ï»؟

نبيه البرجي: زهران علوش رئيسا للجمهورية في سوريا!! – القاذفات و القباقيب

رئيس التحرير
2019.04.23 16:37

 


اذاً، زهران علوش رئيسا للجمهورية في سوريا. بالاحرى والياً عثمانياً على سوريا. لم يعد خيال رجب طيب اردوغان يتسع لاكثر من قاطع طرق بعدما ضاق ذرعاً بالدمى التي كدسها في الفنادق، او على الارصفة، او في المستودعات تحت عنوان… الائتلاف الوطني السوري.
السلطان لا يزال يجد عملاً لتلك الدمى التي يسخر منها علوش على كل حال. برلمان انتقالي الى ان تجري انتخابات نيابية في سوريا من اجل تكريس ديمقراطية زهران علوش الذي لا يفرق قط بين افلاطون وهولاكو…
هو الرجل المثالي للانقضاض من معقله في دوما على دمشق. القوة العربية المشتركة ستتشكل. اربعون الفا من جنود النخبة ينتقلون الى الاردن ومعهم دباباتهم وقاذفاتهم لمؤازرة علوش في تحرير دمشق. الاتراك ينشطون في حلب وفي اللاذقية. محاصرة النظام في كل معاقله الحساسة. الانهيار خلال اسابيع…
لاحظنا التسويق للحلقة الاخرى من «عاصفة الحزم » في كل مكان، وان كتب بعض الدمشقيين على صفحاتهم للتواصل الاجتماعي ان العاصفة التي هبت على اليمن بالقاذفات بالكاد تهب على سوريا … بالقباقيب.
الاتراك اخذوا على المخططين انهم ارتكبوا خطأ تكتيكياً فادحاً حين اختاروا اليمن مسرحا للصراع. قالوا «كما لو انكم تخوضون المعركة على ارضكم وفي عقر داركم ». لا مكان لكسر ظهر الايرانيين ومعهم الروس سوى سوريا. سوريا هي التي على ارضها يحدد المسار الاستراتيجي للشرق الاوسط برمته.
ألم يقل فلاديمير بوتين، ومنذ اندلاع الازمة، ان قواعد النظام العالمي الجديد تخرج من سوريا؟..
كلام وراء الضوء عن ان الاسطول الروسي سيتوجه الى المياه الاقليمية السورية، وقد تشارك البوارج الايرانية اذا ما تبين ان السيناريو قي طريقه الى التنفيذ. لا مفاجأة كما جرى في اليمن حيث كانت القاذفات تراقص الهياكل العظمية. ثمة حديث عن ان الروس قد يذهبون الى ما هو ابعد من المرابطة على الشواطىء..
الذين تابعوا الحديث الاخير لسيرغي لافروف ادركوا مدى حساسية الوضع السوري بالنسبة الى الامن الاستراتيجي الروسي.لن يكون هناك في دمشق لا زهران علوش ولا ابو بكر البغدادي ولا ابو بكر الجولاني. الرسالة وصلت. قال للعرب انكم تفرشون السجادة الحمراء امام مولاكم الخليفة…
رجب طيب اردوغان مستعجل جدا. الانتخابات على بعد قوسين او ادنى. يفترض بالباب العالي ان يحقق اختراقا دراماتيكيا في الجدار السوري بعدما اخفقت كل محاولاته السابقة. جنكيز تشاندار يسخر من استراتيجية المهرج. الرجل الذي استضاف تنظيم الدولة الاسلامية، ورئيس استخباراته هو من اخترع ابا بكر البغدادي ليكون خليفة على المسلمين، يحاول ان يغسل يديه، امام الملأ، باسلامي آخر لا يقل همجية ولا يقل انغلاقا ولا يقل غباء…
علوش، قاطع الطرق، يريد اقامة الدولة الاسلامية في سوريا. في كل مكان تواجد فيه اظهر انه لا يقل بربرية عن كل التنظيمات التي لجأت الى الايديولوجيات اللاهثة، وهي نفسها الايديولوجيات المجنونة، والطريف ان يقول بعض العرب بتسليم «جبهة النصرة» ومعها «جيش الاسلام» السلطة. الفريقان في لحظة ما ينفجران، او ينفجر الشارع في وجههما كما حدث لـ »«الاخوان المسلمين» في مصر. حينذاك تتم برمجة النظام البديل في سوريا…
خيال اقرب ما يكون الى خيال القردة( هكذا قال محمد الماغوط ذات يوم). في لبنان ثمة من عاد ليشيع بأن النظام السوري في ايامه الاخيرة. تركيا جاهزة وقد تكون باكستان، الخائفة من التضاريس اليمنية، جاهزة ايضا. هل نتصور، والحال هذه، والياً عثمانياً على لبنان؟..
مستعدون للقبول حتى بـ «داعش» في دمشق. المهم ان يرحل النظام، كيف يمكن للبداوة ان تصل الى هذا الحد؟ جان دانيال ابتدع مصطلح Bedouin cratie. هكذا تقول ثقافة داحس و الغبراء…
مهما هلل البعض لـ »عاصفة الحزم» التي «حققت كل اهدافها» (والدليل ان عبد ربه منصور هادي وجه خطابه الى الشعب اليمني من الرياض)، لم تكن العاصفة اكثر من مطحنة للعظام، عظام الفقراء،ولعل الكثيرين سألوا وهم يتابعون عبر الشاشات المظاهر الميتولوجية للبؤس اين كان المال العربي على امتداد تلك العقود؟
الجواب عند اليمنيين: مخصصات شهرية لخمسة وخمسين الفا من شيوخ الدين الذين يحثون المسلمين على العودة الى العصر الحجري، ومخصصات سنوية لثلاثة الاف من شيوخ (ورجال) القبائل الذين كانت مهمتهم اعادة اليمنيين الى ما قبل العصر الحجري…
انتبهوا الى ما قاله الدمشقيون. عاصفة الحزم ضد اليمن انتعلت القاذفات. ضد سوريا تنتعل القباقيب. تأملوا جيدا في وجه لافروف. قلنا لكم انه الثعلب. انه الذراع الديبلوماسية للقيصر

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل سينتهي تنظيم داعش تماما بالقضاء على اخر جيوبه ام سيخرج باسم تنظيم جديد؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

حفيدة أم كلثوم تغنّي افرح يا قلبي بالأحمر لنتذكر كيف تعيش كمصريّة وتأسر الملايين بصوتها “الذهبي” في “أرابز غوت تالنت كرنفال الريو :الالاف الراقصين بالريش والبريق في الشوارع رقص وسياسة درج : “عصابات” لبنانية في ألمانيا حمد : لقاء نتنياهو بوزراء عرب عرس جاء بعد خطوبة ونتنياهو يُحرج أصدقاء الجلسة المغلقة المطبعين بتسريب فيديو أفضل طريقة للاحتفال بعيد الحب واغربها تيلان بلوندو ..تتوج بلقب أجمل فتاة على الأرض للمرة الثانية خلال 11 عاماً! من يجمع جورج وسوف وزياد الرحباني؟ سعد لمجرد يطرح أحدث أغنياته “بدك إيه”بالفيديو.. استراحة "شاي ونرجيلة" على بعد أمتار من جيش الإحتلال مضمون الصورة التي عرضها بشار الجعفري في مؤتمره الصحفي؟