في لوزان أبوابُ التفاوضِ لا تزال محكمةَ الإغلاق وحزب الله يلوح بتعطيل حكومة لبنان رداً على عاصفة الحزم

رئيس التحرير
2019.06.12 18:05


في لوزان أبوابُ التفاوضِ لا تزال محكمةَ الإغلاق  والنوافذُ العازلة للصوت لم يتسرّب منها إشعاعٌ يشي بما يجري  وإن رشَحت عن الطرَف الإيرانيّ عُقدةٌ تتعلّقُ بهُويةِ الحُكم الذي سيَحكُمُ في حال خرقِ الاتفاق    عند انتصافِ الليل تنتهي المهلةُ لإعلانِ حُسنِ النيات  لينطلقَ السباقُ نحو خطِّ النهاية  ووسْطَ الصمت الذي يَلُفُّ مفاوضاتِ لوزان   الضجيجُ اليمنيُّ لا يزالُ سيدَ الساحاتِ والمواقف  وفي يومِه السادسِ ارتسمت حولَه علاماتُ استفهامٍ عن استثناءِ تنظيمِ القاعدة من أيِّ ضربة   علماً أنّ التنظيمَ يمتلكُ  قواعدَ في اليمن وقد صدّر إرهابيين مُذ أَعلنَ الجهاد في شبهِ الجزيرةِ العربية  وفي الأزْمةِ الأخيرةَ سيطرَ على قواعدَ للجيش في شَبوة وغيرِها   وسابقاً فتحَ الرئيسُ السابقُ علي عبد الله صالح طرقَ الإمداد الماليّ إليها بالتنسيقِ مع الإسرائيليين  العاصفةُ هبّت على اليمن فأين العَصفُ مِن قواعدِ القاعدة؟   العربُ مشغولون بحروبهم الصغيرة في اليمن  وبجهادِهم الأكبرِ عَبرَ مساعدةِ النصرة وداعش في سوريا والعراق   وإسرائيل تسرحُ وتمرحُ  وتَقضِمُ أرضَ فِلَسطينَ شبراً شبراً وتعلنُ غداةَ يومِ الأرض بناءَ مئاتِ المستوطناتِ الجديدة  .  قرعُ طبولِ الحربِ لم يحرّك ساكناً في الدَّعَواتِ التي أُطلقت لحلِّ أزْمةِ اليمن سياسياً فأضيفت اليومَ دعوةٌ  أطلقها رئيسُ مجلسِ النواب نبيه بري باتجاهِ سلطنة عُمانَ لجمعِ الأطيافِ اليمنيةِ وحَلِّ المسألةِ سياسياً وللسلطنةِ باعٌ طويل في المبادراتِ الوفاقيةِ ومدِّ جسورِ التواصلِ بينَ العربِ أنفسِهم وجيرانِهم وصولاً إلى فتحِ جسرٍ جويٍّ بينَ طهرانَ وواشنطن أفضى إلى لوزان .  أما لبنانُ المنكمشُ على فراغِه   فوزيرا صحتِه واقتصادِه يتتبعانِ أثَرَ البَهارِ حتى بلدِ المنشأ  فيما رئيسُ حكومتِه يستجيرُ بكَرمِ مؤتمرِ المانحين في الكويت  وبعبارةٍ ملغّمةٍ طالب المؤتمرينَ بعدَمِ تجاهلِ المشكلة بل بإدارةِ الوجودِ السوريِّ بحُزمةٍ من الإجراءاتِ العمليةِ والفاعلة وفي الختام لا يحمد على مكروه سواه   وبتعفف نسأل في أية خانة نحن  هل في سوء النية أم في ضعف القراءة؟ سؤال برسم مسؤول العلاقات الاعلامية في حزب الله محمد عفيف رداً على بيان أصدره عن ردود الفعل على خطاب السيد حسن نصرالله الأخير البيان ذيل بعبارة : "أمام الواقع الذي يَكشِفُ عن سُوءِ نيّاتِ بعضِ أصحابِ الردود وضُعفِ قراءةِ بَعضهم الآخرِ لِما تَضَمَّنَهُ الخِطاب، نَجِدُ أنّ ما وَرَدَ على لسانِ هذه القُوى والشخصياتِ غيرُ ذي أهميةٍ ولا يَستَحِقُ الردَّ والتعليق" وأمام هذا الواقع نسأل: "ابعتلي جواب وطمني"

لبنان :حزب الله يلوح بتعطيل حكومة لبنان رداً على عاصفة الحزم


مازال الإرباك هو المسيطر على المشهد السياسي ومواقف حزب الله اللبناني من عملية "عاصفة الحزم" التي يقوم بها التحالف العربي والإسلامي بقيادة سعودية ضد الجماعات المؤيدة لعبدالملك الحوثي والرئيس السابق علي عبدالله صالح في اليمن.

تلويح حزب الله بإمكانية مساءلة رئيس الوزراء تمام سلام حول الموقف الذي أطلقه في مؤتمر القمة العربية الذي عقد في شرم الشيخ ودعمه للقرارات العربية وتشكيل قوة دفاع مشترك، ورد سلام بأنه على استعداد لتعطيل جلسة مجلس الوزراء التي من المفترض أن تعقد يوم غد الأربعاء، يحمل على الاعتقاد بأن حزب الله ينوي نقل الأزمة اليمنية إلى الساحة الداخلية اللبنانية من خلال تعطيل عمل الحكومة، وبالتالي إفراغ المؤسسات الرسمية للدولة بعد الدور السلبي الذي يلعبه في تعطيل انتخابات رئاسة الجمهورية.

فبعد الخطاب التصعيدي الذي ألقاه أمين عام حزب الله حسن نصرالله يوم الجمعة الماضي، وهاجم فيه القرار العربي بالتدخل في اليمن لإعادة فرض الأمن والاستقرار في هذا البلد، بدأت قيادات في حزب الله، خاصة من الأشخاص الممثلين للحزب داخل الحكومة، بشن هجوم على المواقف التي أطلقها رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام في خطابه أمام القمة العربية السادسة والعشرين التي عقدت في شرم الشيخ، والتي أعلن فيها تأييد لبنان للإجماع العربي الحاصل في الأزمة اليمنية ووقفه مع قرار إنشاء قوة عربية مشتركة.

فقد أعلن النائب عن حزب الله والوزير في الحكومة اللبنانية حسين الحاج حسن عن رفض الحزب للخطاب الذي ألقاه سلام في مؤتمر "القمة العربية" السبت، معتبرا أنه "لم يناقش في الحكومة"، و"لا يعبر إلا عن قسم من اللبنانيين".

وقال وزير الصناعة الحاج حسن في بيان صدر عنه "استمعنا لخطاب سلام في مؤتمر القمة العربية في شرم الشيخ، والذي برّر فيه ما تقوم به بعض الدول العربية من عدوان على اليمن وشعبه، وأيضاً تأييده لإنشاء قوة عربية مشتركة من خلال الجامعة العربية". وأضاف أن "هذين الموقفين لم يُناقشا في الحكومة اللبنانية، وما أدلى به سلام يعبّر عن وجهة نظر قسم من اللبنانيين ولا يعبّر عن وجهة نظر لبنان الرسمي المتمثل بالحكومة اللبنانية"، مشيرا إلى أن ممثلي الحزب في الحكومة سيعمدون إلى "طرح هذا الأمر للنقاش في أول جلسة لمجلس الوزراء".

من جهته، هدد سلام بوقف الجلسات الحكومية "فوراً" في حال أي اعتراض على موقف لبنان من الأحداث اليمنية الذي عبّر عنه في القمة العربية التي انعقدت في شرم الشيخ المصرية.

وشدد أمام زواره في بيروت على أن "موقف لبنان الذي عبّرنا عنه في القمة العربية هو الموقف الملتزم بمضمون البيان الوزاري لحكومة المصلحة الوطنية". وأضاف أن الموقف "يتوافق في كل عبارة استُخدِمت فيه مع مصلحة لبنان بأن يكون مع الإجماع العربي متى تحقق من أي قضية أو ملف عربي يعني الجميع".

أما عن مصير الجلسة الحكومية التي ستعقد الأربعاء في السراي الحكومي، وفي حال طرح حزب الله أو أي طرف آخر الموضوع، أكد سلام أمام زواره أن "أي اعتراض من هذا النوع سيدفعني إلى وقف جلسات مجلس الوزراء، كما حصل في المرات السابقة وعلى الفور".

وكان سلام أعلن في كلمة ألقاها خلال مشاركته في القمة العربية السبت تأييده "لأي موقف عربي"، و"حرص لبنان على المصلحة العربية المشتركة". وقال "إن لبنان وانطلاقاً من حرصه على دعم الشرعية في اليمن يعلن تأييده أي موقف عربي يحفظ سيادة اليمن ووحدة أراضيه"، مؤكدا "حرصنا الدائم على المصلحة العربية العليا". وأضاف "نساند أي خطوة وكل خطوة تقررها قمتنا، ونؤيد تشكيل قوة عربية مشتركة".
إعلام حزب الله

وفي هذا السياق، بدأت أوساط حزب الله الإعلامية محاولة التخفيف من التداعيات السلبية للمواقف التي صدرت عن أمين عام الحزب، والتي هاجم بها السعودية، واعتبرت أن المواقف السياسية والإعلامية تعامل مع خطاب نصرالله بانتقائية، وركزت على جانب واحد من الخطاب، ولم تتعامل مع دعوته للحوار بين الأطراف اليمنية للتوصل إلى حل للأزمة التي يمر بها هذا البلد.

من جانب آخر، لجأت وسائل الإعلام التابعة لحزب الله أو تلك المؤيدة له إلى رفع مستوى مشاركة معلقين سياسيين وإعلاميين يمنيين مؤيدين للحوثي على شاشاتها، وقد استضافت قنوات مثل المنار الناطقة باسم حزب الله والميادين المتحدثة باسم ما يعرف بمحور الممانعة والـ"أو تي في" التابعة للتيار الوطني الحر، عددا من المعلقين اليمنيين المقيمين في لبنان، إضافة إلى الدعم الواضح الذي تقدمه هذه الوسائل لقناة "المسيرة" التابعة لجماعة الحوثي والتي تبث من لبنان.
 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا «Game of Thrones»أسطورة وتاريخ و14 مسلسلاً ينافسه وسيلفستر ستالون: ممثل فاشل