قتل 18 مدنياً على الأقل وأصيب العشرات بجروح الاثنين جراء قصف لقوات النظام السوري على حي الشعار، أحد أحياء مدينة حلب في شمال سوريا، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

فبعد أن قصف النظام الحي المذكور بصاروخ أرض-أرض، وبينما كان المسعفون ينقلون الجرحى والمصابين وينقذون العالقين تحت الأنقاض، قصف الحي مجدداً.

وأشار المرصد إلى أن "عدد القتلى مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة"، لافتاً إلى استمرار عمليات الإنقاذ.

وتشهد مدينة حلب معارك مستمرة منذ صيف 2012، وتتقاسم قوات النظام وفصائل المعارضة السيطرة على أحيائها. ويستهدف مقاتلو المعارضة الأحياء الغربية التي تقع تحت سيطرة قوات النظام بالقذائف، فيما تستهدف قوات النظام الأحياء الشرقية تحت سيطرة الفصائل أو المتطرفين بالبراميل المتفجرة التي حصدت آلاف القتلى.