سويسرا أسعد دولة في العالم وسوريا من أتعسها وإطلاق محادثات بين الأطراف السورية برعاية الأمم المتحدة واستئناف الهجوم على ادلب و وداعش يسقط طائرة حربيةوفاة رستم غزالي..

رئيس التحرير
2019.06.14 21:36

 

 

إطلاق محادثات بين الأطراف السورية برعاية الأمم المتحدة
 

 

جنيف- فرانس برس

قالت الأمم المتحدة إنه سيتم إطلاق "مشاورات منفصلة" مع كل من أطراف الأزمة السورية في 4 مايو في جنيف.

وأشار المتحدث باسم الأمم المتحدة إلى أنه لم توجه الدعوة إلى تنظيم داعش أو جبهة النصرة لتصنيفهما "كمنظمتين إرهابيتين"، لكن سيكون هناك من هم على صلة بهما.

وقال أحمد فوزي، الناطق باسم الأمم المتحدة في لقاء مع صحافيين، إن هذه المشاورات المنفصلة التي سيشارك فيها ممثلو أو سفراء الأطراف المدعوة وخبراء تستمر بين أربعة وستة أسابيع، وستجري في قصر الأمم المتحدة في جنيف.

 

سويسرا أسعد بلد في العالم.. وسوريا من أتعسها
 
 
نيويورك - فرانس برس

كشفت دراسة دولية حديثة شملت 158 بلدا أن سويسرا هي أسعد بلد في العالم، تليها ايسلندا والدنمارك ثم النرويج وكندا، فيما تقبع سوريا في ذيل قائمة البلدان السعيدة مع توغو وبوروندي.

وحلت في المرتبة السادسة فنلندا، تليها السويد ونيوزيلاندا، واحتلت أستراليا المرتبة العاشرة.

أما الولايات المتحدة فجاءت في الترتيب 15، وبلجيكا في 19، ومن ورائها بريطانيا في المرتبة 21، ثم ألمانيا في المرتبة 26، وفرنسا في 29، ثم إسبانيا في 36، وإيطاليا في المرتبة 50، واليونان في المرتبة الثانية بعد 100.

ويرتكز هذا التقرير الثالث من نوعه على مؤشرات لتحديد السعادة، في محاولة لفهم أثر سياسات الحكومات على سعادة مواطنيها.

وصدر أول تقرير من هذا النوع في العام 2012 عن الأمم المتحدة.

ومن المؤشرات التي اعتمدت لقياس السعادة، أمد العمر بصحة جيدة، وإجمالي الناتج المحلي للفرد، والمساعدة الاجتماعية (أي أن يكون للفرد طرف يمكنه الاعتماد عليه)، والثقة (أي مدى انحسار الفساد في المؤسسات العامة وقطاع الأعمال)، والحرية الفردية، والكرم.

وحلت في المراتب العشر الأخيرة أفغانسان (153) وسوريا (156) وتوغو (158) وبوروندي (157) وبنين (155) ورواندا (154)، وبوركينا فاسنو (152)، وساحل العاج (151)، وغينيا (150) وتشاد (149).

ومع كل الاضطرابات التي يعيشها العراق احتل المرتبة 112 متقدما على جنوب إفريقيا والهند وكينيا وبلغاريا.

وفاة رستم غزالي.. رجل النظام الشرس بسوريا ولبنان
 

قال تلفزيون "الميادين" المقرب من النظام السوري، إن رئيس شعبة الأمن السياسي السابق في الجيش السوري، العميد رستم غزالي، توفي اليوم، ونقل "الميادين" الخبر عمن سماها "مصادر خاصة".

وخبر وفاة رستم غزالي ليس مفاجئاً، إذ إن الفترة الأخيرة كانت مليئة بالإشاعات التي تخصه، وتسربت معلومات عن خلافات حصلت بينه وبين رفيق شحادة، رئيس الأمن العسكري سابقاً، كما أنه تمت إقالة شحادة على خلفية ذلك الشجار، إضافة لإقالة اللواء غزالي.

وأما رستم غزالي فهو ضابط معروف اقترن اسمه بالكثير من الملفات، سواء في داخل سوريا أو خارجها، وهو من مواليد عام 1953 بدرعا.

برز اسمه كرئيس لفرع الأمن العسكري في بيروت خلال وجود الجيش السوري بلبنان، ومن ثم عين من قبل الرئيس السوري بشار الأسد في عام 2002 لخلافة اللواء غازي كنعان رئيسا للاستخبارات العسكرية السورية في لبنان، سافر كثيرا إلى وادي البقاع، حيث كان لديه مسكن ومقر قيادته في عنجر.

وبعد اغتيال رفيق الحريري وخروج الجيش السوري من لبنان عاد إلى سوريا، ليتم تعيينه رئيسا للأمن السياسي بعد تفجير مبنى الأمن القومي، ومقتل عدة وجوه هامة مما يسمى "خلية الأزمة".

ويعتقد السوريون أن غزالي توفي منذ فترة، وتحديداً بعد المشاكل بينه وبين شحادة، ولكن لم يصدر أي تأكيد على موته إلى أن نقل الخبر تلفزيون "الميادين" المقرب من النظام.

ويقول نشطاء إن النظام "غالباً" قتل غزالي لأن اسمه ضمن قائمة المتهمين بارتكاب جرائم ضد الإنسانية والتي ستقدمها الأمم المتحدة الشهر القادم للقضاء في بعض البلدان، ما يرجح نظرية تصفيته، ومن قبله صهر الأسد آصف شوكت، وقال بعض أولئك الناشطين إن السوريين مقبلون على سلسلة تصفيات للنظام ورجالاته من داخله وليس من الخارج.

داعش يسقط طائرة حربية تابعة للنظام في جنوب سوريا
 
"أرشيفية"
بيروت - فرانس برس

أسقط تنظيم داعش طائرة حربية بعد إطلاق النار عليها قرب مطار عسكري في جنوب سوريا، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الجمعة، فيما تحدثت حسابات مقربة من التنظيم على الإنترنت عن أسر الطيار.

وأكد التلفزيون الرسمي السوري سقوط الطائرة، عازيا إياه إلى "خلل فني". ونقل عن مصدر عسكري قوله إن الطائرة كانت "في مهمة تدريبية، وإن "البحث جار عن الطيار".

وأفاد المرصد في بريد إلكتروني "تمكن تنظيم داعش من إسقاط طائرة حربية إثر استهدافها شرق مطار خلخلة العسكري في الريف الشمالي الشرقي لمدينة السويداء"، مشيرا إلى أن "مصير من كانوا على متن الطائرة مجهول حتى اللحظة".

وكان محيط مطار خلخلة شهد في 11 أبريل هجوما عنيفا من داعش تمكنت القوات النظامية من إحباطه وقتل فيه العشرات من الطرفين.

ويقع مطار خلخلة على الطريق بين السويداء ودمشق.

وليست المرة الأولى التي يسقط فيها تنظيم داعش طائرة لقوات النظام بمضاداته الأرضية.

ففي الثالث من فبراير، نشر داعش على الإنترنت شريط فيديو يظهر طيارا أردنيا كان أسره عناصر التنظيم، وهو يموت حرقا داخل قفص. وقد روعت الصور العالم.

وكان الطيار معاذ الكساسبة يقود طائرة أردنية ويقصف مواقع للتنظيم الجهادي ضمن إطار حملة التحالف الدولي الجوية بقيادة أميركية عندما أسقطت طائرته في ديسمبر.

الهجوم على آخر معاقل النظام السوري في إدلب
 

 

بيروت- فرانس برس

تشن جبهة النصرة وكتائب مقاتلة في المعارضة السورية هجوماً عنيفاً على مدينة جسر الشغور، أحد آخر معاقل قوات النظام السوري في محافظة إدلب (شمال غرب)، وقد أحرزت تقدما على الأرض، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الجمعة.

وكان "جيش الفتح"، وهو تحالف يضم جبهة النصرة وفصائل إسلامية مقاتلة، أبرزها حركة أحرار الشام، أعلن الخميس بدء "معركة النصر" الهادفة إلى "تحرير جسر الشغور". وجسر الشغور لها أهمية استراتيجية، إذ إنها قريبة جدا من الحدود التركية وتقع على الطريق العام الذي يصل إلى محافظة اللاذقية (غرباً)، منطقة النفوذ القوي لنظام الرئيس بشار الأسد.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبدالرحمن لوكالة فرانس برس "تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة ومقاتلي الكتائب الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة أخرى، في محيط مدينة جسر الشغور"، مشيرا إلى تقدم للمقاتلين.

وأوضح المرصد أن العمليات العسكرية بدأت أمس الخميس، واستعانت جبهة النصرة بعدد من الانتحاريين الذين فجروا أنفسهم في حواجز لقوات النظام ما لبثوا أن تقدموا إليها.

وأشار إلى "تمكن مقاتلي الفصائل الإسلامية من السيطرة على حاجز تل حمكة الاستراتيجي وقطع طريق جسر الشغور - أريحا". وفي حال سقوط جسر الشغور، سيقتصر وجود قوات النظام في محافظة إدلب على بلدتي أريحا والمسطومة (على بعد 25 كلم من جسر الشغور).

وكان المقاتلون تمكنوا الخميس وخلال ساعات الليل الماضي من السيطرة على عدد من الحواجز الأخرى في المنطقة. وتسببت المعارك بمقتل 13 مقاتلا من الكتائب والنصرة وعشرة عناصر من القوات النظامية، بحسب المرصد.

ونشرت جبهة النصرة على أحد حساباتها الرسمية على موقع تويتر صورا وأشرطة فيديو قالت إنها من "معركة النصر داخل جسر الشغور"، مشيرة إلى "انطلاق سرايا الاقتحام لمؤازرة المشتبكين مع الجيش والشبيحة منذ الأمس" داخل المدينة.

وتحولت جسر الشغور عمليا إلى مركز إداري للنظام السوري بعد انسحاب قواته في 28 مارس من مدينة إدلب، مركز المحافظة، إثر هجوم لـ "جيش الفتح" الذي تألف قبل "غزوة إدلب"، كما سماها.

وسيشكل سقوط جسر الشغور، في حال حصل، ضربة كبيرة للنظام.

ويقول الخبير في الشؤون السورية تشارلز ليستر من مركز بروكينغز للأبحاث أن سيطرة مقاتلي المعارضة مع جبهة النصرة على المدينة سيجعل الطريق مفتوحا أمام شن هجمات على مناطق في اللاذقية. "سيكون هذا خطيرا جدا على النظام".

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا «Game of Thrones»أسطورة وتاريخ و14 مسلسلاً ينافسه وسيلفستر ستالون: ممثل فاشل