جنيف أرجأت جنيف..

رئيس التحرير-الجديد
2019.12.04 19:21

جنيف أرجأت جنيف.. والاجتماعاتُ التحضيريةُ المنعقدةُ على الأراضي السويسريةِ بثِقْلِها الأميركيِّ والروسيِّ لم تُثبّتْ موعدَ الثالثِ والعِشرينَ من الجاري لانطلاقةِ أعمالِ المؤتمر. ويرجَّحُ تأجيلُه من ثلاثةِ إلى أربعةِ أسابيعَ كحدٍّ أقصى منعاً لتضاربِه وفترةَ الأعياد. وإلى جانبِ التمثيلِ الأميركيِّ والروسيِّ حَضر الأخضرُ الإبراهيميّ لتقديمِ شرحٍ لنتائجِ جولاتِه. فيما حضرتِ المعارضةُ السوريةُ بأكرادِ الداخل وهيثم منّاع وقدْري جميل ورفِعت الأسد الذي لم يُعرفْ مَن دعاه وما وظيفتُه على وجهِ التحديد. عِلماً أنّ دورَه على الساحةِ السوريةِ يَقعُ في مِنطقةِ الفَراغ ولم
تُنسبْ إليه أيُّ نشاطاتٍ بارزةٍ منذ مجزرةِ حماه عامَ اثنينِ وثمانين... طيفُ جنيف لاحقَ جون كيري إلى كلٍّ مِن بولندا وفِلَسطينَ المحتلة.. حيث شوهدَ بينَ ضرائحَ وفي المحافلِ السياسيةِ وقد تلبَّسه المؤتمرُ والدَّعََواتُ إلى التزامِ مندرجاتِ جنيف الأولِ والالتحاقِ بالثاني. .جولةُ كيري التي تَشملُ إحدى عشْرةَ دولةً متوسطيةً .عنوانُها الأولُ السّعودية. والشكلُ عبرَّ عن المضمونِ إذ إنّ اجتماعَه إلى الملِك عبدالله لم يحضرْه رئيسُ الاستخبارات الأمير بندر بن سلطان.. ما يعزّزُ الأنباءَ عنِ انتقالِ المِلفِّ السياسيِّ إلى يدِ الملِك والحدِّ مِن دورِ السلطاتِ الأمنيةِ التي لعِبت بالنار السورية... تَبّتْ يدُ بندر.. فسلاحُه المتسلِّلُ إلى سوريا ومِصرَ عَبرَ سَيناءَ والجَولانِ وإسرائيلَ أصبحَ يُهَرَّبُ مثلُهُ إلى قلبِ السُّعودية.. وطابخُ السمِّ آكلُه. وما أشدَّ وقْعَ السحرِ عندما ينقلبُ على الساحر.. وتُركيا نموذجٌ آخرُ. إذ إنّها تَسعى اليوم لرفعِ جدارٍ عازلٍ معَ سوريا الجارةِ التي عاشت بنعيمِ أمنِها الآفَ السنين .. ولم يرتفعْ حاجبٌ بينَهما إلا بعدما استودرت تُركيا آلافَ المقاتلين من كلِّ أنحاءِ العالَم وصدّرتهم إلى سوريا.. وعندما اكتَشفت أنّهم قاعدة أصبح لزاماً عليها دفعُ الخطَرِ عنها... سوقُ عكاظ.. تركيةٌ سُعودية.. وفي بلادِنا سوقُ نِخاسة. الليلةَ على الجديد وتحتَ طائلةِ المسؤولية سنشهدُ على مدير ٍوقَع في الرّشوةِ المشهودة.. يُفاوضُ تحتَ الطاولة وفوقَها وبلا مسؤوليةٍ على جنيِ نسبتِه من الأرباحِ.. فتابعونا. - See more at: http://www.aljadeed.tv/MenuAr/news/DetailNews/DetailNews.html?Id=90683#sthash.FC7T3SL5.dpuf

جنيف أرجأت جنيف.. والاجتماعاتُ التحضيريةُ المنعقدةُ على الأراضي السويسريةِ بثِقْلِها الأميركيِّ والروسيِّ لم تُثبّتْ موعدَ الثالثِ والعِشرينَ من الجاري لانطلاقةِ أعمالِ المؤتمر. ويرجَّحُ تأجيلُه من ثلاثةِ إلى أربعةِ أسابيعَ كحدٍّ أقصى منعاً لتضاربِه وفترةَ الأعياد. وإلى جانبِ التمثيلِ الأميركيِّ والروسيِّ حَضر الأخضرُ الإبراهيميّ لتقديمِ شرحٍ لنتائجِ جولاتِه. فيما حضرتِ المعارضةُ السوريةُ بأكرادِ الداخل وهيثم منّاع وقدْري جميل ورفِعت الأسد الذي لم يُعرفْ مَن دعاه وما وظيفتُه على وجهِ التحديد. عِلماً أنّ دورَه على الساحةِ السوريةِ يَقعُ في مِنطقةِ الفَراغ ولم
تُنسبْ إليه أيُّ نشاطاتٍ بارزةٍ منذ مجزرةِ حماه عامَ اثنينِ وثمانين... طيفُ جنيف لاحقَ جون كيري إلى كلٍّ مِن بولندا وفِلَسطينَ المحتلة.. حيث شوهدَ بينَ ضرائحَ وفي المحافلِ السياسيةِ وقد تلبَّسه المؤتمرُ والدَّعََواتُ إلى التزامِ مندرجاتِ جنيف الأولِ والالتحاقِ بالثاني. .جولةُ كيري التي تَشملُ إحدى عشْرةَ دولةً متوسطيةً .عنوانُها الأولُ السّعودية. والشكلُ عبرَّ عن المضمونِ إذ إنّ اجتماعَه إلى الملِك عبدالله لم يحضرْه رئيسُ الاستخبارات الأمير بندر بن سلطان.. ما يعزّزُ الأنباءَ عنِ انتقالِ المِلفِّ السياسيِّ إلى يدِ الملِك والحدِّ مِن دورِ السلطاتِ الأمنيةِ التي لعِبت بالنار السورية... تَبّتْ يدُ بندر.. فسلاحُه المتسلِّلُ إلى سوريا ومِصرَ عَبرَ سَيناءَ والجَولانِ وإسرائيلَ أصبحَ يُهَرَّبُ مثلُهُ إلى قلبِ السُّعودية.. وطابخُ السمِّ آكلُه. وما أشدَّ وقْعَ السحرِ عندما ينقلبُ على الساحر.. وتُركيا نموذجٌ آخرُ. إذ إنّها تَسعى اليوم لرفعِ جدارٍ عازلٍ معَ سوريا الجارةِ التي عاشت بنعيمِ أمنِها الآفَ السنين .. ولم يرتفعْ حاجبٌ بينَهما إلا بعدما استودرت تُركيا آلافَ المقاتلين من كلِّ أنحاءِ العالَم وصدّرتهم إلى سوريا.. وعندما اكتَشفت أنّهم قاعدة أصبح لزاماً عليها دفعُ الخطَرِ عنها... سوقُ عكاظ.. تركيةٌ سُعودية.. وفي بلادِنا سوقُ نِخاسة. الليلةَ على الجديد وتحتَ طائلةِ المسؤولية سنشهدُ على مدير ٍوقَع في الرّشوةِ المشهودة.. يُفاوضُ تحتَ الطاولة وفوقَها وبلا مسؤوليةٍ على جنيِ نسبتِه من الأرباحِ.. فتابعونا.

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
  بيع لوحة نادرة لموتسارت بـ4 ملايين يورو في مزاد بباريس  سيرة اللقطة السينمائية منذ ولادة الفن السابع مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين