بدأ أوائل اللاجئين السوريين - الذين فروا إلى تركيا هرباً من المعارك من أجل السيطرة على تل أبيض السورية - بالعودة اليوم الأربعاء إلى مدينتهم، بحسب ما أفادت صحافية في وكالة "فرانس برس".

وتجمع صباح اليوم حوالي200 رجل وامرأة وطفل يحملون أمتعتهم القليلة وسط الحر أمام معبر أقجة قلعة الحدودي (جنوباً) الذي أعادت قوى الأمن التركية فتحه، بحسب صحافية "فرانس برس".

وسيطر المقاتلون الأكراد فجر الثلاثاء بشكل كامل على مدينة تل أبيض السورية على الحدود مع تركيا، بعد طرد آخر مقاتلي تنظيم "داعش" منها، في معارك استمرت عدة أيام وأدت إلى تدفق أكثر من 23 ألف لاجئ إلى تركيا بين 3 و15 يونيو، بحسب أرقام المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة.

غير أن هذا الانتصار الجديد للأكراد، بعد معارك عين العرب (كوباني) في يناير الماضي، أثار قلق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي أعرب الأحد عن مخاوفه إزاء "إنشاء بنية تهدد حدودنا".