الحكومة توافق للمشاركة في جنيف ورياض حجاب يرفض فكرة قيام “دولة فدرالية” في سوريا وروسيا ترصد 15 إنتهاكا أغلبها بالشمال

رئيس التحرير
2019.06.27 01:53

 

مجموعة الرياض تؤكد مشاركتها في مباحثات جنيف
 
رياض نعسان آغا


أعلنت الهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لمجموعة الرياض موافقتها الذهاب الى جنيف للمشاركة في محادثات السلام المرتقبة، وفق ما أعلن رياض نعسان آغا أحد المتحدثين باسم الهيئة.

وقال رياض نعسان آغا "وافقت الهيئة العليا للمفاوضات بعد التشاور على الذهاب إلى جنيف"، مضيفا "نحن نريد أن ندخل في مفاوضات مباشرة في موضوع هيئة الحكم الانتقالي."

وكانت مجموعة الرياض المعارضة رفضت قطعيا ما وصفته بمحاولات الضغط عليها عبر دعوة أطراف جديدة لحضور الجولة القادمة من مفاوضات جنيف، منوهة برفض الحديث عن حكومة جديدة بدل الهيئة الانتقالية.

وقال آغا "بدأنا نلاحظ أن حجم الخروقات بدأ ينخفض في اليومين الأخيرين ونرجو في الأيام القادمة حتى يوم الجمعة أن تصل الخروقات إلى صفر... إذا انتهت هذه الخروقات فهذا يجعل البيئة مواتية لبدء المفاوضات."

وأعلن آغا "سيبدأ التوافد (على جنيف) يوم الجمعة القادم إن شاء الله ... نأمل أن لا يحدث شيء يمنعنا من الذهاب." وكان من المقرر، أن تبدأ في جنيف الأربعاء جولة جديدة من المفاوضات بين الحكومة السورية والمعارضة، إلا أن بعض المصادر تحدثت عن تأجيل المباحثات إلى 14 مارس.

وقال ممثل "مؤتمر القاهرة للحل السياسي" جهاد مقدسي الأحد إنه تلقى دعوة للمشاركة في الجولة المحادثات الثانية غير المباشرة في جنيف في 14 مارس الجاري".

وأضاف مقدسي على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أن "هناك واقعا جديدا يتمثل بالهدنة الهشة، والتي أتمنى أن تستمر بالتوازي مع العملية السياسية".

وأوضح مقدسي "وفقاً للدعوة التي وصلتني، الهدف هو للتشاور مع الأمم المتحدة، وبالتالي لست على طاولة الهيئة العليا للمفاوضات، و بذات الوقت لست ضمن أي تجمع أو مجموعة أخرى، ولا أمثل سوى حصراً منصة ووثائق مؤتمر القاهرة على الطاولة التي تضم مؤتمري القاهرة وموسكو، وليس سراً إن قلت إن منصة مؤتمر القاهرة التي أنتمي إليها ربما تحتاج تنسيقا أكبر وهذا أمر سنتداركه قريباً".

ونشرت "السفير" أن الخارجية السورية تلقت دعوة رسمية جديدة للمشاركة في محادثات جنيف المقبلة، وسيشارك الوفد الحكومي السوري الإثنين بالطاقم التفاوضي ذاته الذي سبق وشارك في المحادثات السابقة، برئاسة المندوب الدائم لسوريا في الأمم المتحدة بشار الجعفري.

وكان المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا قال السبت إنه كان في النية أن تنطلق عملية المفاوضات ظهر 9 مارس الجاري، ولكن "برأيي سنبدأ في 10 الشهر، البعض سيصل في التاسع، و آخرون، بسبب صعوبات في أمور حجز الفنادق، سيصلون في11 ويصل آخرون في الـ 14 من الشهر".

وأشار دي ميستورا إلى أن البداية ستكون بالاجتماعات التحضيرية قبل التعمق مع كل طرف على حدة في مناقشة القضايا الجوهرية، منوها بأن هذا الأسلوب غير عادي، لكنه مرن وخلاق وما كانت المفاوضات لتجري بأسلوب آخر.

وكان دي ميستورا قرر تأجيل موعد استئناف مفاوضات جنيف بشأن سوريا إلى 9 من الشهر الجاري، لأسباب "لوجستية وفنية" بعد تعليق جولتها الأولى في 3 فبراير.

المصدر: وكالات

“راي اليوم” ـ (أ ف ب) – تلقت الحكومة السورية دعوة من الامم المتحدة للمشاركة في محادثات جنيف في 14 اذار/مارس الحالي، وفق ما افاد مصدر سوري قريب من الوفد الرسمي المفاوض لوكالة فرانس برس الاثنين. واعلن موفد الامم المتحدة الى سوريا ستافان دي ميستورا في مقابلة صحافية قبل يومين ان المفاوضات ستنطلق في العاشر من الشهر الحالي، اي الخميس المقبل. وقال المصدر القريب من الوفد الحكومي السوري “تلقى الوفد المفاوض دعوة من الامم المتحدة الاحد للمشاركة في المفاوضات في جنيف في 14 آذار/مارس الحالي”. ولم يحدد المصدر موعد وصول الوفد الحكومي السوري. ولم يعرف ما اذا كان المقصود بدء المحادثات غير المباشرة بين وفدي المعارضة والنظام في 14 آذار/مارس، على ان تشهد الايام التي ستسبقها اجتماعات بين دي ميستورا وكل من الوفدين خارج اطار التفاوض. في المقابل، يبدو موقف المعارضة السورية ملتبسا، إذ اعلن احد المتحدثين باسم الهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لاطياف واسعة من المعارضة السورية الاثنين ان الوفد المفاوض سيتوجه الى جنيف الجمعة في الحادي عشر من آذار/مارس، قبل ان يعلن المنسق العام للهيئة ان القرار لم يحسم بعد. وقال المتحدث باسم الهيئة رياض نعسان آغا لوكالة فرانس برس الاثنين ان الهيئة وافقت على الذهاب الى جنيف، “بعدما لاحظنا جهدا كبيرا في اتجاه تحقيق المطالب الانسانية واحترام الهدنة”. وبعد ساعات، قال المنسق العام للهيئة رياض حجاب في مؤتمر عبر الهاتف من الرياض مع مجموعة من الصحافيين بينهم صحافية من فرانس برس “ستقيم الهيئة الوضع في الايام القادمة وسنأخذ القرار المناسب” بشان الذهاب الى جنيف. وستجري المفاوضات بشكل غير مباشر، اي ينقل وسيط مكلف من الامم المتحدة مواقف احد الطرفين الى الطرف الآخر، ولا يلتقي الوفدان في غرفة واحدة. وجولة المحادثات المرتقبة في جنيف هي الاولى منذ بدء تطبيق وقف الاعمال القتالية في سوريا في 27 شباط/فبراير بموجب اتفاق اميركي روسي مدعوم من الامم المتحدة. ويستثني الاتفاق تنظيم الدولة الاسلامية وجبهة النصرة (ذراع تنظيم القاعدة في سوريا). وتشهد المناطق السورية المشمولة بالاتفاق هدوءا منذ بدء سريان الهدنة على رغم تسجيل خروقات محدودة بالتزامن مع ادخال قوافل مساعدات الى عدد من المناطق المحاصرة من قوات النظام. وهذه الهدنة هي الاولى من نوعها بين قوات النظام والفصائل المعارضة في سوريا. واوضح حجاب ردا على سؤال حول امكانية تمديد الهدنة التي وافقت المعارضة عليها لمدة اسبوعين، انه سيصار الى تقييم الوضع مع “قادة الفصائل وكذلك مع الاصدقاء وعلى ضوء ذلك سنتخذ موقفنا”. وقال حجاب، إن المعارضة السورية ترفض “اقتراح روسيا” إقامة دولة فدرالية في سوريا. وتجدر الإشارة إلى أن “الاقتراح الروسي” الذي تحدث عنه حجاب، يعود إلى تصريحات سيرغي ريابكوف، نائب وزير الخارجية الروسي، الذي قال مؤخرا إن موسكو سترحب بأي اتفاق تتوصل إليه أطراف الحوار السوري بشأن الشكل المستقبلي للدولة، ولا مانع لديها إن توصلوا إلى فكرة جمهورية فدرالية. وتعليقا على ردود الأفعال التي أثارتها هذه التصريحات للدبلوماسي الروسي، جددت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية الأسبوع الماضي موقف روسيا المبدئي حول حق السوريين في أن يحددوا بأنفسهم النظام الداخلي المستقبلي لدولتهم. وأكدت المتحدثة بهذا الشأن:” يعد الشكل المستقبلي للدولة السورية من مسائل جدول أعمال الحوار السوري-السوري، ويجب إجراء مناقشات واتخاذ قرار بالإجماع بهذا الشأن. ولا شك في أن السوريين أنفسهم يجب أن يتولوا هذه المهمة”. كما اتهم حجاب، في تصريح أثناء مؤتمر صحفي عقده عبر الهاتف، الجيش السوري بارتكاب “مذبحة” بحق العشرات في هجوم استخدم خلاله غارات سامة وبراميل متفجرة في مدينة حلب. واشار الى أن العشرات قتلوا في هجمات للجيش السوري والطيران الروسي على حلب الاثنين. واعتبر القيادي في المعارضة السورية أن الخريطة التي وضعتها وزارة الدفاع الروسية لمواقع الفصائل المسلحة في سوريا لا تتوافق مع الواقع، ونفى أن تكون الفصائل التابعة لتنظيم “جبهة النصرة” مختلطة مع فصائل المعارضة المعتدلة، وأصر على أن قوات “النصرة” غيرت من مواقعها بعد سريان الهدنة، يوم 27 فبراير/شباط. وأضاف حجاب أن أحدث المعارك إلى جانب اعتقالات نفذتها القوات الحكومية تدفع المعارضة لإعادة النظر فيما إذا كان ينبغي عليها حضور جولة محادثات السلام في جنيف. وفيما ذكر أنها ستنعقد قبل نهاية الأسبوع الحالي، أكد أن قرارا صريحا سيصدر بشأنها. وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت صباح الاثنين أن الطائرات الحربية الروسية في سوريا لا توجه أي ضربات للفصائل المسلحة التي وافقت على وقف إطلاق النار. وجددت الوزارة تأكيدها على أن الطائرات التابعة للقوات الجوية والفضائية الروسية في قاعدة حميميم توجه ضرباتها فقط إلى تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” في أرياف الرقة ودير الزور ومحيط تدمر بريف حمص. بدورها، أكدت الهيئة العليا للمفاوضات السورية، صباح 7 مارس/آذار، تسجيل تراجع في انتهاكات الهدنة خلال اليومين الماضيين. الأردن مهتم جدا بتثبيت “هدنة ” جنوبي سورية وروسيا ترصد 15 إنتهاكا أغلبها بالشمال والكتيبة القوقازية في جبهة النصرة قصفت “الحي الكردي”

 يسعى  الأردن لأظهار قدرته على المساهمة في تفعيل وتنشيط “وقف إطلاق النار” في الجنوب السوري خلافا لبقية المناطق فيما اعلنت وزارة الدفاع الروسية عدد الإنتهاكات التي رصدتها شمالي سورية قبل ان يقتل العشرات في قصف صاروخي لحي “كردي” من قبل قوات جبهة النصرة مدعمة بالكتيبة القوقازية فيها حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. وعلمت رأي اليوم بأن الأجهزة الحدودية والأمنية الأردنية  تجري إتصلات يومية مع بعض أطراف الصراع في  معادلة درعا وتستخدم تأثير الأردن في هذه المناطق لإنتاج نموذج فعال في مسألة الهدنة  وهو أمر يؤدي إلى استقرار نسبي في مسار الصراع المسلح جنوبي سورية.  واعلن عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني مساء الأحد ان بلاده معنية بمساعدة السوريين في تثبيت  وقف إطلاق النار في مناطق الجنوب المجاورة . في غضون ذلك ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القذائف التي قتلت العشرات  أطلقتها “جبهة النصرة وفصائل إسلامية ومقاتلين قوقازيين على حي الشيخ مقصود، الذي تسيطر عليه وحدات حماية الشعب الكردي ويقطنه نحو 40 ألف شخص غالبيتهم من المواطنين الأكراد. وكان النظام السوري قد أعلن النظام السوري مقتل 13 شخصا وإصابة 40 آخرين إثر هجمات بقذائف صاروخية وهاون على حي الشيخ مقصود في مدينة حلب. ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن مصادر قولها إن “إرهابيين أطلقوا عشرات القذائف الصاروخية والهاون على حي الشيخ مقصود ما أدى إلى استشهاد 13 شخصاً وإصابة أكثر من 40 شخصاً آخرين بجروح متفاوتة الخطورة”. وأشارت المصادر إلى “وقوع أضرار مادية كبيرة بمنازل المواطنين وسياراتهم وممتلكاتهم الخاصة.  بالتوازي اعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأحد، أن اتفاق وقف الأعمال العدائية في سوريا تعرض للانتهاك 15 مرة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. وذكر مركز المصالحة الروسي في سوريا أن 11 انتهاكا وقع في دمشق والانتهاكات الباقية في حماة ودرعا وإدلب، وفق ما نقلته وكالة أنباء “سبوتنيك” الروسية الرسمية.

 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا