خاطفو التركيين: الزوّار مقابل القبطان في بيروت

رئيس التحرير
2019.06.15 21:38


أعلنت مجموعة تطلق على نفسها اسم مجموعة "زوار الامام الرضا" تبنيها عملية خطف الطيار التركي ومساعده عند جسر الكوكودي على طريق المطار فجر اليوم.
وقالت المجموعة في رسالة الى الاتراك: "أمان ربي امان.. بيرجع زوار بيطلع قبطان".
وبحسب الرسالة فإن عملية الخطف الطيّار التركي ومساعده التي نفذها مسلحون فجر اليوم مرتبطة بقضية المخطوفين اللبنانيين في أعزاز.
وفور اعلان المجموعة تبنيها العملية، قال المتحدث باسم اهالي مخطوفي أعزاز أن هذا "النبأ هو بمثابة مفاجأة كبيرة بالنسبة لنا، لكنها مفاجأة حلوة ونعتبرها عيدية العيد".
 ونفى شعيب

ان يكون لديه اي علم حول من يقف وراء هذه المجموعة، مقدما الشكر لهم لقيامهم بهذا العمل.
وكان أهالي المخطوفين اللبنانيين نفوا صباح اليوم فور شيوع نبأ الخطف اي علاقة لهم بالعملية، مشيرين الى انهم علموا بالأمر من خلال وسائل الاعلام.
وطالب اهالي المخطوفين في السابق عدة مرات السطات التركية باستخدام نفوذها لدى المعارضين السوريين لتأمين الافراج عن المخطوفين اللبنانيين التسعة.

وكانت  أعلنت أنقرة عن اختطاف مسلحين مجهولين اثنين من أفراد طاقم طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية في بيروت. وبدوره، أكد وزير الداخلية اللبناني مروان شربل اختطاف طيار تركي ومساعده فجر اليوم الجمعة 9 أغسطس/آب إثر اعتراض مسلحين لحافلة تقل عاملين في الخطوط الجوية التركية، كانت قد خرجت من مطار بيروت متجهة إلى أحد الفنادق. وكشفت مصادر لبنانية أن عملية الاختطاف جرت على جسر الكوكودي، وأن الحافلة تعرضت لهجوم من قبل 8 مسلحين كانوا يستقلون سيارتين. وأشارت المصادر إلى أن الجيش انتشر على مدخل جسر الكوكودي حيث جرت عملية الخطف. وذكرت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام أن الركاب، الذين كانوا في الحافلة، هم طاقـم كامل لطائرة تابعة للخطوط الجوية التركية، وأن المسلحين اكتفوا بخطف قائد الطائرة ومساعده. يذكر أن لبنان شهد العام الماضي حوادث اختطاف لأتراك، حيث أبدى الخاطفون حينها رغبتَهم في مبادلة المختطفين بمواطنين لبنانيين تحتجزهم المعارضة السورية في مدينة أعزاز المجاورة للحدود التركية. وكان أهل المختطفين اللبنانيين في سورية قد حملوا الحكومةَ التركية المسؤولية عن رعاية المختطفين. وقال الكاتب والمحلل السياسي اللبناني جورج علم إنه لا يجوز توجيه أصابع الاتهام إلى أي طرف، قبل أن تعلن الجهات الرسمية المعنية نتائج التحقيقات، إلا أنه لم يستبعد أن يكون الأمر مرتبطا بقضية المختطفين المحتجزين في أعزاز. وأشار في هذا الخصوص إلى أن السلطات سبق أن عملت على تنفيذ شروط الخاطفين، وكانت هناك وعود بإطلاق سراح المختطفين بحلول عيد الفطر المبارك، إلا أنهم مازالوا قيد الاحتجاز حتى الآن. بدوره أعاد المحلل السياسي غسان جواد إلى الأذهان أن أهالي المختطفين اللبنانيين مقتنعون بأن تركيا هي من يقف وراء احتجازهم. وتابع أن أسر المختطفين سبق أن تحركت ضد المصالح التركية في البلاد، ووعدت بالمزيد بعد عيد الفطر، خاصة على خلفية إعلان المسؤولين الأمريكيين عن فشل المفاوضات للإفراج عن المختطفين، على الرغم من إطلاق سراح عدد من النساء السوريات المعتقلات في السجون السورية تنفيذا لمطالب الخاطفين. وكانت مجموعة مسلحة أقدمت في 22 مايو/أيار عام 2012 على خطف 11 لبنانيا، في إعزاز بشمال محافظة حلب السورية عقب اجتيازهم الحدود التركية قادمين برا من زيارة دينية لإيران، ثم أفرجت عن 3 رهائن. وطالبت هذه المجموعة "حزب الله" اللبناني بوقف تدخله إلى جانب القوات الحكومية السورية في الحرب الدائرة بالبلاد، مقابل الإفراج عن الرهائن، إلا أن الحزب رفض الرضوخ لتلك الضغوط.
 المصدر: وكالات+ "روسيا اليوم"
 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا «Game of Thrones»أسطورة وتاريخ و14 مسلسلاً ينافسه وسيلفستر ستالون: ممثل فاشل