يذكر انه بعد تصريحات اردوغان وقوله  انه “ليس لديه شك” في وقوف مقاتلين اكراد سوريين وراء اعتداء انقرة ويتهم واشنطن بتسليح الأكراد و”الدولة الاسلامية”

اتهم وزير خارجية تركيا، مولود تشاووش أوغلو، الولايات المتحدة، الجمعة، بالإدلاء بتصريحات متضاربة بشأن وحدات حماية الشعب الكردية السورية وقال إنه من الضعف اللجوء لمثل هذه الجماعات لمحاربة تنظيم "داعش".

وأدلى أوغلو بهذه التصريحات خلال زيارة رسمية لتفليس عاصمة جورجيا ونقلتها على الهواء مباشرة قناة الخبر التركية التلفزيونية. كما طالب واشنطن بقطع روابطها مع الأكراد.

وقال الوزير التركي إن "اللجوء إلى جماعات إرهابية مثل وحدات حماية الشعب في محاربة داعش في سوريا هو قبل كل شيء دلالة على الضعف. الكل يجب أن يوقف هذا الخطأ. خاصة حليفتنا الولايات المتحدة يجب أن توقف هذا الخطأ فوراً".

كذلك اتهم أوغلو روسيا بارتكاب جرائم حرب بقصفها مستشفيات ومدارس في سوريا.