واشنطن أفرجت عن أرصدة إيرانية بـ8 مليارات دولار ومراقبون: اتفاق جنيف مع إيران لا يضمن أمن الخليج

رئيس التحرير
2019.06.16 06:46

 

  
 

                                                                                                                                                           أكد خبراء  أن التوصل إلى اتفاق بين إيران والدول الكبرى حول برنامج طهران النووي، الأحد، لا يضمن أمن الخليج إلا إذا توقفت إيران عن محاولات التدخل في الشؤون الداخلية للمنطقة.

وقال شفيق الغبرا، أستاذ العلوم السياسية في جامعة الكويت، لقناة "العربية الحدث" إن إيران قبل الثورات العربية كانت في وضع أفضل، ولكن الربيع العربي غيّر الحسابات، فالوضع في سوريا لم يحسم وسيبقى مفتوحاً، وأي حالة جديدة ستكون مغايرة عما كان قبل 2011، والأوضاع أيضاً غير مستقرة في لبنان والعراق، وإيران من جانبها لديها أزمات اقتصادية وتحاول إعادة التموضع في المجتمع الدولي.

وأكد قناعته بأن إيران لن تتخلى عن البرنامج النووي، وربما اكتفت الآن بأن يكون لديها التكنولوجيا اللازمة، مشيراً إلى أن الاتفاق سيساعد طهران على رفع العقوبات واكتساب أصدقاء جدد.

وتابع الغبرا: "بالنسبة للغرب فإن أي اتفاق مع بلد إسلامي حول وضع إيران سيعود إيجاباً على الدول الكبرى، خاصة الولايات المتحدة التي لا تريد أن تتورّط في حروب، وتقدر أن إيران لم تواجهها في العراق وأفغانستان".

وأكد أستاذ العلوم السياسية أن واجب منطقة الخليج تجاه ما يحدث لا يأتي بدفع الأموال بل بالتفكير العميق في قضايا الشعوب، موضحاً أن المصالح المشتركة بين دول الخليج وأميركا تتطلب رعاية مستمرة والابتعاد عن سياسات الانزواء والتردد مما يضيع اللحظة التاريخية.

القلاب: إيران تهدد المنطقة

وإلى ذلك، قال صالح القلاب، وزير الإعلام الأردني السابق، إن تصريحات وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف تبدو وكأنه يتحدث عن دولة أخرى غير إيران، وحتى وزير الخارجية الأميركي جون كيري عندما يتحدث عن أمن الأصدقاء فهو يتحدث عن أمن إسرائيل.

وذكر أن إيران الآن تهدد الخليج، وتحتل جزراً في المنطقة، وتتدخل تدخلاً سافراً في شؤون دول المنطقة، حيث تهيمن على العراق، وتخوض حرباً في سوريا، وتتوغل في اليمن، ولذا كان يجب أن يكون الاتفاق النووي مرتبطاً بشروط.

وقال إنه على أرض الواقع لا توجد تغييرات، وتصريحات القادة الإيرانيين عقب توقيع اتفاق جنيف تؤكد مواصلة التخصيب.

وحذر القلاب من أن طهران ستحصل بموجب الاتفاق على أكثر من 4 مليارات دولار، ربما تستخدمها في تمويل الحرب في سوريا.

وأفاد بأن الاتفاق مع إيران خطوة مهمة، ولكن كيف يمكن تطبيقها بعد 6 أشهر، فإيران دائماً تقول ولا تفعل، تتحدث دائماً عن أمن الخليج وهي تستبيحه.

واشنطن أفرجت عن أرصدة إيرانية بـ8 مليارات دولار
الاتفاق النووي يسمح لطهران ببيع كميات من النفط والبتروكيماويات والمعادن

العلم الإيراني على أحد منصات إنتاج النفط قرب الخليج
       
 
 
طهران – إيرنا، رويترز

كشف الرئيس السابق لغرفة التجارة الإيرانية، علي نقي خاموشي، أن الولايات المتحدة الأميركية أفرجت صباح اليوم عن 8 مليارات دولار من الأرصدة الإيرانية المجمدة من جانبها.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إيرنا"، عن خاموشي قوله إن واشنطن أفرجت اليوم عن 8 مليارات دولار من أرصدة طهران المجمّدة.

وأضاف أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه في جنيف بين إيران ومجموعة "5+1" يفتح طريق التعاون الاقتصادي بين إيران والعالم، موضحاً أن الاقتصاد الإيراني کان مغلقاً بسبب العقوبات المصرفية، وأن اتفاق جنيف سيفتح الطريق أمام إيران.

وكانت إيران تمكنت من التوصّل فجر اليوم في ختام مفاوضات في جنيف إلى اتفاق مع دول مجموعة "5+1" حول البرنامج النووي الإيراني يضمن لطهران حقها في تخصيب اليورانيوم.

وقالت الولايات المتحدة إنه بموجب الاتفاق النووي الذي توصلت إليه إيران مع الدول الكبرى الست في ساعة مبكرة من صباح الأحد، سيكون بإمكان طهران الحصول على عائدات يبلغ حجمها مليارات الدولار من بيع كميات محدودة من النفط والبتروكيماويات والتجارة في الذهب والمعادن النفيسة الأخرى.

وفي وثيقة وزعها البيت الأبيض بشأن الاتفاق المؤقت سيتم تخفيف العقوبات عن إيران مقابل تعليق بعض جوانب برنامجها النووي، وفقاً لوكالة رويترز.

وأشارت الوثيقة إلى احتمال حصول إيران على عائدات تبلغ 1.5 مليار دولار من التجارة في الذهب والمعادن النفيسة وتعليق بعض العقوبات على قطاع السيارات الإيراني وصادرات إيران من البتروكيماويات.

كما سيتم السماح ببقاء مشتريات النفط الإيراني عند مستوياتها الحالية المخفضة بشكل كبير، وسيسمح بتحويل 4.2 مليار دولار من هذه المبيعات على أقساط إذا نفذت إيران التزاماتها.

 

 

 

 

 

 

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
مادونا تحرج البابا  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا