ï»؟

عين العرب تخذل العرب والعالم

رئيس التحرير
2018.02.24 02:49


 عين العرب تَسقُطُ على عيونِ العالم.. التحالفُ الدَّوليُّ والإمبراطوريةُ التُّركيةُ لم يتمكنا من صدِّ غزو داعش على إقليمٍ تسكُنُه الغالبيةُ الكُردية.. هي الحربُ التُّركيةُ على الأكرادِ المستهدفين تاريخياً بهُويتِهم وجغرافيتِهم كوباني.. مَحطةٌ من هذا التاريخ لكنّها توثّقُ اليومَ أفظعَ الارتكاباتِ بحقِّ الشعبِ الكُرديّ.. ولن تكونَ الدولةُ الإسلاميةُ وحدَها سبباً في القتلِ والتنكيلِ والتهجير بل كلُّ مَن رفضَ إمدادِ شعبِ عين العرب بوسائلِ الصمود ووَفقاً لما صرّح به رئيسُ مقاطعة كوباني فقد طلبنا إلى الحكومة التُّركيةِ تزويدَنا السلاحَ
لمحاربةِ داعش فخذلتنا وبنتجةِ هذا الرفض تدور حربُ شوارعَ في كوباني وتمتدُّ الاحتجاجاتُ إلى قلبِ تركيا التي تجاهدُ لمنع وصولِ الأسلحةِ إلى الأكراد.. وتتحالفُ بذلك مع داعش على هذا النسيجِ الوطنيِّ بهدفِ إبادتِه أو تهجيرِه على أقلِّ تقدير تخدَعُ تُركيا العالَمَ بتصريحاتٍ لا تعدو كونَها قنابلَ صوتية.. وتؤكّد أنّها ستقومُ بما يترتّبُ عليها لمكافحةِ الإرهاب.. لكنّها ربما تراءى لها الإرهابُ بثوبٍ كُرديٍّ لا بإمارةٍ إسلاميةٍ تتبعُ أنقرة سوادَها.. وتربِطُها بها عَلاقةُ إخوان مسلمين الذراعِ السياسيِّ للقاعدةِ وداعش وما يعادلُهما من حركاتٍ إرهابية ومن روحِ الأخوّة بين الطرفين فقد رَفض رجب طيب أردوغان قبل أيامٍ أن يَنعت داعش بالإرهاب ومنحَهم صفةَ الجهاديين.. فيما أعلن رئيسُ حكومتِه داود أوغلو أنّ تركيا لن تحارب داعش وحدَها.. ولن ترسلَ بجنودَها إلى المعركة من دون أسطولٍ دَوليّ.. معلناً أنّ أنقرة ستدافعُ عن مصالحِها ووَفقاً لصاحبِ نظرية "صفر المشاكل" فإنّ أهمَّ مصالحِ تركيا ستكونُ بصِفرِ الأكراد.. وسْطَ تقاريرَ غربيةٍ تكشِفُ أنّ الدولةَ التركية تراقبُ مجازرَ كوباني من وراءِ الحدود وإذا كانَ المشهدُ على الأرضِ لا يفي بالغرَض لكشفِ النيات.. فإنّ المعارضة التركية تتولّى فتحَ أوراقِ دولتِها وتؤكّدُ بلسانِ رئيسِ حِزبِ الشعبِ الجُمهوريّ أنّ الحكومةَ التركيةَ تساعدُ تنظيمَ داعش سراً .. وأنّ عليها إغلاقَ الحدودِ أمامَ المسلحينَ ووقفَ الإمداداتِ المسلحة والمساعداتِ الطِّبية لهم وتجنيدِ مقاتليهم . عند الخطِّ التُّركيّ السوريّ الخلايا واعية وتعملُ لقضمِ المناطقِ بإرادةٍ دَولية..الى ذلك وجهت نائبة رئيس البرلمان الألماني كلاوديا روت
انتقادات حادة لسياسة تركيا في التعامل مع تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” المعروف إعلاميا باسم “داعش”.
وقالت روت المنتمية لحزب الخضر في تصريحات للقناة الأولى في التلفزيون الألماني “إيه آر دي”: “لا أتفهم إطلاقا سياسة تركيا”. وذكرت روت أن مقاتلي “داعش” يتم علاجهم في مستشفيات تركية وتوريد أسلحة لهم عبر تركيا، وقالت: “يتعين على حلف شمال الأطلسي “الناتو” أن يتحدث بحسم ويقول: لا يصح أن تنتهج تركيا الشريكة في الناتو تلك السياسة القذرة”.
وأضافت روت: إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “يريد على ما يبدو إضعاف استقلالية الأكراد في المنطقة المحيطة بمدينة عين العرب ذات الغالبية الكردية المحاصرة”.
في سياق متصل بدأ تنظيم “داعش” بتكثيف حملاته لتجنيد متطوعين في تركيا، سواء من خلال حملات إلكترونية تستهدف النساء والأطفال أو عبر الاجتماعات واللقاءات المباشرة، بحسب ما ذكرت دورية “نيوزويك” الأميركية.
وقالت المواطنة الأميركية دنيز البالغة من العمر 28 عاما، إنها “فقدت طفليها بعد أن أخذهما طليقها واتجه بهما إلى محافظة الرقة السورية الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش”.
وأوضحت أن “طليقها واجه إدمانا على المشروبات الكحولية، قبل أن يقلع عنها وينخرط مع مجموعة متطرفة في قازان قرب العاصمة أنقرة، ليقرر الانتقال بابنيه إلى الرقة”، مشيرة إلى أن “15 من أقاربها بينهم خمسة أطفال، انضموا إلى تنظيم داعش”.
من جانبها ذكرت صحيفة ملييت التركية في حزيران الماضي، بأن ثلاثة آلاف تركي انضموا إلى داعش”.
كما التقت “نيوزويك” بعائلة أحمد بيازتاس (25 عاما) ذو الأصول الكردية في مدينة ديلوفاسي القريبة من إسطنبول، حيث يسعى أقرباؤه إلى الوصول إليه وإقناعه بالعودة من سورية وترك تنظيم “داعش”.
وقالت أسرة أحمد إنه “كان ضمن مجموعة مكونة من 19 شابا تركوا المدينة متجهين إلى سورية”، لافتة إلى أنه “عانى أيضا من مشكلات مع الإدمان عندما كان في الـ19 من عمره، قبل أن يقلع عنها وينضم لتنظيم الدولة “داعش”.

mohamedzayem@gmail.com

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل ترى خطاب التحريض والكراهية وراء تنامي الهجمات المسلحة بالولايات المتحدة؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض  صورة طائرة التجسس الاميركيه الاحدث أوبرا هل تهزمه وتصبح سيدة البيت الأبيض ؟ترامب سافوز ولااعتقد انها ستترشح أهم فضائح الكتاب الذي هز ترامب.. سر تعيينه للنساء كمستشارات وما يقوله الجمهوريون عن أولاده داخل البيت الأبيض  قصة حركة انتشرت بين ملايين البشر وتفاعلت معها شخصيات بارزة