حقائق غير متوقعة عن السرطان منظمة الصحة العالمية تحذر من ارتفاع ملحوظ

رئيس التحرير
2019.06.26 01:43

 
مازال علماء مختلف مجالات العلوم، يبحثون عن طرق ناجعة وفي متناول اليد لعلاج الأمراض السرطانية. وساعد التطور العلمي العلماء في الاقتراب من هذا الهدف السامي.

 1 - إن دقة حركة الساعات الميكانيكية مرتبطة بجودة تزييتها. أما الساعة البيولوجية للإنسان فدور الزيت يقوم به هرمون "ميلاتونين"، الذي تفرزه الغدة الصنوبرية مع حلول الظلام.

إن بداية إفراز الميلاتونين، تشير الى ضرورة خلود الجسم الى النوم. من هنا تظهر ضرورة مراعاة أوقات اليقظة والنوم. لأن عدم مراعاة هذا النظام يؤدي الى الإصابة بأمراض مختلفة مثل زيادة الوزن والسكري وحتى السرطان.

2 – السرطان تسببه الأجهزة الكهربائية

درس العالم السويدي أولي يوهانسون، الخبير في الفيزيولوجيا العصبية خلال 30 سنة تأثير الإشعاعات الكهرمغناطيسية في جسم الإنسان. وفي إحدى التجارب التي أجراها لمعرفة هذا التأثير، أجلس أحد المتطوعين على بعد نصف متر عاري الظهر مقابل جهاز التلفزيون، لمدة 8 ساعات. وبعد انقضاء المدة أخذت عينات من جلد المتطوع لفحصها. وكانت النتائج مذهلة، فبدت خلايا الجلد وكأنها تعرضت للإشعاع.

3 – يمكن تشخيص السرطان بواسطة الضوء

اخترع علماء من روسيا بروتينا مضيئا. هذا البروتين يتصرف داخل الورم السرطاني وكأنه جاسوس خلف خطوط العدو، حيث يتعرف أولا على الخلايا السرطانية ثم يقضي عليها، تحت تأثير أشعة الليزر.

4 – يمكن التغلب على السرطان بواسطة المغناطيس

عرف منذ زمن أن لكل نوع من أنسجة الجسم مجموعة من الإشارات الخاصة به، التي على أساسها يمكن معرفة حالة هذا العضو أو ذاك. وعند الإصابة بالسرطان يرتفع تركيز الصوديوم في الجسم. وإذا درسنا أوراما مختلفة لنفس نوع السرطان بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي "التصوير المقطعي" يمكن أن نحدد مقاومتها لطرق العلاج المختلفة. هذه التكنولوجيا من المحتمل أن تسهل علاج السرطان.

5 – تشخيص السرطان بتحليل الدم فقط

يقدم علماء الفيزياء في روسيا خدمات جليلة في تشخيص الإصابة بالسرطان، في مراحله الأولية. التشخيص يتم بتحليل الدم بواسطة جهاز "فوتوكور" الجديد الذي اخترعه علماء الفيزياء الروس.

المصدر: قناة روسيا 2 + RT

 


منظمة الصحة العالمية تحذر من ارتفاع ملحوظ على عدد حالات الاصابة بالسرطان في العالم خلال السنوات القادمة
 
 
سجل انخفاض نسبته 20% تقريبا على عدد الوفيات نتيجة الاصابة بامراض السرطان لدى الوسط اليهودي والنساء العربيات في البلاد خلال الفترة ما بين عامي 1990 و2011.

اما لدى الرجال العرب فيلاحظ انخفاض على عدد حالات الوفاة منذ عام 2008 فقط.

ويستدل من معطيات نشرتها وزارة الصحة بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الامراض السرطانية ان سرطان الرئة يتسبب في اكبر عدد من الوفيات لدى الرجال فيما يؤدي سرطان الثدي الى اكبر عدد من الوفيات لدى النساء.

وقد توفي في البلاد عام 2011 اكثر من عشرة الاف شخص بعد اصابتهم بالسرطان.

وحذرت منظمة الصحة العالمية من ارتفاع ملحوظ على عدد حالات الاصابة بالسرطان في العالم خلال السنوات القادمة. 
  
 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا