ï»؟

النفط والذهب يرتفعان اثر اعدام النمر والتوترات بين السعودية وإيران ؟

رئيس التحرير
2018.10.16 07:06

ارتفاع أسعار النفط والذهب

 محللون يرون أنه رغم ارتفاع أسعار النفط، فإن الكميات الكبيرة من المعروض ستواصل تأثيرها على الأسعار على المدى الأطول

ارتفعت أسعار النفط على وقع تدهور العلاقات بين السعودية وإيران، وهو ما أثار المخاوف من إمكانية تعطل الإمدادات.

وارتفع خام برنت بأكثر من 3% الاثنين، قبل أن يتراجع ليسجل 38.10 دولار للبرميل، لكنه لا يزال مرتفعا بنحو 2%.

وشهد سعر الخام الأمريكي ارتفاعا بأكثر من 2% ليصل إلى 37.81 دولار للبرميل.

وتأثرت أسواق الأسهم أيضا بتصاعد التوترات بين السعودية وإيران بعد أن أعدمت السعودية رجل الدين الشيعي نمر النمر، وارتفع سعر الذهب بواقع 1%.

وقالت شركة "فيليب فيوتشرز" للوساطة المالية إنه "مع تصاعد التوترات الجيوسياسية بين السعودية وإيران، ارتفعت أسعار الأسهم في الأسواق مع افتتاحها (في عام 2016)".

قطع العلاقات

وقطعت السعودية علاقاتها الدبلوماسية مع إيران، بعد أن تعرضت السفارة السعودية في طهران لعمليات سلب ونهب وإضرام النار فيها عقب إعدام النمر.

وأمهلت السعودية جميع الدبلوماسيين الإيرانيين 48 ساعة لمغادرة أراضيها، حسبما أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير.

وحذر المرشد الأعلى في إيران آية الله علي خامنئي من أن السعودية ستواجه "عواقب سريعة" بسبب إعدامها النمر.

وخشية المزيد من الاضطرابات في الشرق الأوسط المضطرب بالفعل، دعت الولايات المتحدة الدولتين لتخفيف حدة التوترات بينهما.

ورغم ارتفاع أسعار النفط، قال المحلل الاستراتيجي لدى “أي جي ماركتس” في سنغافورة برنارد أو إن الكميات الكبيرة من المعروض من خام النفط على مستوى العالم ستواصل تأثيرها على الأسعار على المدى الأطول.

وأضاف: "وحتى نرى انخفاضا مقنعا في إنتاج النفط من هاتين الدولتين ومجتمع الدول المنتجة للنفط على النطاق الأوسع، فإن مشكلة وفرة العرض ستستمر، وهو ما يعني أن أسعار النفط ستظل تحت الضغط لفترة أطول"، حسبما نقلت عنه وكالة فرانس برس.

وتراجعت أسعار النفط بواقع الثلثين منذ منتصف عام 2014، وتشير تقديرات محللين إلى أن الدول المنتجة تضخ كميات أعلى من الطلب تتراوح ما بين 0.5 مليون ومليوني برميل يوميا.

مخاوف الصين

وانعكست المخاوف من تأثير التوترات في الشرق الأوسط على أسعار الذهب، التي ارتفعت بأكثر من 1% يوم الاثنين لتسجل 1.070.20 دولار للأوقية.

وينظر إلى الذهب عادة على أنه بديل استثماري خلال فترات الغموض على صعيد الجغرافيا السياسية والغموض المالي، وكان سعر الذهب انخفض العام الماضي بـ10%.

وهناك ملاذ آخر تقليدي هو الفرنك الفرنسي، الذي ارتفع مقابل الدولار واليورو بنحو 0.8% في التعاملات الافتتاحية اليوم الاثنين.

وتراجعت أسواق الأسهم بشدة في آسيا متأثرة بنتائج مسح لنشاط التصنيع تشير إلى المزيد من التراجع في أداء الاقتصاد الصيني.

وتراجع مؤشر كايكسن/ماركت لمديري مشتريات قطاع التصنيع إلى 48.2 نقطة في ديسمبر/كانون الأول، وهو ما يمثل الشهر العاشر على التوالي لانكماش النشاط الصناعي.

يُذكر أن أي قراءة للمؤشر أقل من 50 نقطة تعني أن اقتصاد النفط يواجه انكماشا.

الصراع الإقليمي... توتير... فحروب... فتقسيم


لماذا أقدمت السعودية على إعدام الشيخ نمر باقر النمر الآن؟
سؤالٌ بقيت أجوبته تصبّ في إطار التكهنات أمام حديث الرياض عن أنه أمر قضائي داخلي سعودي. الموافقة الملكية على قرار بحجم تنفيذ حكم الإعدام لم يكن ليتم لولا جملة معطيات سعودية في لحظة ضعف دولي.
يغيب نظام القطبية العالمية فتتفلت الدول الصغرى: الأميركيون يرحلون عن المنطقة، والروس غاصوا في وحولها، ولم تجنِ الرياض عملياً أي ثمار سياسية دسمة لا في العراق ولا في سوريا أو اليمن، ولم تنجح ببتر الأيادي الإيرانية في أي ساحة.
كانت تدرك السعودية ان تنفيذ حكم الاعدام بحق النمر سيعرضها للانتقادات ويزيد من حجم التوترات المذهبية. ربما هذا ما تم التخطيط له لرصّ الصفوف وجمع المسلمين السنة خلف المملكة. ما يؤكد ذلك، التصلب السعودي العملي وقطع العلاقات الدبلوماسية مع ايران، مقابل تصعيد لفظي في طهران، وتفاوت فيها  بتقدير الهجوم على السفارة السعودية في ظل موقفين هجومي للمرشد الاعلى واستيعابي لرئيس الجمهورية.
قد تكون المملكة اعتبرت ان سقف الازمة عال أساساً بعد طرح شعار "فليسقط آل سعود" منذ اشهر، وهو الوقت المناسب للتخلص نهائياً من شخصية قيادية معارضة -الشيخ النمر-  يجتمع حولها شيعة شرق السعودية للمطالبة بالحرية او الانفصال عن المملكة. 
تصعيد السعوديين شكل صدمة للعواصم القربية والبعيدة. كان يمكن الانتظار لوضع النمر على طاولة التسويات المطروحة. 
هل هو الهروب الى الامام؟
في الأسابيع الماضية بانت بصورة أولية ملامح المنطقة: تدرج العراق في استعادة مناطقه من "داعش" بمؤازرة ضمنية أميركية-إيرانية. الامر نفسه يحلّ في سوريا بدفع روسي-إيراني. لم تحقق المملكة في اليمن ما تصبو اليه، وتمددت "القاعدة" بديلاً من حلفاء السعودية على مساحات واسعة. مصر اكتفت بالمراقبة وإعطاء الأولوية لتحسين وضعها الداخلي.
الرأي العام الدولي بدأ يميل الى اتهام الرياض برعاية فكر إسلامي مسؤول عن حضانة "التطرف"، يمكن رصد ذلك منذ ايام في صحف اوروبية، ثم جاءت صحيفة "هيرالد تربيون" الاميركية تعلن عن إستطلاع رأي أجرته في كل المناطق السورية أظهر تقدم الرئيس بشار الاسد. كان يوحي هذا الخبر والإحاطة الكاملة به بأن ثمة تبدلاً غربيا إزاء دمشق دشنه القرار الدولي وعدم الإصرار على الإطاحة بالأسد.
وجدت السعودية نفسها تردد شعاراتها من دون صدى، في وقت يجري فيه تقليم أظافرها، كما بدا في الإطاحة برجلها الاول زهران علوش في ريف دمشق، او إبعادها عن الحصص الإقليمية.
ماذا بعد التصعيد؟

الصورة قاتمة. قد يكون بدأ مشروع التقسيم يسلك طريقه. الشيخ النمر كان قد طالب سابقاً بضم المنطقة الشرقية السعودية الى البحرين لتأسيس دولة واحدة. ربما دخل مشروع التقسيم حيز التنفيذ فأقلق السعودية من عودة الرجل الأقوى تأثيرا بين شيعة المنطقة الشرقية الذين يشكلون ما بين 7 و10 في المئة من سكان المملكة.
لا مسار واضح للازمة: اما الدخول في حروب مفتوحة مباشرة قد تمتد لزمن طويل، واما الجلوس فوراً على الطاولة للتفاوض حول كل الملفات دفعة واحدة. لم يعد هناك من خيار ثالث.
في حال المضي بالحرب ستتخذ المعارك طابعاً وجودياً حول نظام وطريقة حكم ودستور سعودي، سيكونون في مرمى الخصوم، على الاقل كما أظهرت كلمة الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصر الله.
في حالة الحرب ستتفكك المنطقة. هل يبقى الخليج صامداً في وجه تهديد عسكري بحري ايراني قبالة دوله؟ ماذا عن قدرات السعودية العسكرية بعد شرائها صواريخ بالستية قادرة ان تطال العمق الإيراني؟ انه توتر القرن.
خطوة السعودية بإعدام الشيخ النمر استهدفت كل من سعى لتقريب المسافات ببن الرياض وطهران وكل من يحاول فرض حلول تسووية. لكن في السياسة لا خصومة دائمة، رغم ان القطيعة بين الإيرانيين والسعوديين بلغت درجة خطرة.
ستضطر الرياض للتفاوض مع طهران والعكس في حال عدم الذهاب الى حرب مباشرة.
فماذا عن لبنان؟
مشروع التسوية مجمّد اساساً. لكن طبيعة النظام اللبناني وأوزان القوى السياسية والطائفية الموجودة فيه تفرض التسوية ولو بعد حين. لا يمكن حكم لبنان من دون شراكة. تلك الشراكة تفرض وجود "تيار المستقبل" بإعتباره ممثل السنة حتى الآن، الى جانب القوى الأخرى.
لكن ان ضربت الحرب لبنان في اطار الصراع الإيراني-السعودي المفتوح، لن تبقي تسوية ولا نظام ولا دولة ولا قوى. يدخل لبنان حينها الى المجهول. لا شيء مستبعد. كل الخيارات متاحة.

السعودية توقف التبادل التجاري والرحلات الجوية مع إيران

  • جامعة الدول العربية تناقش الأحد "انتهاكات" إيران لحرمة السفارة السعودية

صعدت السعودية موقفها من إيران بعد قطع علاقاتها معها ليشمل وقف رحلات الطيران بين البلدين، وإنهاء العلاقات التجارية بينهما، ومنع السعوديين من السفر إلى الجمهورية الإسلامية، بحسب ما نقلته وكالة رويترز للأنباء عن وزير الخارجية عادل الجبير.

لكن الجبير قال في مقابلة الاثنين إن الحجاج الإيرانيين لا يزالون مرحبا بهم لزيارة مكة والمدينة.

ودعا إيران إلى التصرف مثل أي "دولة طبيعية"، بدلا من أن تكون "ثورة"، وأن تحترم المعايير الدولية، قبل استئناف العلاقات معها.

ووسط هذا التصعيد بين البلدين، يعقد مجلس جامعة الدول العربية جلسة طارئة بناء على طلب السعودية الأحد لمناقشة الهجمات في إيران على سفارة المملكة وقنصليتها، بحسب ما ذكره نائب الأمين العام للجامعة.

وتهدف مناقشات عطلة نهاية الأسبوع إلى "التنديد بالانتهاكات التي ارتكبتها إيران ضد حرمة السفارة السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد"، بحسب ما ذكره أحمد حلي للصحفيين.

ويأتي انعقاد الجلسة - التي تهدف أيضا إلى التنديد "بتدخل إيران في الشؤون العربية"، كما قال بن حلي - في أعقاب قطع السعودية علاقاتها مع إيران، بعد إعدام رجل الدين الشيعي الشيخ نمر النمر.

دول حليفة

وأعلنت دول حليفة للسعودية تضامنها مع المملكة في خلافها مع إيران، إذ قطعت البحرين والسودان علاقاتهما الدبلوماسية مع إيران، بينما خفضت الإمارات تمثيلها الدبلوماسي في طهران.

البعثة الدبلوماسية السعودية تغادر طهران

وجاء في بيان رسمي نشرته وكالة الأنباء البحرينية الرسمية أن "مملكة البحرين قررت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتطلب من جميع أعضاء بعثتها مغادرة المملكة خلال 48 ساعة".

كما قررت المملكة إغلاق بعثتها الدبلوماسية لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية وسحب جميع أعضاء بعثتها.

وأصدرت وزارة الخارجية السودانية بيانا رسميا أكدت فيه "قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران بشكل فوري".

كما قررت الإمارات تخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسي مع إيران إلى مستوى القائم بالأعمال وتخفيض عدد الدبلوماسيين الإيرانيين في الدولة، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية.

وهناك مخاوف من اندلاع فتنة طائفية في المنطقة بسبب إعدام نمر النمر السبت في السعودية بعد إدانته بـ"الإرهاب" مع 46 شخصا آخر.

واتهم وزير الخارجية الإيراني السعوديين "بمواصلة سياسة تأجيج التوتر والمواجهات في المنطقة".

وقال المتحدث باسم الوزارة، حسين جابري أنصاري، إن "السعودية لا ترى مصالحها فحسب بل وجودها في افتعال الأزمات والمواجهات، وتحاول حل مشاكلها الداخلية بتصديرها للخارج".

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
بانتشار الكتب الالكترونية في العالم هل ما زلت تفضل قراءة الكتب الورقية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

هجرة الجنوب الى الشمال وترامب يغلق الحدود وويستدعي الجيش ارني نظارتك اقل لك من انت :موضة ام طبية ام أداة لتحسين الرؤية ام أسلوب حياة للمشاهير.. هكذا تختار الإطار الأنسب لوجهك افضل اصغر صورة فيديو شرطية أرجنتينية قامت بإرضاع وتهدئة روع طفلة عفويا وتترقي مجرذ نملة ..... ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين!