اعتصام الأنبار: المالكي يأمر الجيش بالإنسحاب من مدن المحافظة وتسليم إدارتها للشرطة

رئيس التحرير
2019.06.22 15:46

قال المالكي إن عملية إخلاء ساحة الاعتصام تمت دون إراقة قطرة دم واحدة
 

أمر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بانسحاب الجيش العراقي من مدن الأنبار. وطالب بتسليم إدارة هذه المدن إلى الشرطة المحلية والاتحادية.

وقال المالكي في بيان رسمي صادر عن مكتبه، إن قوات الجيش سوف "تتفرغ لإدامة زخم عملياتها في ملاحقة اوكار القاعدة في صحراء الأنبار."

وجاء بيان المالكي بعد فض قوات الجيش اعتصاما دام شهورا في الأنبار.

ووصف البيان فض الاعتصام بأنه كان عملية ناجحة.

واعتبر المالكي تدخل قوات الأمن العراقية في الأنبار استجابة لما قال إنها "كثرة المناشدات من شيوخ العشائر ورجال الدين والحكومة المحلية التي وصلت حد الاستغاثة".

حظر التجول

لا تزال أعمال العنف مستمرة في العراق

وفي السياق نفسه، أفادت مصادر موثوقة باستمرار فرض حظر التجوال في مدن الرمادي والفلوجة والكرمة وهيت، ما أدى الى نقص في المؤن وشح في المشتقات النفطية التي ارتفعت أسعارها الى أضعاف ما كانت عليه قبل حظر التجوال.

وهناك أنباء عن انتشار المسلحين في عدد من شوارع الرمادي وسماع أصوات اشتباكات متقطعة في المدينة وعلى الطريق الدولي قرب الفلوجة التي يسمع فيها بين الحين والاخر دوي انفجارات.

وعادت الاتصالات الى الرمادي منذ ليلة الاثنين الا انها انقطعت مجددا عن مدينة الفلوجة.

وأفاد سكان من أهالي الرمادي بانقطاع المياه عن العديد من أحيائها.

كما قال شهود إن قوات التدخل السريع الخاصة (سوات) التابعة للجيش العراقي تمنع سيارات الاسعاف من دخول حي البو فراج القريب من ساحة الاعتصام في الرمادي لإجلاء جرحى اشتباكات الاثنين.

وأضافت المصادر أن جميع الخيام قد تم رفعها من ساحة الاعتصام في الرمادي.

"مندسين"

وقالت مصادر في مدينة الفلوجة إن علماء الدين وشيوخ العشائر في المدينة أصدروا بيانا حذروا فيه من دخول مندسين في صفوف "الثوار" لإستهداف الشرطة المحلية من أجل زعزعة الامن في المدينة.

وأفادت مصادر أمنية وطبية في العاصمة بغداد بمقتل 4 مدنيين وإصابة 7 آخرين بسقوط ثلاث قذائف هاون على شوارع تجارية في منطقة التويثة ذات الغالبية السنية جنوب شرقي بغداد ظهر الثلاثاء.

وقتل شرطي وجرح 3 آخرون في إطلاق نار من قبل مسلحين على حاجز للشرطة الاتحادية ظهر الثلاثاء في حي السيدية الذي يسكنه خليط من السنة والشيعة جنوب غرب بغداد.

23 قتلى وجرحى في مواجهات بين قوات الأمن ومعتصمين في الرمادي

أفاد مراسلنا في العراق الاثنين 30 ديسمبر/كانون الأول بسقوط عدد من القتلى والجرحى نتيجة مواجهات وقعت بين قوات الأمن العراقية ومعتصمين من أبناء العشائر في مدينة الرمادي غرب العراق. وكانت قوات من جهاز مكافحة الارهاب والجيش العراقي اقتحمت ساحة الاعتصام في مدينة الرمادي الأمر الذي أدى إلى حصول اشتباكات وإطلاق نار كثيف بين الطرفين. جدير بالذكر أن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أكد الجمعة الماضية، أنها ستشهد آخر صلاة موحدة في ساحة الاعتصام، مشددا على أن الصلاة يجب ان تقام في المساجد وليس في الساحات والطرق، واصفا ساحة الاعتصام بأنها "ساحة الفتنة". من جانبه أكد وزير الدفاع وكالة سعدون الدليمي أمس الأحد أن ساحة الاعتصام أصبحت مصدر قلق ومأوى للخارجين عن القانون. وكانت وزارة الدفاع العراقية أكدت في وقت سابق اليوم أن الشرطة المحلية لمحافظة الأنبار تقوم برفع الخيم من ساحة الاعتصام. وقال المستشار الاعلامي للوزارة محمد العسكري إن " الشرطة تقوم برفع الخيم بعد الاتفاق بين وزير الدفاع ورجال دين وشيوخ عشائر، وأن قوات الجيش لم تشترك في العملية"، مؤكدا على وجود عناصر من تنظيم القاعدة في ساحة الاعتصام. وأضاف المتحدث باسم الوزارة:" بعض الخيم كانت مفخخة من قبل المسلحين لغرض تفجيرها على القوات الأمنية وإحداث فجوة بين القوات والأهالي، وقد فر الكثير من هذه العناصر مع بدء العملية العسكرية". ميسون الدملوجي: الهدف من إعتقال العلواني ضرب مجلس النواب العراقي وفي إتصال مع الناطقة باسم القائمة العراقية ميسون الدملوجي اجرته قناة RT قالت الدملوجي:" إن النائب العلواني(اعتقل اليوم من قبل قوات الامن العراقية) يتمتع بحصانة برلمانية وأن إعتقاله غير دستوري وغير قانوني وسيتم طرحه في مجلس النواب". وأكدت الدملوجي أن القائمة العراقية من جانبها تفرق ما بين تنظيم القاعدة الإرهابي وبين محتجي العشائر العراقية الأصيلة التي تعتصم منذ سنة طلبا لتنفيذ حقوقها البرلمانية والاجتماعية.

http://arabic.rt.com/news/639229/ :روسيا اليوم

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا