مدفيديف يحذر العرب من خطر “حرب عالمية” في حال تدخل بري اجنبي في سوريا

رئيس التحرير
2019.09.09 14:29


مفاوضات صعبة في ميونيخ حول وقف لاطلاق النار في سوريا    برلين ـ (أ ف ب) – حذر رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف من خطر نشوب “حرب عالمية جديدة” في حال حصل هجوم بري خارجي في سوريا، في مقابلة تنشرها صحيفة “هاندلسبلات” الالمانية الجمعة. وقال مدفيديف ان “الهجمات البرية عادة تؤدي الى ان تصبح اي حرب دائمة” مضيفا انه “ينبغي ارغام جميع الاطراف على الجلوس الى طاولة المفاوضات بدل التسبب باندلاع حرب عالمية جديدة”. وأضاف في تصريحات لصحيفة هندلزبلات الألمانية من المقرر تنشر غدا الجمعة “يجب أن يفكر الأمريكيون وشركاؤنا العرب مليا… هل يريدون حربا دائمة؟” وأضاف وفقا لترجمة ألمانية لتعليقاته أنه سيكون من المستحيل كسب حرب كهذه بسرعة “لاسيما في العالم العربي حيث يقاتل الجميع ضد الجميع.” وأضاف “على جميع الأطراف الجلوس إلى طاولة التفاوض بدلا من إطلاق حرب عالمية جديدة”. وبدا الافرقاء الرئيسيون المعنيون بالملف السوري مساء الخميس في ميونيخ مباحثات صعبة حول اقتراح روسي بوقف لاطلاق النار فيما يتواصل هجوم القوات النظامية بدعم من موسكو، فيما حذر رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف يحذر من خطر “حرب عالمية” في حال تدخل بري اجنبي في سوريا واعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قبيل بدء اجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا التي تضم 17 بلدا في عاصمة مقاطعة بافاريا ان روسيا قدمت عرضا “ملموسا” لوقف اطلاق النار. وذكر مسؤول في الخارجية الاميركية بان الولايات المتحدة تشدد على “وقف فوري لاطلاق النار” فيما تحدثت بعض وسائل الاعلام عن اول اذار/مارس موعدا لوقف للنار عرضته موسكو. ورفض المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف “التكهن” حول هذا الموعد. وتتهم روسيا بانها تريد تأخير هذا الموعد لتحقيق مزيد من المكاسب العسكرية والدبلوماسية وتعزيز موقع نظام بشار الاسد قبل استئناف محتمل لمفاوضات جنيف. وشدد وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير على ضرورة تحقيق “اختراق” في ميونيخ لوقف المعارك واحياء عملية السلام. لكنه نبه قائلا “لا استطيع ان اقول الان اننا سنحقق ذلك”. بدورها، علقت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني “لن يكون اجتماعا سهلا، ان مستقبل سوريا والسوريين هو بين ايدينا”. في موازاة ذلك، يجتمع وزراء دفاع التحالف العسكري الذي تقوده الولايات المتحدة في بروكسل لتعزيز مكافحة تنظيم الدولة الاسلامية. وياخذ الغربيون على روسيا انها قوضت مفاوضات السلام بين السوريين عبر شن غارات جوية كثيفة على مقاتلي المعارضة. وتطالب المعارضة السورية بوقف لاطلاق النار قبل ان توافق على استئناف المفاوضات في جنيف. ويشن النظام السوري منذ الاول من شباط/فبراير هجوما واسعا مدعوما بقوة من الطيران السوري على الفصائل المعارضة المسلحة في شمال حلب ما ادى الى فرار نحو 51 الف مدني بحسب الامم المتحدة. – لا خطة بديلة – وتدل المؤشرات على ان مفاوضات ميونيخ ستكون معقدة بسبب غموض الموقف الروسي وضعف هامش المناورة لدى الدول الغربية. ميدانيا، باتت قوات النظام السوري على مشارف مدينة تل رفعت، ابرز معاقل الفصائل المقاتلة في ريف حلب الشمالي، حيث يخوض الطرفان الخميس اشتباكات على بعد ثلاثة كيلومترات منها، وفق المرصد السوري لحقوق الانسان. من جهة اخرى، القت طائرات شحن روسية مساعدات غذائية فوق الاحياء التي تسيطر عليها قوات النظام السوري في مدينة دير الزور في شرق البلاد والمحاصرة من تنظيم الدولة الاسلامية، بحسب المرصد . واعلنت روسيا انها نفذت 510 طلعات جوية لضرب 1888 “هدفا ارهابيا” بين الرابع والحادي عشر من شباط/فبراير، مؤكدة انها قتلت اثنين من قادة المعارضة في محافظة حلب. بدوره، راى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ان على الغربيين ان يتخلوا عن سياستهم “الخاطئة” وبعض “شروطهم المسبقة”، في اشارة الى المطالبة بتنحي الرئيس بشار الاسد. وفي حال فشل العملية السياسية فانه ليس لدى الغربيين اي خطة بديلة ما لم يقرروا فعلا المواجهة المباشرة مع الروس على الارض. وقال كميل غران مدير مؤسسة الابحاث الاستراتيجية في باريس لفرانس برس ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “يمارس اللعبة” ويضغط على الاوروبيين المنقسمين ازاء مشكلة اللاجئين الذين يصلون الى حدودهم بمئات الالاف. ويتردد الغربيون ايضا في تزويد مقاتلي المعارضة صواريخ ارض-جو خشية ان تقع هذه الاسلحة في ايدي جهاديي القاعدة وتنظيم الدولة الاسلامية. ورغم ان السعوديين اقترحوا ارسال قوات الى الارض في سوريا، فان كثيرين يشككون بقدرتهم على القيام بذلك خصوصا انهم يخوضون عملية عسكرية في اليمن. اما تركيا فتخشى قبل كل شيء الاختراق الذي حققه الاكراد في شمال سوريا. وندد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بشدة الخميس بالدعوات الدولية لفتح الحدود التركية امام عشرات الاف النازحين السوريين. وقال اردوغان “ان كلمة +اغبياء+ ليست مكتوبة على جبيننا. لا تظنوا ان الطائرات والحافلات متواجدة هنا بدون سبب. سنقوم بما يلزم”.

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً