صحف دولية: عملية مقتل بن لادن "كذبة كبرى"و"دوبلير" القرضاوي الميت، و"جيفارا" بقبضة العدالة

رئيس التحرير
2019.06.26 20:08

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- رصدت الصحف الدولية، الأحد، مجموعة لآخر التطورات الإقليمية والعالمية منها هجمات إلكترونية "إيرانية" على البحرية الأمريكية، و"الموت رجما" عقوبة امتلاك هاتف محمول، فضلا عن طائفة أخرى من الأخبار.

واشنطن تايمز و
وتناولت الصحف العربية، الأحد، طائفة من قضايا ذات اهتمام برز منها المكالمة الهاتفية بين الرئيسين الأمريكي والإيراني والجدل الدائر بشأن من طلب المكالمة، واحتجاجات السودان وقمع المتظاهرين، واتهام الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي بالإضرار بأمن الخليج.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن هناك تقارير متناقلة عن تصعيد إيران لهجماتها الإلكترونية ضد الجيش الأمريكي، بالتزامن مع أول مكالمة هاتفية بين الرئيس باراك أوباما، والإيراني، حسن روحاني، الجمعة، وهي المكالمة الأولى من نوعها منذ حقبة الرئيس الأسبق، جيمي كارتر.

وذكرت أن الاختراق للوصول إلى معلومات غير سرية للبحرية الأمريكية بدأ في منتصف سبتمبر/أيلول الجاري ضمن تصعيد للاختراقات الإيرانية لشبكة الحواسيب الأمريكية، ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" "دهشة" مسؤولين أمريكيين للهجوم الإيراني، الذي عادة ما يستهدف القطاع الخاص، كما أنه "يعكس تطور القدرات الإيرانية بشكل يفوق ما يعتقده مسؤولون أمريكيون"، على ما أوردت "واشنطن تايمز."

الاندنبندنت

 

Not ONE word of official account of raid that killed Bin Laden is true, claims award-winning journalist Seymour Hersh The Pulitzer Prize-winning journalist says that raid which killed Osama Bin Laden in 2011 is ‘one big lie’ He says the US media is too afraid to pick on Obama Hersh, 76, says the solution is to shut down news networks like NBC and ABC
He also suggested the firing of 90 per cent of mainstream editors

By Marie-louise Olson

A Pulitzer Prize-winning journalist says that the official account of the raid which killed Osama Bin Laden in 2011 is ‘one big lie’.

Seymour Hersh, 76, said that ‘not one word’ of the Obama administration’s narrative on what happened is true.

In an interview with The Guardian published today, Hersh savages the US media for failing to challenge the White House on a whole host of issues, from NSA spying, to drone attacks, to aggression against Syria.

 

Not true: Journalist Seymour Hersh says the raid that killed Osama Bin Laden in 2011 was all a fabrication

 

 

Sucking up: Hersh said the American press spends so much more time carrying water for Obama than I ever thought they would

 
 

Lying: Hersh says ot one word of the Obama administrations account of the raid that supposedly killed Osama Bin Laden is true. The government has never released pictures of Bin Ladens dead body to the public

 

 

 

The compound: The Pakistan home of the al Qaeda leader was in flames after it was attacked by Navy Seals

 

He said the Navy Seal raid that supposedly resulted in the death of the Al-Qaeda terror leader, Hersh said, ‘not one word of it is true’.

According to Hersh - who first gained worldwide recognition in 1969 for exposing the My Lai Massacre and its cover-up during the Vietnam War, for which he received the 1970 Pulitzer Prize for International Reporting - the problem is that the US media is allowing the Obama administration to get away with lying.

‘It’s pathetic. They are more than obsequious, they are afraid to pick on this guy [Obama].’

The White House has refused to publicly release images of Bin Laden’s body, fuelling suspicion they are withholding information.

 

President Barack Obama, Vice President Joe Biden, former Secretary of State Hillary Clinton and members of the national security team watch the raid live from the White Houses Situation Room on May 1, 2011

 

 

Aftermath: Part of a damaged helicopter is seen lying near the compound after US Navy SEAL commandos supposedly killed bin Laden

 

 

Destroyed: The grounds of the Bin Ladens compound after the raid

 

 

 

Although the White House said the corpse was immediately ‘buried at sea’ within 24 hours of his death in line with Islamic tradition, it quickly emerged that this was not standard practice.

It has also been suggested that the White House has changed its story multiple times, according to infowars.com.

 

 

They initially claimed that pictures from the ‘situation room’ show Obama, Vice President Joe Biden, Hilary Clinton and the rest of the security team watching the raid live, when in fact there was a blackout on the feed.

Neighbours close to the Pakistani compound in Abbottabad also said they had never seen Bin Laden in the area.

 

Afraid: Hersh claims the US media is too scared of challenging Obama

 

 
 

Shut them down: Hersh says the solution is to close ABC and NBC and fire 90 per cent of editors

 

Hersh said the American press spends ‘so much more time carrying water for Obama than I ever thought they would’.

In his opinion, the solution would be to shut down news networks like NBC and ABC and fire 90 per cent of mainstream editors and replace them with ‘real’ journalists who are not afraid to speak truth to power.

‘The republic’s in trouble, we lie about everything, lying has become the staple,’ he said.

 

 

 

 

 

 

 

وتناولت الصحيفة البريطانية جانباً من تقرير خاص أعدته تحت عنوان" العقوبة.. الموت رجماً.. والجريمة؟... امتلاك هاتف محمول" حول تزايد عمليات القتل في باكستان بواسطة هذا النوع من الإعدام "البربري" ودعوات لتحرك الأمم المتحدة للتصدي له.

وكتبت: قبل شهرين من الآن، رجمت شابة باكستانية وهي أم لطفلين بواسطة أقاربها حتى الموت تنفيذا لحكم محكمة عشائرية في باكستان بجريمة حيازتها على هاتف محمول. وحادثة رجم عارفة بيبي على يد أعمامها وأقاربها، ليست بحادثة منعزلة، فالرجم عقوبة مشروعة تمارس في 15 دولة على الأقل، ويقول مناهضوها إن الممارسة "الوحشية" ربما في ارتفاع وتحديدا في باكستان وأفغانستان والعراق.

ديل ميل

ورصدت الصحيفة البريطانية تصريحات أدلى بها الصحفي الأمريكي المخضرم سيمور هيرش، الحائز على جازة "بوليتزر" للصحافة، التي وصف بها التصريحات الرسمية التي رافقت عملية الدهم التي انتهت بمقتل زعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن، بأنها "كذبة كبرى"، وأن أي من تصريحات إدارة الرئيس باراك أوباما حول ما حدث في هذا الشأن ليست بحقيقة.

ووجه الصحفي المرموق 76 عاما، الذي برز نجمه عام 1969 بعد كشفة مذبحة قرية ماي لاي التي قامت بها القوات الأميركية خلال حرب فيتنام، خلال مقابلة مع صحيفة "الغارديان" البريطانية، انتقادات لاذعة لوسائل الإعلام الأمريكية لإخفاقها في تحدي البيت الأبيض في كثير من القضايا منها برنامج التجسس لوكالة الأمن القومي، والهجمات بواسطة الطائرات بدون طيار.

ورفض البيت الأبيض نشر صور لجثمان بن لادن ما زاد الشكوك بإخفاء واشنطن لمعلومات، وقال هيرش إن العملية التي قادتها عناصر من نخبة البحرية "سيلز"، ويزعم أنها انتهت بمقتل بن لادن، "لا كلمة واحدة فيها بحقيقة"، طبقاً لديلي ميل.

ودعا الصحفي الأمريكي المرموق لإغلاق شبكات تلفزة أمريكية كـ"ان بي سي" و"أيه بي سي" واستبدال 90 في المائة من طواقم التحرير بـ"صحفيين حقيقيين" لا يخشون مواجهة السلطة.

ديلي ستار

اعتذرت الصحيفة البريطانية من الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، بالإمارات العربية المتحدة، بسبب خبر نشرته في وقت سابق، قالت فيه إنه الشيخ منصور حجز "ديزني لاند"، حتى يتسنى له وعائلته التمتع بخصوصية في المنتجع الواقع في العاصمة الفرنسية.
 
ونقلت الصحيفة: "علمنا بأن الشيخ منصور وعائلته لم يكونوا أبداً في ديزني لاند باريس عندما تم إغلاقه أمام الجمهور، ولم يدفعوا لهم أبداً للقيام بذلك."

 
 

 لمصريون

اتهام مرسي بالإضرار بأمن الخليج ومخالفة "كامب ديفيد"

كشف مصدر مطلع على التحقيقات مع الرئيس المعزول محمد مرسي،ـ المحتجز في مكان غير معلوم منذ الإطاحة به في الثالث من يوليو الماضي ـ أن سلطات التحقيق ستواجهه باتهامات تتعلق بالإضرار بأمن الخليج، واتفاقية السلام الموقعة بين مصر وإسرائيل، المعروفة بـ "كامب ديفيد".

وقالت المصادر، إن المخابرات العامة خاطبت وزارة الخارجية للتواصل مع مركز دراسات بحثي ألماني، لم تكشف عن اسمه، لكنها قالت إنه تواصل مع "الإخوان المسلمين" أثناء حكم الرئيس محمد مرسي، بمعرفة الرئاسة، وأمد الجماعة بمعلومات علمية هامة حول مشروع إقليم قناة السويس، وأهم معوقات المشروع، وكذلك تداعياته على دول الخليج.

الدستور

حسن يوسف: القرضاوي "مات" منذ فترة والموجود الآن "دوبلير" صنعته إسرائيل

قال الفنان حسن يوسف: إن الشيخ يوسف القرضاوي توفاه الله منذ فترة، معتبرًا أن التصريحات التي صدرت منه وهاجم فيها الجيش المصري تدل على ذلك. مشيراً إلى أن القرضاوي الذي هاجم الجيش ليس هو الشخص الذي يعرفه وكان يسافر له فى بعض الدول العربية لحضور دروسه.

وأضاف يوسف خلال حواره مع الإعلامي وائل الإبراشيى فى برنامج "العاشرة مساءً المذاع على قناة "دريم2" أن إسرائيل قادرة على فعل أي شيء، وأزعم أنها وضعت له شريحة في رأسه واستطاعت أن تغير من سلوكه الذي كان معروف به، فالموجود على الساحة ليس القرضاوي الذى نعرفه بل هو "دوبلير" القرضاوي.

ومن "النهار الجديد" الجزائرية نقتبس هذا الخبر بعنوان: شاب تونسي مقيم في أوروبا ينشر صورة له وهو يدوس على نسخة من القرآن

أعلنت وزارة الداخلية التونسية الخميس انها فتحت تحقيقا وابلغت منظمة الشرطة الدولية (الانتربول) وذلك اثر نشر شاب تونسي "مقيم في اوروبا" على الانترنت صورة له وهو يدوس على نسخة من القرآن. وقالت الوزارة في بيان "تبعا لنشر صورة شاب على صفحات التواصل الاجتماعي وهو بصدد الدوس بقدمه على المصحف الشريف، تبيّن من خلال التحريات الاوّلية انّ الصورة التقطت خارج تراب الجمهورية التونسية وهي لشاب تونسي لا يتجاوز عمره 20 سنة، ويقيم حاليا بإحدى الدول الاوروبية".

 السوسنة

جيفارا .. أشهر مفحط سعودي في قبضة العدالة

والخاتمة بهذا الخبر من الصحيفة الأردنية:  أسدلت شرطة الرياض الستار على مسلسل جيفارا الاجرامي، أشهر مفحط في العاصمة السعودية ، في عملية امنية دقيقة مساء الجمعة .
 
ويعرف عن المفحط الذي اطلق عليه اسم حركي " جيفارا " بملاحقته دوريات الشرطة، وسرقة السيارات الفارهة وحرقها بعد اشباع رغباته في التفحيط، في حين امتهن  السرقة خاصة حقائب النساء .

 

الشرق الأوسط

وفي التفاصيل التي أوردتها الصحيفة السعودية تحت عنوان: حديث روحاني وأوباما الهاتفي يربك طهران... روايتان حول من طلب المكالمة.. والرئيس الإيراني: تلقينا اتصال البيت الأبيض ونحن نستعد للسفر

 أحدثت المكالمة الهاتفية بين الرئيسين الإيراني حسن روحاني والأميركي باراك أوباما، التي أنهت قطيعة عمرها 34 سنة في الاتصالات بين البلدين، ارتباكا في طهران, ظهرت من ردود فعل مؤيدي روحاني والمحافظين. وبينما احتفى مئات الإيرانيين بروحاني لدى عودته من نيويورك أمس, فإن عددا صغيرا من المتشددين رددوا هتاف «الموت لأميركا» وألقوا بيضا وحجارة على سيارته الرسمية عند مغادرتها المطار.

الحياة

مسؤولون في حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان يعارضون قمع المتظاهرين

وفي التفاصيل المنشورة على الصحيفة اللندنية: أعلن الجناح الاصلاحي داخل حزب المؤتمر الوطني العام في السودان برئاسة الرئيس عمر حسن البشير السبت في رسالة معارضته للقمع الذي ووجهت به التظاهرات المعارضة لالغاء الدعم عن المحروقات.
 
وجاء في رسالة وجهها الى الرئيس السوداني 31 مسؤولا في الحزب الحاكم من الجناح الاصلاحي "ان الاجراءات الاقتصادية التي وضعتها الحكومة والقمع الذي مورس ضد الذين عارضوها بعيد عن التسامح وعن الحق في التعبير السلمي".

ا

 

 

 

 

 

 

 

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا