الارهابية الفرنسية مارسو: رفضت تسلّم وسام الشرف لمنحه ولي عهد السعودية

رئيس التحرير
2019.06.23 01:55

اين ” الارهابية الفرنسية صوفي مارسو” في الاعلام العربي؟ قرات كلمات الفنانة الفرنسية “صوفي مارسو” حول رفضها تقلد وسام “جوقة الشرف” في قصر “الاليزيه” من لدن الرئيس الفرنسي “فرنسوا هولاند” التي تناقلتها وسائل الاعلام الفرنسية بكثافة وخصت صحيفة “لوموند” بخبر خاص منها حول الاسباب الرئيسية “لتنازلها” عن نفس الوسام الذي تسلمه ولي العهد السعودي قبل ايام . حاولت وضع مقارنة مع شجاعة النجمة الفرنسية في التصريح بموقفها الصريح دون “رتوش” وبين “جبن” وتقاعس الفنانين العرب و “نفاقهم الدائم ” من اجل مصالحهم العريضة ,ولن اخفي عليكم انني للوهلة الاولى شعرت “بقشعريرة” وانا اقرا كلمات “صوفي مارسو” ظنا مني ان الموضوع نشر وعرض على منبر عربي وخطر ببالي فورا ان التهمة الاولى التي ستطالها هي “الارهاب” فيتحول اسمها من الفنانة الفرنسية الى “الارهابية الفرنسية ” حتى انني تخيلت اجتماعا “لوزراء الثقافة العرب” وهو يصدرون “قراراهم المزلزل” {طبعا بعد انتهاء اجتماع مجلس دول التعاون الخليجي بساعات فقط} , هل ضاق علينا الاعلام العربي لهذه الدرجة؟ و هل اشهر الكثيرون  استسلامهم  امام سطوة المال السعودي ؟ اين خبر النجمة الفرنسية في وسائل الاعلام العربية مثلا؟ هل بات لزاما التوجه للاعلام الغربي كي نرى “الوجه الاخر” والصورة الاخرى للمملكة العربية السعودية التي تسيدت واحكمت قبضتها على المشهد الفضائي العربي؟ ختاما لا تستغربوا ان يكون “حزب الله” وراء تجنيد النجمة الفرنسية “صوفي مارسو” للاساءة الى سمعة الشقيقة الكبرى في اوربا والعالم ,فقط ركزوا على تقارير قناة “العربية” في المستقبل القريب فعندها الخبر اليقين ..

 

الممثلة الفرنسية صوفي مارسو: رفضت تسلّم وسام الشرف بسبب منحه لولي العهد السعودي

فرنسا –  قالت الممثلة الفرنسية صوفي مارسو إنها رفضت تسلّم وسام جوقة الشرف الوطني الذي يقدمه رئيس الجمهورية الفرنسية فرانسوا هولاند، بسبب “تسليم الوسام نفسه لولي العهد السعوي محمد بن نايف بن عبد العزيز″. وكتبت الممثلة والمخرجة التي أدت أدوار بطولية في أكثر من 40 عملًا سينمائيا، وحصلت في بداية مسارها على جائزة سيزار، على حسابها بتويتر هذا الأسبوع، أن السبب الوحيد لرفضها تسلّم الوسام هو ما ورد في مقال قامت بمشاركته من جريدة “لوموند”، يحمل عنوان “العربية السعودية: وسام جوقة الشرف وقطع الرؤوس″. وجاء في هذا المقال الذي يتحدث في خبره الأساسي عن منح الأمير السعودي محمد بن نايف وسام جوقة الشرف الوطني من لدن الرئيس فرانسوا هولاند خلال الأسبوع الماضي، أن الجدل يرافق دائما مسألة احترام حقوق الإنسان في السعودية، وأن السعودية “أعدمت فقط خلال ثلاثة أشهر 70 شخصًا، 47 منهم في يوم واحد”. وتضمن المقال أن “السعودية أعدمت خلال عام 2015 حوالي 153 شخصًا” وأشار إلى انتقادات منظمة العفو للسعودية في ما يتعلّق بتنفيذ هذه الأحكام و”عدم تمكين الكثير من الضحايا من محامي دفاع″، كما لفت إلى محاكمة المدوّن رائف بدوي، والأحكام الخاصة بحياة النساء، وقضايا العمال المهاجرين في المملكة. وخلّف موقف الممثلة صوفي مارسو موجة من الجدل على تويتر، إذ تمت مشاركته 4100 مرة على الأقل، كما تحدثت عنه عدة قنوات ووسائل إعلام محلية، وأشاد به عدد من زملائها في الميدان الفني، فيما لم يصدر أيّ تعليق من الرئاسة الفرنسية.

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 ترودو يوزع هدايا على مسؤولين أمريكيين لفوز فريق كندي للسلة بالدوري الأمريكي  راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا