذا العقار، الذي يعرف أيضاً باسم " مودافينيل - modafinil"، حيث أنهم يستعينون به للحفاظ على تركيزهم في العمل.

ومنذ أن تم طرح فيلم Limitless عام 2011، الذي استخدم فيه برادلي كوبر نسخة تكاد تكون مكشوفة من عقار بروفيجيل من أجل غزو عالم الأعمال، وقد أضحى هذا العقار هو عقار الذكاء المفضل في أميركا، طبقاً لصحيفة صنداي تايمز البريطانية. ويحظى العقار برواج كبير بين العمال البيض الجامعيين الذين يشترونه من صيدليات كندية تعمل عبر الإنترنت مقابل ما يصل إلى ألف دولار ( 645 إسترليني ) شهرياً.
فيما يمكن للأطباء الأميركيين أن يصفوه فقط في حالة حدوث مشكلات طبية، من بينها اضطرابات النوم التي يعانيها العمال الذي يعملون بنظام التناوب، لكن أنصار العقار يؤكدون أنهم يستخدمونه من أجل تحسين ما يصفونه بـ "أدائهم في الحياة".

بينما قال أسبري، 43 عاماً، إنه توقف عن تناوله منذ 3 أشهر، للتأكد من أنه ليس من الأدوية التي تبعث على الإدمان، ولم يشعر بأي ضرر، لكنه فضّل فائدة الدعم المعرفي التي تُقدَّر نسبتها بـ 10 % ويتم التحصل عليها من وراء استخدامه يومياً. وأضاف أسبري :" يساعدني هذا العقار على الكتابة والعمل باعتباري مسؤول تنفيذي ناجح ولدي طفلين أقوم بتربيتهما. ويمكنني القيام بذلك بدون العقار، لكن الحقيقة هو أنه يساعدني على أن أقوم بمهام عملي كرجل أعمال وكزوج على نحو أفضل".

وقال جيسي لولر، وهو مطور برمجيات في لوس أنغلوس، عبر تدوينه له " معظم الأدوية مثل الكحول تجعلك أكثر غباءً، لكن منشطات الذهن ( عقاقير الذكاء ) تمكنك من رؤية الأشياء بشكل أكثر وضوحاً ولمدة زمنية أطول". فيما تحدث آخرون عن تسبب تلك المنشطات الذهنية في حدوث مشكلات، حيث تردد أن عقار بروفيجيل قد يحدث فقدان للوعي حين يمتزج مع الكحول وأن عدم تناوله لمدة يوم واحد فقط يمكنه إعادة المستخدمين مرة أخرى إلى ما يصفها البعض بـ "الحقيقة النجسة". وطالبت الجمعية الطبية الأميركية بإجراء مزيد من البحوث للتأكد من النتائج.

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

التعليقات
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع أمواج بمحتواها

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا