لبنان: قل لي أيّ ملف تتابع أقل لك من أنت ووطنٌ بتوابلَ متنوّعةِ المذاق لكنّ الطعمَ الأكثرَ مرارةً على طبقِ المحكمةِ الدّوليةِ

رئيس التحرير
2019.06.21 04:31

 


بَهارات مسرطِنة  موادُّ مُشعّة لبلدِ الرأس الفارغ  وطنٌ بتوابلَ متنوّعةِ المذاق  لكنّ الطعمَ الأكثرَ مرارةً هو على طبقِ المحكمةِ الدّوليةِ التي تستمرّ في استنزاف صورةِ الشهيد رفيق الحريري بشهاداتِ موالينَ له  خَرَجوا مِن كنَفِه وحَطّموا أيقونتَه أمام الرأي العام  فمن مذكِّرات مروان حمادة  إلى الفساد المالي مع عبد اللطيف الشمّاع  إلى رُشى الانتخابات مع سليم دياب  إلى سرِّ العلاقةِ بسوريا كما يراها غطاس خوري  استَكمل النائب غازي يوسف اليوم رحلةَ الارتهان للسوريّ وكشف أنّ الرئيس رفيق الحريري طلب إليه  عبر الرئيس فؤاد السنيورة سحبَ ترشّحِه للانتخابات النيابية عامَ ألفين لأنّ السوريين أمروا بذلك
 عاش الحريري إمبراطوراً حتى في استشهادِه  إلى أن هشّمت رعيُته صورةَ المارد وحوّلتها إلى رجل ٍسياسي ّيشتري ناخبيه  ويَرشو مؤيديه وإعلامييه  ويستحصلُ على الرضى السوري  من   أبو عبدو   عَبر ضخِّ المُؤَنِ الماليةِ المتواصلة  شهودُ المحكمةِ الدّولية من السياسيين يواصلون كسرَ هالةِ الرمز  وإنْ أضافوا إليها "بَهاراتٍ مُسرطنة" تؤذي الحيَّ والمَيْت  وذلك في انتظارِ الشهادةِ الأبرزِ للنائب وليد جبنلاط في حَزِيرانَ المقبل  لكن مع زعيم الحزب التقدمي فإنّ المسافةَ من الآنَ حتى موعدِ الإدلاءِ بالشهادة مرهونةٌ بمواقيتها السياسية  في المحكمةِ "ملح وبهار  وفي الأمنِ الغذائيّ فإنّ الخطَرَ زاد  رشة" في ضوءِ ما كشف عنه وزيرُ الصحة وائل أبو فاعور اليوم من سمومٍ مغلّفة ومياهِ مدارسَ ملوثة  وفي مِلفِّ النُّفاياتِ المُشعة فإنّ وزيرَ المال علي حسن خليل أعلن للجديد أنّ البحث جارٍ عن مكانٍ بديلٍ مِن مِنطقةِ عدلون لتخزينِ هذه الموادّ  وإلى التحرشات المشعة التي سقط فيها بالأمس رجل دين نبذته الكنيسة اليوم  برنامج للنشر كشف  وكاميرا الأخبار تواجه.


  المسؤولون في لبنان: قل لي أيّ ملف تتابع أقل لك من أنت

يشهد لبنان "طفرة" مسؤولين، منهم من هو قديم ومنهم من دخل نادي "المسؤولية" منذ فترة ليست ببعيدة. وعلى عكس باقي الدول على أنواعها، يمكن معرفة المسؤولين اللبنانيين من خلال اهتماماتهم، ولو أنّهم يوسّعون نشاطهم اليومي ليطال كلّ شاردة وواردة في الحياة اليومية... إلا أنّ ملفات معينة كفيلة بكشف كل مسؤول يتابعها. وعليه، من المهم التعريف عن بعض المسؤولين في لبنان، لمن لا يعرفهم، من خلال الملفات التي يتابعون.
يقال أنّ أميركا هي "بلد الفرص"، ولكن لبنان يواجه هذا القول بقول أكثر شمولية وهو أنه "بلد العجائب". وقد لا يذكر الجيل الجديد أغنية لاقت رواجاً كبيراً مطلع السبعينات وتحمل عنوان "بها البلد كل شي بيصير"(1)، ولكنها تصلح لكل زمان في لبنان، فلا شيء قد تغير منذ أوائل السبعينات وحتى اليوم، وهناك مسؤولون يتابعون ملفات قد لا تدخل في سياق صلاحياتهم، ولكنهم يملكون مفاتيحها.
لكل من المسؤولين اهتماماته ومتابعته للملف الاقرب الى قلبه، وفي ما يلي عيّنة من الملفات التي يمكن من خلالها معرفة المسؤول:
- ملف الحضور الوسطي: يمسكه تماماً رئيس الجمهورية السابق ميشال سليمان، وهو الذي لم ينجح في إيصاله إلى خواتيمه السعيدة قبل نهاية ولايته، فقرر حمله من جديد بعد أن عمل على إحداث تغيير وإصلاح في نسج شبكة اتصالات جديدة. ويهدف سليمان إلى إبقاء صورته في الساحة من خلال رؤيته لتيار وسطي لم يقنع بعد الكثير من اللبنانيين.
- ملف مفتاح السلطة التنفيذية: إنه دون شك رئيس الحكومة تمام سلام الذي صال وجال في لبنان وخارجه لايجاد الحل السحري للتحكم بمسار مجلس الوزراء، ومنع سلب الوزراء لصلاحياته التي يتمتع ويتنعّم بها. وهو لم ييأس رغم أنّ الالية بقيت على حالها، وقد يعمل جاهداً في المرحلة المقبلة من أجل الوصول إلى غايته المنشودة خصوصاً في  ظلّ الكلام عن استبعاد حسم الملف الرئاسي في المدى المنظور.
- ملف العسكريين المخطوفين: يتولاه المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم، وذلك بفضل نجاحاته السابقة في ملفات مماثلة. وعلى الصعيد الميداني والعملي، فإن أيّ مسؤول في لبنان سيعيدك الى اللواء ابراهيم في كل ما يتعلق بهذا الملف.
- ملف النفط: على الرغم من كل النشاط الدائر حوله، ومع التحركات من هنا وهناك لوزراء واخصائيين، فإن المنبع والمصبّ في هذا الملف هو رئيس مجلس النواب نبيه بري. ولا يشكك أحد في أنّ ما لا يرضى عنه بري في هذا الملف يبقى جانباً...
- ملف الحضور الشعبي: لا يمكن القول أنّ هذا الملف لا يثير اهمية الجميع، ولكن النائب سعد الحريري يتابعه بشكل خاص، نظرًا إلى ابتعاده الطويل عن لبنان كونه يتنقل بين الرياض وفرنسا. ويهمّ النائب الحريري أن يشعر أنصار "تيار المستقبل" أنه إلى جانبهم، لذلك عمد إلى زيارة لبنان عشية الذكرى العاشرة لاغتيال والده رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري لشدّ عصب مناصريه من جهة، وترتيب أوضاع البيت الداخلي للتيار بعد كثرة التصريحات الصادرة عن مسؤولين فيه.
- ملف الفتنة السنية–الشيعية: هو الهم اليومي والأساسي لـ"حزب الله"، رغم أنّه يعني جميع اللبنانيين نظراً إلى انعكاساته عليهم. والملف تحت مراقبة لصيقة من الأمين العام للحزب السيد حسن نصر الله الذي، سعى ويسعى، إلى تقبّل السنّة تدخل الحزب (الشيعي) في الحرب الدائرة في سوريا وابعاد التهمة عنه أنّه يضرب السنّة.
وحده ملف الاستحقاق الرئاسي كفيلٌ بتضييع بوصلة من يرغب الكشف عن المسؤولين من خلال متابعتهم لهذا الملف. والسبب بسيط ويعود إلى أنّ الجميع يمد يده الى الرئاسة ولو أنّه لن يتربع على كرسيّها. وإذا كان رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون ورئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع في واجهة الملف، فإن هذا لا يعني أنّ المسؤولين المسيحيين الآخرين تقبلوا المسألة وابتعدوا، كما أنّ المسؤولين غير المسيحيين وغير الموارنة تحديداً، يلعبون دوراً بارزاً في هذا الاستحقاق كونهم يمسكون بورقة الغالبية النيابية التي يحتاج إليها أيّ شخص ليحمل لقب "فخامة الرئيس".
إنّ عدم ذكر مسؤولين آخرين، لا يعني عدم اهتمامهم بملفات أخرى معروفة، ولكن لا يمكن إعطاء جميع المسؤولين حقهم، وإلا احتجنا إلى عشرات الصفحات، فاكتفينا بهذا القدر.

 

(1) من مسرحية "المحطة" للاخوين الرحباني، بطولة السيّدة فيروز قُدِّمَت عام 1973، وتتناول الامور الغريبة التي تحصل في لبنان في اشارة الى الفساد والسرقة... ومن كلماتها: "... البطاطا تصير محطة وتران يمشي بلا  خط... عنا سهلة خلف الدار بالليل صارت مطار، صاروا يجوا الطيارات وحدي تغط ووحدي تطير..."

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا