نال عازف البيانو السوري الشاب، “تامبي أسعد جيموق”، الحاصل على الجنسية التركية، المركز الأول في مسابقة دولية للموسيقى، اختُتمت في مدينة تينيريفي الإسبانية في 2 نوفمبر الحالي. وذكر بيان لبلدية مدينة بورصة، التي يعمل جيموق في فرقة الأوركسترا التابعة لها، اليوم الخميس، أن فوز العازف الشاب في المسابقة يأتي بعد نجاحات حققها في ألمانيا والسويد وبلغاريا، عقب حصوله على الجنسية التركية أواخر العام الماضي، مشيرا إلى أنه اقترب خطوة أخرى من تحقيق حلمه في الالتحاق بالمعهد العالي للفنون في نيويورك عام 2017. وأورد البيان تصريحا لإيلينا جيكيش، مدرسة البيانو المسؤولة عن جيموق، قالت فيه إن العازف الشاب يحصد ثمار برنامج التدريب الخاص المعد له، مضيفة: “نجح تامبي في لفت أنظار أوساط الموسيقى العالمية إليه منذ الآن، لكن ذلك غير كافٍ. سنواصل العمل دون توقف حتى يصبح الأفضل”. بدوره أفاد جيموق أن المسابقة في إسبانيا كانت من أصعب المسابقات التي شارك فيها، معرباً عن اعتقاده بأنه كان مضطرباً بعض الشيء، إلا أنه أدى ما عليه. وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وقع في ديسمبر من العام الماضي قرارا بمنح الجنسية التركية لعازف البيانو “تامبي أسعد جيموق”، الذي قدم مع أسرته من سوريا، واستقر في مدينة بورصة شمال غربي تركيا.