الاسير خضع لتعقّب يومي من الاجهزة الامنية

رئيس التحرير
2019.06.24 21:51

خضع احمد الأسير لملاحقة مشدّدة وتعقُّب يومي من الأجهزة الأمنية إلى أن وقع في قبضة الأمن العام قبل دقائق من الساعة الحادية عشرة صباح أمس، وهو موعد إقلاع الطائرة المصرية إلى القاهرة.
وعلمت صحيفة "الحياة" أن "الأسير ورفيقه كانت بحوزتهما تذكرتا سفر غير التذكرتين اللتين استخدماهما للسفر إلى القاهرة ومنها إلى نيجيريا، وربما إلى دولة أخرى.
وقال أحد كبار المسؤولين اللبنانيين إن "حجزهما مقعدين إلى نيجيريا قد يكون من باب التضليل لقطع الطريق على أي شكوك يمكن أن تؤدي إلى إخضاعهما للتحقيق حول وجهة سفرهما الحقيقية". 
واضافت إن "التحقُّق من أن الموقوف بجواز سفر فلسطيني هو الأسير كان من خلال التقنية العالية التي في حوزة الأمن العام، ومكّنته من إجراء مقارنة بين ما لديه من صور سابقة للأسير التُقطت في مراحل معيّنة من تحرُّكه في صيدا وبين صورته الحالية وتبين أن عمليات التجميل التي خضع لها الأسير أخيراً لم تبدِّل عملياً ملامح وجهه، على رغم أنه أُوقِف حليق الذقن ويرتدي لباساً مدنياً.
وكشفت المعلومات لـ"الديار" ان "احمد الاسير كان يرتجف اثناء إبراز وثيقة سفره امام عناصر الامن العام اللبناني الذين كانوا متأكدين من هويته الحقيقية"، مشيرةً الى ان "جهاز الامن العام توفّرت لديه كل المعطيات حول استعداد الاسير لمغادرة البلاد بعد رصد مكالمة له مع فلسطيني معروف في عالم التزوير وخاصة تزوير الجوازات وبعد التعقب والمتابعة وصولا الى مطار بيروت حيث القي القبض عليه".
وافادت المعلومات ان المدير العام  للامن العام اللواء عباس ابراهيم يشرف شخصيا على التحقيق مع الاسير ويحرص على عدم تسرّب مضمون التحقيقات قبل انتهائه ووصول الارهابي للمثول امام القضاء العسكري".



نشرت صحيفة الأخبار اللبنانية المقربة من حزب الله اللبناني وجهاز الأمن العام في البلاد، صورة لرجل الدين السلفي، أحمد الأسير، بالصورة التي تنكر بها وحاول الهروب بوثيقة سفر مزورة إلى مصر بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، مساء السبت.
وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ما قالوا إنه وصية للأسير كان قد سجلها وأشترط عدم نشرها إلا في حال تم اعتقاله أو قتله، حيث جاء فيها: “إذا حدث أمر ما لي، قتلت أو اعتقلت وهنا بالمناسبة أعلم أن كل الأجهزة الأمنية تقوم بالبحث عني وعجزت بفضل الله سبحانه وتعالى لكن الأمر ليس مستحيلا، ليس من المستحيل أن اعتقل وليس مستحيلا أن اقتل ولست أفضل مما اعتقلوا أو قتلوا في سبيل الله، ولا يعني عدم اعتقالي أنني أفضل من هؤلاء الذين اعتقلوا، لا.”
وتابع قائلا: “إذا حدث أمر ما لي، فهذه وصيتي لإخواني وخاصة المجاهدين في العالم كله، لا سيما في العراق والشام، أناشدكم الله واستنصاركم بالله أنا العبد الفقير أحمد الأسير الحسيني الذي ناصر اخوانه المظلومين في سوريا وليس لي منة ولا فضل، وناصر أمته بما يستطيع الآن أناشدكم بالله بأن تنصرونا في لبنان أن تنصروا أهل الدين السنة في لبنان لأن المجرمين قد أجمعوا علينا ولأن الوهن قد ضرب معظم قلوب أهل السنة للأسف الشديد وحب الدنيا تمكن والخوف على الزوجة والولد والمال والعمل متمكن من كثير من قلوب أهل السنة الآن للأسف الشديد.”
وأضاف: “أعلم ان ما قلته سيؤذي الكثير من أهل السنة ولكن علي قول الحق لأني لا أعلم ماذا سيحدث معي، وصل اللهم على محمد والحمد لله رب العالمين.”
من جهتها أصدرت هيئة العلماء المسلمين في لبنان بيانا تعقيبا على اعتقال الأسير، قالت فيه: “إن توقيف الشيخ أحمد الأسير يأتي ليؤكدّ أنّ الخطة الأمنية لم تطبق إلا على طائفة واحدة هي الطائفة السنية، تحذر من المساس بكرامة وسلامة الشيخ أحمد اﻷسير ومن معه وتؤكد على ضرورة تقديم الضمانات المتعلقة بحصانة الحرمات والحريات لذويه وللرأي العام.”
 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا