انتحاري يفجر نفسه في حافلة للركاب في جنوب بيروت

رئيس التحرير
2019.06.26 05:43


قتل شخص وأصيب عدد آخر في تفجير نفذه انتحاري في منطقة الشويفات في جنوب العاصمة اللبنانية. والمنطقة التي وقع فيها الانفجار قريبة من الضاحية الجنوبية لبيروت، أحد أهم معاقل حزب الله.

بيروت: فجر انتحاري نفسه بعد ظهر الاثنين في سيارة فان للنقل العمومي في منطقة الشويفات جنوب بيروت، ما تسبب بمقتله وإصابة شخصين آخرين بجروح، بحسب ما ذكر وزير الداخلية اللبناني والصليب الاحمر.

وكشف وزير الداخلية عن معلومات حول تزايد عمليات سرقات السيارات خلال الاشهر الاخيرة في لبنان. وقال ان "عددا من هذه السيارات، لا سيما الرباعية الدفع من بينها، تخرج من لبنان الى سوريا حيث يتم تفخيخها، ثم تعود الى لبنان سالكة مناطق وعرة"، في إشارة الى المعابر غير القانونية الموجودة بين البلدين.

وأعلن الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني، جورج كتاني، مقتل شخص واحد، وإصابة عدد من الأشخاص بجروح. ونقل تلفزيون "المنار" التابع لحزب الله عن سائق الحافلة الذي أصيب في الانفجار، قوله إنه لم يكن معه في الحافلة سوى الانتحاري الذي فجر نفسه. وشوهدت أشلاء بشرية داخل الحافلة التي دمرت، وبالقرب منها.

وروى شقيق سائق سيارة الفان علي مشيك، ان الجريح هو شقيقه حسين مشيك، صاحب الفان، وهو "يخضع حاليا لعملية جراحية" في المستشفى الذي نقل اليه بعد إصابته. وقال لتلفزيون "ال بي سي" ان شقيقه "اشتبه بالانتحاري لدى صعوده الى الفان، وسأله لم بطنه منفوخ، فاقدم هذا الاخير على تفجير نفسه".

وروت الجريحة الثانية امل الاحمدية لمحطة "ال بي سي" من سريرها في المستشفى انها كانت تقطع الطريق سيرا على الاقدام في المكان الذي وقع فيه الانفجار، وقد توقف سائق الفان الذي تفجر ليسمح لها بالمرور، "بعد ذلك، لم اعد أشعر بشيء".

وفرضت القوى الأمنية حاليا حول مكان الانفجار. والطريق التي وقع عليها الانفجار تؤدي الى الضاحية الجنوبية لبيروت التي استهدفت خلال الاشهر الماضية بتفجيرات عدة. كما أنها ممر من الضاحية نحو منطقة الجبل. وبثت محطات التلفزة ومواقع الكترونية صورا للسيارة التي بدت مدمرة تماما.

وهذا التفجير هو الخامس منذ بداية العام 2014، وقد وقع تفجيران في منطقة الهرمل في شرق لبنان، واثنان في الضاحية الجنوبية، وكلها مناطق يتمتع فيها حزب الله بنفوذ كبير. ونتجت التفجيرات الخمسة من عمليات انتحارية.

ويربط خبراء بين هذه التفجيرات وتورط حزب الله في القتال الى جانب القوات النظامية السورية في سوريا. وظاهرة الانتحاريين هي ظاهرة مستجدة في لبنان.

وأدانت السفارة الاميركية في بيروت الاعتداء. وجاء على حسابها على موقع "تويتر" ان "افكارنا هي مع الضحايا وعائلاتهم. اننا ندين هذا العمل الارهابي". وقال السفير البريطاني طوم فلتشر على حسابه على تويتر ان الانفجار "محاولة للترهيب ولاثارة الانقسام".
 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا