صحف: "نوبل" للسلام للأسد والسيسي يحمل إرث "ناصر والسادات"وفوضى الحج ببعض الدول

رئيس التحرير
2019.06.25 04:12

حفلت الصحف العربية بعدة مواضيع محلية لكنها مثيرة للاهتمام، من ضمنها حوار مع قيادي سابق بارز في تيار الإخوان المسلمين بمصر يحذر فيها من لجوء لاتباع النموذج السوري، وكذلك مشاكل شابت حملات الحج في بعض الدول من ضمنها الجزائر وتونس.

فقد أجرت صحيفة "اليوم السابع" المصرية حوارا مع كمال الهلباوي القيادي الإخواني المنشق، حذّر فيه من أنّه من الممكن أن تلجأ الجماعة المحظورة لفعل "أي شيء من أجل تحقيق أهدافها، وأضاف: "قد يلجأون إلى تصوير فيديوهات لمنشقين وهميين عن الجيش، وادعاء تشكيلهم جيش مصري حر." وقال إنه "لا يستبعد لجوء الإخوان للسيناريو السوري للتمهيد إلى تشكيل جيش حر، مشيراً إلى أن الدعوة لتشكيل جيش مصري حر، تجربة قديمة وفاشلة، وكانت فتنة وانتهت دون أن يتأثر بها الجيش."

أما صحيفة الشرق الأوسط فقد أجرت حوارا بدورها مع حفيدة آية الله الخميني زهراء أشراقي، التي "تعدّ بعد السيد حسن الخميني أشهر أحفاد آية الله الخميني مؤسس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وهي زوجة محمد رضا خاتمي، الأمين العام لحزب «مشاركت» (الشراكة) وشقيق محمد خاتمي الرئيس الإيراني الأسبق.

وقالت زهراء في الحوار إنها ترفض جميع أنواع شرطة الإرشاد كما أنها ترغب في أن يكون الحجاب "جذابا لا أن يطلق شحنات سالبة."

ومع تقتراب شعائر الحج من ذروتها، بدأ الموضوع يحظى بنصيب الأسد في اهتمامات الصحف العربية، وكان لافتا هذا العام الضجة التي أثيرت في تونس حول جوازات مزورة وأخرى تتعلق تتعلق أيضا بسوء تنظيم مما أثار الجدل بشأن التفريق في الخدمات بين حج عادي للفقراء وحج "ممتاز" للأغنياء.

ونقلت صحيفة الصباح التونسية عن مسؤول في وزارة الشؤون الدينية التونسية قوله إنّه لا علاقة لسللطات التونسية بهذا الموضوع مشددا على أنّ "تجارا سعوديين هم المسؤولون عن الظاهرة وعلى من يتعامل معهم أن يتحمل مسؤوليته."

ومن جهتها، تعرضت صحيفة الخبر الجزائرية لموضوع تدهور صحة بعض الحجيج الجزائريين، مشيرة إلى أن طبيبا واحدا فحص في يوم واحد 165 حاجا بسبب تضاعف حالات الأمراض الطارئة. وأشارت الصحيفة إلى أنّه تم اكتشاف أمراض لا تسمح أصلا بالحج، "ورغم ذلك استفادوا من تراخيص من أطباء صاروا محل اتهام. ومن ضمن الفئات الحوامل وكذلك مصابون بآل زهايمر."

أما صحيفة الرياض السعودية فقد تعرضت إلى خطبة الجمعة في القطيف، قائلة إنّ إمام الجمعة الشيخ حسن الصفار شنّ خلالها "هجوما عنيفا على تيار شيعي يمارس الإساءة للرموز السنية، بهدف تحقيق فتنة في العالم الإسلامي، ووصف التيار ب"تيار البذاءة والإساءة."

وأضافت أنّ الشيخ أشار في السياق ذاته إلى الفتوى الصادرة من المرجع الأعلى السيد علي السيستاني، وأدانت تصرفات أفراد هذا التيار الذين خرجوا في حي الأعظمية ببغداد وأساؤوا لرموز أهل السنة."

أما الصحف اللبنانية فقد خصصت جميعها صفحاتها الأولى لوداع الفنان وديع الصافي الذي وافته المنية الجمعة.

وقالت صحيفة السفير "أطلق وديع الصافي آهاته الشجية ورحل طاوياً معه عصر الطرب، وقد ترك صدى صوته المنشي يتردد في أجواء الوطن العربي جميعاً، بمشرقه ومغربه.
انطوت صفحة ولا أبهى من تاريخ الغناء العربي، الغناء الذي يذهب إلى الوجدان فينعشه إلى حد البكاء شجناً.  أطلق صوته العفي فملأ هواء دنيا العرب من أدناها إلى أقصاها، وهو الذي غنى مع لبنان وله سوريا بدمشقها ومصر بقاهرتها والعراق ببغدادها وبلغ صوت الفرح أقصى المغرب وأدنى المشرق، فكان مطرب العرب بحق، متجاوزاً الحدود وأنظمة القمع رابطاً بين الإنسان وأرضه."

 

بينما  تناولت الصحف غير الناطقة بالعربية السبت عدة موضوعات من ضمنها الوضع في ليبيا وكذلك انتقادات وجهت للجنة جائزة "نوبل" للسلام. وكذلك تدافع الشخصيات القومية الناصرية للضغط على وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي للترشح لمنصب الرئاسة.

ونشرت جريدة الديلي تليغراف موضوعا تحت عنوان "منح نوبل للسلام لمنظمة حظر الأسلحة الكيمياوية "جائزة للأسد." وتشير الجريدة للانتقادات التى وجهتها المعارضة السورية لقرار هيئة الحكام منح جائزة نوبل للسلام عن عام 2013 للمنظمة الدولية لمنع استخدام الأسلحة الكيمياوية.

وترى المعارضة السورية أنّ منح الجائزة للمنظمة الدولية بعد قبولها الوساطة في نزع السلاح الكيمياوي لبشار الأسد مقابل تجنيبه ضربة عسكرية غربية يعتبر جائزة في حد ذاته لنظام بشار الأسد."

وتنقل الصحيفة عن رئيس لجنة مؤسسة نوبل ثوربورن ياغلاند قوله "خلال الأحداث الأخيرة في سوريا تم استخدام الأسلحة الكيمياوية وهو ما أكد ضرورة دعم الجهود والأليات لمنع ذلك في المستقبل." وفي سوريا يرى المعارضون أن هذا القرار يدعم من قبضة الأسد على السلطة في البلاد ويمثل طعنة للمعارضين.

أما جريدة الغارديان فنشرت موضوعا تحت عنوان "فصائل طرابلس المتصارعة ..من مع من" وتحدثت عن ميليشيا "غرفة عمليات ثوار ليبيا"  والتى تعتبرها الجريدة امتداد لميليشيا مسلحة سابقة كانت تسمى الدرع الليبي والذي ضم آلاف المقاتلين بالتعاون مع زعيم البرلمان نوري أبوسهمين وتضيف الجريدة إن هذه المجموعة هي التى قامت بعملية اختطاف زيدان حسب التقارير الأولية على أساس أنها عملية اعتقال.

وقالت صحيفة لوموند الفرنسية إنّ موجة من القومية تضغط من أجل الدفع بوزير الدفاع عبد الفتاح السيسي إلى منصب الرئاسة في مصر.

وأضافت الصحيفة أن التشويق بلغ ذروته مع ظهور شخصيات معروفة علنا لحشد التأييد للسيسي ومن ضمنهم ابنة الزعيم جمال عبد الناصر، هدى، التي ترى أنه يتعين عليه أن يتحمل مسؤوليته لملء الفراغ السياسي. كما ترى فيه أوساط خليطا بين عبد الناصر والرئيس الأسبق محمد أنور السادات. لكن شخصيات من شباب الثورة يرون أن البلاد بحاجة إلى أكثر من التفكير في شخصية تقودها ونسبت لناشطة تدعى جيجي إبراهيم قولها إنّ السيسي ليس غبيا لدرجة أنه يقبل بالترشح لمنصب الرئاسة لأنّ أزمة البلاد أعمق من أن يكون شخص قادرا على حلها.

أما الصحف الأمريكية فقد اهتمت باللقاء الذي جمع بين الرئيس باراك أوباما ووفد عن الجمهوريين بقيادة رئيس مجلس النواب جون بوينر لإيجاد حل للأزمة المالية الناجمة عن إغلاق الحكومة.

وكتبت "نيويورك تايمز" تحت عنوان " المحادثات بدأت بشأن أزمة الميزانية، ليس هناك اتفاق سريع" وأضافت الصحيفة أن مقترح الجمهوريين رفع سقف الدين لأجل قصير من أجل تجنيب الولايات المتحدة عدم الوفاء بالتزاماتها المالية، يعتبر خطوة أولى نحو تسوية أزمة الميزانية.

وفي بلجيكا شكلت وفاة الوزير الأول الأسبق ويلفريد مارتنس أبرز اهتمامات الصحف المحلية التي تطرقت لمسار شخصية ميزت التاريخ البلجيكي. وقالت صحيفة "بلجيكا الحرة"  "قليلة هي الشخصيات التي كان لها الأثر على المستقبل المؤسساتي للبلاد"، مشيرة إلى أن ويلفريد مارتنس فرض اسمه في التاريخ وأنه "إذا كنا نرغب في الحفاظ على هذا البلد فإنه يتعين أن تنجب منطقة فلاندر رجلا من هذا الطراز.

 

 

 

 

 

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا