معلوماتِ: أنّ كيدَهُنّ عظيم والقضية: مال وبنات "كخلفية لتوقيف النائب السابق حسن يعقوب"

رئيس التحرير
2019.08.23 18:37



في تصنيفِ شجَرِ الميلاد احتلّت بحيرةُ بنشعي المركَزَ السادسَ عالمياً مِن حيثُ فكرتُها المتألقةُ وألوانُها الباهرة  لكنّ هذه الألوانَ لم تعدْ تعتمدُ على البرتقاليّ  فكوّنت أخضرَها لتدخُلَ العامَ الجديدَ باستقلاليةٍ سياسيةٍ طامحةٍ إلى نورِ القصر  سيدُ البحيرة خرَجَ مِن عباءةٍ سياسيةٍ كانت قد ضاقَت عليه  وكسَرَ سليمان فرنجية العَلاقةَ بالعماد ميشال عون  وطلّق بشفّافيّةٍ مُطلقةٍ  قادته إلى خِطابٍ ارتدى فيه حُلةَ الرئيس  لكنَّ زعيمَ المردة ترَكَ استياءً في الوسَطِ العونيّ لكونِه استعجلَ الخُطى إلى بعبدا  فهلِ استندَ فرنجية في ثقتِه الرئاسيةِ إلى مُعطىً آخرَ لا يعرفُه الرأيُ العامُّ بشأنِ موقفِ الأسد ونصرالله مِنَ الترشيح  أسئلةٌ تُتركُ كما كثيرٌ من القضايا إلى السنةِ المقبلةِ التي حمَلت حمولةً زائدة  ومِنَ الحمولاتِ ما سيرحّلُه لبنانُ إلى الخارج  معَ صفْقةِ النُفاياتِ التي بَقِيت أسعارُها سريةً وتفوقُ سعرَ سوكلين المرتفعَ مِنَ الأساس  وقد حطّت النُفاياتُ مادةَ نقاشٍ رئيسةً في عين التينة بين الرئيسينِ نبيه بري وتمام سلام  الذي عيّن جلسةً للمِلفّ بعد ظهرِ الاثنينِ المقبل آملاً إزالةَ المُوبِقاتِ والسمومِ عن مناطقِنا وإنعكاسَها أيضاً على نظافةِ أمورٍ أخرى في البلد  لكنْ كيف للموبقاتِ أن تزولَ إذا كانت قد بدأت بمِلفٍّ متّسخ  انطلقَ في تموزَ من تسميةِ نُفاياتٍ سياسيةٍ من دونِ الكشفِ عن أبطالِها  وانتهى بترحيلٍ على ظهرِ صفْقةٍ أبرمتْها النُفاياتُ السياسيةُ عينُها وبأسعارٍ مرتفعةٍ تناسبُ جميعَ المنتفعين  لكنّ المتفقينَ على صفْقةِ العمر  بإماكانِهم الاختلافُ في قضايا سياسيةٍ أخرى سيكونُ مجلس ُالوزراءِ مسرحَها الاثنين   حيث سيصرخُ مَن لا حِصةَ له وسيَجري طرحُ إشكاليةِ دخولِ لبنانَ في حلفٍ لا علمَ له فيه  وهذهِ القضيةُ تَرَكَت ردودَ فعلٍ اليومَ مِن المستقبلِ إلى حزبِ الله فالسفيرِ السُّعوديِّ لدى لبنان  واللافتُ في بيانِ المستقبل أتهامٌ وجّهَهُ إلى حزبِ الله باستقدامِ عسكريينَ مِن الحرسِ الثوريّ الايراني لتدريبِهم في البقاعِ من دونِ معرفةِ الدولة  الحزبُ أعاد الردَّ تكراراً اليومَ وأعلن أننا لسنا في إمارةٍ تأتمِرُ بأمرِ هذا السلطانِ أو الملِكِ أو الأمير  ولبنان ليس في حاجةٍ إلى تحالفاتٍ مشتبهٍ فيها لمحاربةِ الإرهاب   ما استدعي بياناً من السفير علي عواض العسيري مستغرباً بعضَ الأصواتِ المنتقدةِ للحلفِ التي يتّهمُها الرأيُ العامُّ اللبنانيُّ بالإمعانِ في انتهاك ِالسيادةِ الوطنية ومصادرةِ قرارِ الدولة  نهارُ الردودِ ليس كيومِ يعقوب  حيث تطوّرت قضيةُ اختطافِ نجلِ القذافي وما تلاها مِن توقيفٍ للنائبِ السابقِ حسَن يعقوب  وقد تظاهر أهلُه في البقاعِ وبيروت  وصولاً إلى الاعتصامِ أمامَ منزلِ المدّعي العامِّ التمييزيّ القاضي سمير حمود  وفي هذا المِلفِّ المتشابكِ يتّضحُ مِن المعلوماتِ أنّ كيدَهُنّ عظيم  وأنّ القضية: مال  وبنات.

خلفية توقيف النائب السابق حسن يعقوب

هنيبعل القذافي
تنكشف المزيد من الملفات المخزنة في جهاز "الايباد" التابع لهنيبعل القذافي وحقائق جديدة حصلت عليها "الجديد"، والبعض لا يزال لغزاً أثار حتى اهتمام محكمة الجنايات الدولية في لاهاي التي دخلت على ملف ابن القذافي وطلبت المستندات الموجودة في مخزون "الآيباد" الذي حصل عليها الصحافي محمد شريتح، وهو ما زال يبحث في الملفات ويكتشف مزيدا من الوثائق.
ويقول شريتح إن "المحتوى كبير ولم يكن لدي الوقت الكافي للاطلاع عليها وانا كل يوم اكتشف شيئا جديدا من المستندات والملفات، هذا غير المستندات التي لا يمكنني الاطلاع عليها لانها مشفرة".
ويتابع "الملف كله متجه الى محكمة الجنايات الدولية التي تواصلت معي وترغب بالاطلاع على الملفات الامنية ويبدو ان هناك دعوى قائمة ويرغبون بتوثيق الملفات التي لها علاقة بالتعذيب".
ويحتوي "الايباد" على ملفات مشفرة فضل محمد عدم المس بها لأسباب أمنية، وار ان يترك عملية فتحها لمحكمة الجنايات واكثر الملفات غرابة ملف يحمل رقم 313 وهذا العدد له رمزية لدى الطائفة الشيعية وهو عدد جيش المهدي.
ويقول شريتح أن هناك "12 ملف مشفّر ولم اتمكن من الاطلاع على محتواهم"، لافتا إلى ان هذه الملفات هي محط اهتمام محكمة الجنايات الدولية".
أما فيما يتعلّق بالتحقيق مع هنيبعل القذافي وما لحقه من اعتقال النائب السابق حسن يعقوب، فقد علمت "الجديد" أن القذافي الابن لا يفقه معلومات ذات قيمة بحسب مصادر أمنية ومعظم أقواله مقتبسة عن أشقائه، كما ان ملف اعتقاله شبه منتهيا وقد توضع خواتيمه في الايام القليلة.
أما اسباب اعتقال النائب السابق جاء نتيجة اعترافات  ف. م عليه التي  ظهر صوتها في التسجيلات مع يعقوب والتي على أساسها تم استدعاؤه وليس كما قيل له على خلفية تداول اسمه في وسائل الاعلام.
وفي الاسماء التي تظهر في التحقيقات في ملف خطف ابن القذافي معظمهم من النساء ومن ضمنهن ابنتا نائب سابق وبحسب ما يتبين الى الان ان خلف القضية مالاً وبنات.

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
  ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً  ان لم تستخدم تطبيق FaceApp بعد..احذر أن تعطي روسيا معلومات أخطر مما تتخيل