فرنجية أعلن ترشيحَه بنفسِه والقبض على أمير داعش العكاري.

رئيس التحرير
2019.06.14 17:18

جولةُ معاينةٍ رئاسيةٍ على تَرشيحِ سليمان فرنجية.. الرُّكنِ الرابعِ مِن شخصياتِ بكركي الحُسْنى.. الذي أدّى مناسكَ سياسيةً كرئيسٍ سابقٍ قصرَه فزعيم المردة وفرّ على الرّئيسِ الحريري حرَجاً مَذهبياً عندما أعلن ترشيحَه بنفسِه وأعفى زعيمَ تيارِ المستقبل مِن هذهِ المُهمةِ رسمياً.. وفي أيِّ إطلالةٍ مقبلةٍ للحريري فإنه سيلجأُ إلى دعمِ هذا الترشيح مُتفادياً أُبوّتَه.. تفادياً بالتالي غضبَ السماواتِ والأبَواتِ ورُعاةِ الطائفةِ المارونيةِ والمسيحيينَ عموماً . ثمةَ مَن أرشدَ الحريري الى ارتكابِ مبادرةِ ذكاءٍ بعدَ طروحٍ عجولةٍ حَمقاء.. ظَهر فيها كمرشدٍ للإخوانِ المسيحيين.. ووالٍ على مصيرِ كرسِيِّهم الأول.. ومُسمّي سيدِ قصرِهم.. مستدعياً زعماءَهم إلى ديوانِه الباريسيِّ مِن ميشال عون إلى سليمان فرنجية.. مُبقياً سمير جعجع على ذمتِه مرشّحاً معلّقاً ومطلّقاً في آنٍ واحد . أزعجت هذه الممارساتُ الضحْلةُ بطريركَ الموارنة ومرجِعياتٍ مسيحيةً أخرى.. لكنّ سليمان فرنجية جاءَ بمقابلتِه تلك ليُعالجَ غَباءَ الطرحِ ويخفّفَ مِن وطأتِه على الحريري والمسيحيينَ معاً فأين هم المستشارونَ الكُثُرُ للرئيسِ النازح.. ولماذا لم ترشدْه العقولُ المستكتبةُ إلى صياغةٍ غيرِ إلغائيةٍ ومتسرّعة "فبلا معلمية" الأمرُ كان أسهلَ مما وقع.. وكانَ لدى الحريري خِياراتٌ يلجأُ إليها.. تبدأُ مِن بيئتِه الحاضنةِ ومِن البحثِ معهم في الأسماءِ الأربعةِ التي عمّدتها بكركي رئاسياً وقطَعت لها تأشيرةَ دخولٍ إلى بعبدا ولأنّ سمير جعجع لم يجدْ له مَقعداً على الطائرةِ المتّجهةِ إلى القصر.. وهو رسَبَ ثلاثاً وثلاثينَ مرة.. فقد أُلغيت تأشيرتُه لتسقرَّ الأسماء ُعلى ثلاثةٍ ويتنازلَ رئيسُ القواتِ للقُطبِ المسيحيِّ الثاني في البيتِ الأزرق أمين الجميل . ترشيحُ الرئيسِ الأسبقِ للجُمهوريةِ شيخِ الكتائب قد يَحظى بالأصواتِ الوسَطية.. لكنّ مسألةَ تأمينِ نِصابِ الثُلُثين تَبقى متعذِّرة.. فإذا لم يتمكّنِ الجميل منِ اجتيازِ حاجزِ النِّصاب.. لا يعودُ أمامَ الحريري سِوى العودةِ إلى بطريركِ الموارنةِ طالِباً رعايتَه ترشيحَ سليمان فرنجية ما لم يرتضِ هو ورعيتُه السياسيةُ بميشال عون رئيساً بذلك يكونُ الحريري قد شاورَ حلفاءَه ولم يَستغبِ أحدَهم.. وولّى بكركي مرجِعيةً للترشيحِ مِن دونِ أن يُقدِمَ على مباردةٍ فيها ما يكفي من الإذلالِ للموارنة وتفقداً لوضع الذين يعيشون مرارة المبادرة.. زار السفير السعودي علي عواض العسيري معراب اليوم والتقى الدكتور سمير جعجع.. معلناً أن السعودية تبارك أي اتفاق لبناني لبناني لانتخاب رئيس الجمهورية . على أرض هذه الجمهورية الفارغة.. رؤوسٌ تساعدنا على طريقتها في إقامة الدويلة.. وفرض الإمارة التي تربط البر بالبحر شمالاً.. وفي إنجاز آخر نوعي للأمن العام فقد ألقي القبض على أمير داعش العكاري.. والذي تقع تحت ولايته خلية مزنرة حصلت الجديد على تفاصيل خطتها.

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا «Game of Thrones»أسطورة وتاريخ و14 مسلسلاً ينافسه وسيلفستر ستالون: ممثل فاشل