محمود محيي بعد فوزه بلقب ستار أكاديمي 9

رئيس التحرير
2019.06.25 14:38

 

فاز المشترك المصري محمود بلقب نجم "ستار أكاديمي" في الموسم التاسع بعد منافسة محتدمة مع زميليه زينب وجان.

واحتفالاً بهذا الفوز وبنجاح الموسم، اجتمع أساتذة الأكاديمية وطلابها والقيمون على البرنامج، من المخرج طوني قهوجي إلى رئيسة الأكاديمية كلوديا مرشليان، وأهل الصحافة والإعلام وكل المحبين، في أمسية فنية مميزة في "البلاي روم" استمرت حتى ساعات الصباح الأولى. السهرة بدأت بعروض مثيرة لمجموعة من الراقصات رافقن الفنان الكوميدي ماريو باسيل الذي رحب على طريقته الرائعة والمضحكة بالموجودين.

الأجواء الفنية المشتعلة وفرحة النجومية التي يشعر بها المشتركون بعد إنتهاء البرنامج، فكان لنا لقاءات عديدة مع الأساتذة والطلاب والفائز باللقب محمود ورئيسة الاكاديمية كلوديا مرشليان.


كلوديا مرشليان

 

فاجأت مثل الجميع بالنتيجة ولم نكن نعرف من هو الفائز فالطلاب الثلاثة يستحقون الفوز وكان من الصعب توقع من هو الفائز. أحببت تجربتي الأولى كمديرة للأكاديمية وما يهمني هم الطلاب وفريق العمل والأساتذة اكثر مما تهمني الألقاب.

أنا أضفت من خلال تجربتي طابعي الشخصي من خلال تواصلي مع الطلاب فالمدير ليس من الضروري أن يكون صلباً وقاسياً وفرق العمر بينه وبين الشباب لا يجب أن يكون عائقاً، شعرت بأنه يجب أن نقف إلى جانبهم كشباب وهذا ما حصل بالفعل، وكانوا على طبيعتهم.

وعن الموسم الجديد، قالت: لا أعرف شيئاً حتى الآن عن ستار أكاديمي 10، وما زلت إلى جانب طلاب هذا العام ولم أتقبل حتى الآن أن يأتي أحد غيرهم.

 




الفائز باللقب محمود محيي

كان شعوري رائعاً لدى سماعي بخبر فوزي وما أثر بي أكثر هو إني حملت الكأس بيد وعلم مصر بيدي الثانية، هذا الشعور كان الأجمل في حياتي.

لم أكن أتوقع النتيجة وكنت أشعر بأني قد لا أحصل على اللقب، وهذا اللقب هو حدث جميل جداً وأنا أرى أن اللقب ليس لي بل لبلدي، والأهم هو العمل والاستمرار بعد البرنامج وإذا لم أقدم اعمالاً ناجحة يعني كأني لم أفز.

أشكر كل من صوت لي ودعمني وأحبني وكل ما حصل هو بفضل الله وبفضل محبتهم لي هذا العام كان اللقب مصرياً والعام الفائت أيضاً وأنا سعيد بذلك.


 

 

المشترك اللبناني جان شهيد الذي نافس على اللقب

تجربة ستار أكاديمي كانت رائعة ومنحت لي الفرصة بأن أكون بعد سنوات قليلة نجماً لامعاً في العالم العربي، وأعطاني البرنامج فرصة الظهور على الشاشة باستمرار وفي كل برايم، فكانت تجربة رائعة.

كنت اشعر بأنه إذا لم أكن أنا الفائز سيكون محمود و"كنت حاسس فيه"، أنا أحبه وأحب موهبته وأتمنى له كل التوفيق لأنه يستحق.

وعلى المشترك منذ الآن ان يعمل على نفسه ليصبح فناناً، والفنان يعمل على نفسه ليبقى فناناً، لذلك يجب أن أستمر وأن أقدم أغنيات جديدة.

 

 

زينب من المغرب ايضاً نافست على اللقب وحصلت على المرتبة الثانية وكان هذا اللقاء معها

سعيدة جداً بوصولي لهذه المرحلة من ستار أكاديمي وشرف كبير لي أن أصل للنهائيات ولو أني لم أحصل على اللقب فمحمود يستحقه وكل زملائي يستحقونه. لم أكوّن فكرة مسبقة عن الفائز لأننا داخل الأكاديمية ولم نعرف ما يحصل في الخارج.

بعد ستاراك اتمنى أن أقدم أغنيات مميزة تضم النمط الطربي مع أنماط جديدة وأريد ان أدخل اللهجة المغربية مع الشرقي واتمنى أن أعجب الجمهور.

غنيت مع العديد من الفنانات في البرنامج إلا أن أمال ماهر وكارول سماحة كانتا الأفضل لدي وهما في الأصل مثال لي في الغناء، أيضاً الفنانة أمينة هي فنانة قوية جداً وبنت مسرح وأحبها جداً.

أريد أن أشكر زميلاتي المغربيات لدعمي، أشكر دنيا بطمة وسلمى رشيد على تشجيعهما ودعمهما، وشكراً لكل من دعمني وصوت لي.






 

المشتركة سكينة التي تميزت بإطلالتها وبأدائها المميز للأغنيات الأجنبية

تجربة ستار أكاديمي كانت أعظم تجربة في حياتي، تجربة وفرت عليّ سنوات من العذاب والركض لأصل للناس فأصبح لديّ معجبون ومحبون بشكل كبير.

تميزت بالأغنيات الاجنبية وأيضاً تعلمت أن أغني بالعربي فالطلاب الـ15 يتقنون الغناء العربي وأنا تعلمت منهم وغنيت.

توقعت أن أصل للنهائيات ولكن فرحت كثيراً لزينب بنت بلدي وأحبها كثيراً، وكذلك توقعت أن يفوز محمود، وايضاً جان وزينب لأن أصواتهم رائعة وأنا بالرغم من إني زميلتهم ففي الوقت نفسه أنا "فان" لهم.

سأقدم بعد البرنامج أغنيات بالعربي وبالإنكليزي وأعتقد إني أتقنهما على نفس المستوى.

 



 

أستاذ الغناء الملحن هشام بولس تحدث للنشرة عن البرنامج وتجربته به

الجمهور قال كلمته وفاز محمود والطلاب الثلاثة الذين وصلوا للنهائيات كانوا يستحقون الفوز، ألف مبروك لمحمود ولمصر وللـcbc.

لم استغرب فوز محمود فمصر 90 مليون شخص وهو يستحق "صوت رائع".

هناك العديد من الأصوات التي تستحق الوصول وتوقعتها أن تصل للنهائيات مثل ليليا وميسا ورنا ومصعب وعبدالله.

لا أعرف حتى الآن شيئا عن الموسم القادم من البرنامج ولكنهم أكدوا لنا وجود موسم عاشر.






استاذة المسرح بيتي توتل تحدثت عن ستار أكاديمي وقالت:

لم أتوقع النتيجة فكان التصويت متقاربا بين الطلاب وفرحنا لأي شخص يفوز، بالنهاية الكل رابح.

جان ومحمود وزينب كانوا نموذج التلامذة الذين تقدموا وتطوروا بشكل سريع وكبير "الكل تطور ولكن هم تميزوا".

ستار أكاديمي 9 كانت أجواؤه رائعة وكنا فرحين جداً وعملنا من قلبنا، فريق العمل كان رائعاً وتركنا الكثير من الذكريات.


 



المدرب الغنائي في الأكاديمية طوني البايع

كل من وصل للنهائيات يستحق الفوز والطلاب يتمتعون بأصوات جميلة لذلك أي شخص يفوز كنت سأكون راضيا عنه. الجمهور اختار محمود وكل شخص لديه رأيه الخاص بالمشتركين، ويشجع من يريد.

تجربتي في هذا الموسم كانت جميلة جداً وأتمنى ان أكررها. وحالياً سأرتاح قليلاً ثم أعاود نشاطي وأعمالي مع تلاميذي ومع الفنانين في دروس الفوكاليز.
 





 



















 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا