"دير شبيغل": متهمان بإغتيال الحريري موجودان في إيران

رئيس التحرير
2019.06.25 14:15


ذكرت صحيفة "دير شبيغل" الألمانية أن المحكمة الدولية الخاصة بلبنان التي من المقرر أن تبدأ جلساتها في هولندا يوم غد الخميس "قد تسبب المزيد من الإضطرابات في لبنان الذي هو بالفعل على حافة الفوضى".
وفي تقرير أعدته الصحيفة عشية إنطلاق جلسات المحكمة الدولية، أفادت أن "المحكمة الدولية وفي سعيها للحصول على الحقيقة، أنفقت منذ تأسيسها حتى الآن، أكثر من ربع مليار دولار أميركي، تعهد لبنان بتغطية 49% من هذه التكاليف"، معتبرة أنه "من النادر أن تحظى قضية جنائية مثل هذه بالاهمية الجيوسياسية، ومن النادر أن يشهد التحقيق أخطاء وتقلبات تثير الصدمة، فمنذ البداية، رافقت الفضائح التحقيق، فقد تنحى مسؤولون في الامم المتحدة "لأسباب خاصة"، كما خُدع آخرون من خلال شهود مشكوك بأمرهم، والتحقيقات توقفت مراراً وتكراراً، كما ان المدعي العام ديتليف ميليس ألقى القبض على أربعة من كبار الضباط اللبنانيين المؤيدين لسوريا، وتم اطلاق سراحهم بعد ثلاث سنوات لأنه ثبت أن روايات الشهود غير موثوق بها"، مشيرة إلى أن "هناك العديد من اللبنانيين يعتقدون أن المحكمة منحازة للغرب، أما في الغرب فالناس قلقون لانهم يخافوا من أن تقوم هيئة الامم المتحدة بحجب الحقائق التي يمكن أن تكون غير مريحة بالنسبة للعالم العربي".
وبحسب "دير شبيغل"، فإنه " كما يبدو فإن الأمر سينتهي بالمحاكمة إلى نوع من محاكمة أشباح- المجتمع الدولي في مواجهة أشباح"، معتبرة أن "المحاكمة ستشهد مواجهة بين فريق المدعين برئاسة كندي وفريق محامي الدفاع يقوده فرنسي. لكن لن يحضر في قفص الإتهام أي من المتهمين اللبنانيين، ومن المتوقع أن تجري المحاكمة ويصدر الحكم غيابياً".
وكشفت الصحيفة معلومات تشير إلى أن "أحداً لا يعلم مكان وجود المتهمين الخمسة، فيما تعتقد وكالات الإستخبارات الغربية أن اثنين من المشتبه بهم الرئيسيين موجودان في إيران، والاخرين قد أصبحوا ضحايا "التصفية الوقائية"، موضحة أنه "من الممكن أن يكون الرئيس الايراني الجديد حسن روحاني، يعرف مكان إختباء المطلوبين، لكن من المرجح أن لا يقوم بأي خطوة تعرض للخطر علاقات إيران الخاصة مع حزب الله والرئيس السوري".
ورأت الصحيفة أن "سجلات الهاتف المحمول التي لدى المحكمة يمكن أن تثبت وجود مؤامرة لقتل رفيق الحريري، كما أن 76 شخصاً قدموا شهاداتهم، ومن المتوقع أن يدلي نحو 24 شخصاً بشهادتهم خلال المحاكمة".
وقالت الصحيفة إنه "تم تكليف وحدة من القوات الخاصة التابعة للمحكمة لتوفير حماية الشهود، كما أنه تم إتخاذ بعض الإجراءات، فبعض الشهود عليهم البقاء في هولندا لبعض الوقت بأسماء مستعارة وعلى نفقة المحكمة، أما  الشهود الآخرين فقد يحصلون على هويات جديدة، لكن ثبت أن "حزب الله" قادر على تعقبهم وضربهم في آسيا وأميركا الجنوبية وأوروبا الشرقية، وعلاوة على ذلك فإن أسر الشهود في لبنان هم عرضة لخطر الانتقام".
وتساءلت الصحيفة: "في ظل هذه الظروف، هل يمكن البحث عن الأدلة، حتى لو كانت المحكمة تتمتع بدرجة عالية من الإحتراف وتبذل  قصارى جهدها؟ وهل من الممكن والمستحسن أن تصدر حكماً في القضية التي لديها القدرة على تفجير بلد بأكمله؟".
وخلصت "دير شبيغل" الى القول ان "المحكمة الخاصة بلبنان تدرك بأنه من المرجح أن تصبح المحاكمة في الأشهر المقبلة ألعوبة سياسية".

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا