ï»؟

نبيه البرجي: ..في سنّة سوريا !!

رئيس التحرير
2018.09.22 09:57

 

اذا تسنى لكم ان تتعرفوا على السنّة في سوريا. صاغة الياسمين وصاغة الجمر. هم يوسف العظمة، ونزار قباني، وغادة السمان، بل هم ادونيس (العلوي) وفارس الخوري (المسيحي) وسلطان باشا الاطرش (الدرزي) ومحمد الماغوط (الاسماعيلي). هم قلب سوريا، وكل سوريا، هم قلب العرب وكل العرب…
هؤلاء الذين قالوا بسوريا الكبرى كيف يقبلون بسوريا الصغرى وما دون الصغرى؟ في المطابخ الدولية احاديث عن فديرالية او كونفديرالية تفضي، جدليا، الى التجزئة بل والى الانفجار…
يقول لنا قومي عربي عتيق، وهو دمشقي «ان ثمة قوى دولية، وحليفة لاسرائيل، تخطط لازالة سوريا، بل ولازالة السنّة من سوريا، من خلال فديرالية تشعل حرب المائة عام بينهم».
يلاحظ ان القوى الخارجية لعبت بالسنّة على مدى السنوات الخمس المنصرمة. فرّقتهم ايدي سبأ خدمة لمصالحها ولاهوائها. لا بد ان تجد بينهم الاميركي، والتركي، والقطري، والسعودي، والايراني، والروسي، وحتى الاسرائيلي. هي ثقافة الحرب التي لا تطحن العظام فحسب، بل تطحن الارواح ايضا. هذا ما حصل، والآن كيف يمكن الانتقال من غسل الادمغة الى غسل القلوب؟
يقول «السنّة في سوريا ليسوا محمد مصطفى علوش الذي يقول بدولة الاقبية او بدولة الكهوف او بدولة القبور، وليسوا ابا محمد الجولاني الذي يفهم الاسلام على انه ايديولوجيا الضباع، ولا برهان غليون وبسمة القضماني اللذان طالما راهنا على الوصول الى دمشق على ظهر دبابة اميركية بعدما قالوا ما قالوه، على مدى سنوات، في الامبراطورية وويلاتها».
السنّة ليسوا ايضا تلك الطرابيش العثمانية التي تتناثر على ارصفة اسطنبول، وليسوا «الاخوان المسلمون» الذين يبيعون لحاهم لاي عابر سبيل…
ويمضي الدمشقي العتيق «السنّة في سوريا هم الجبال، والسهول، والمدن، والمآذن والوجوه التي تقرأ فيها الله وتقرأ فيها الانسان. هم الامة واهل الامة الذين لم ينظروا الى الاخر يوما على انه الاخر. متى كنت تعرف في سوريا من هم المسلم ومن هو المسيحي، ومن هو السني و من هو العلوي، ومن هو العربي ومن هو الكردي؟».
عاتب وغاضب على النظام الذي تعقب المثقفين الذين حاولوا، بمنتدياتهم، ان يرفعوا الصوت. ثمة جهات في النظام ولم تكن ترى العالم سوى من ثقب الاوزون، فيما شرّعت الابواب، والساحات، والمساجد، والزوايا، وكان الخطأ الفظيع، الخطيئة الفظيعة، امام ذلك الطراز من رجال الدين الذين كانوا يتسللون، كما الثعابين، الى الغرائز…
هنا الطامة الكبرى. هؤلاء عرفوا كيف يوظفون الضيق السيكولوجي، وله اسبابه، في مسارات عقائدية مدمرة، قنابل ايديولوجية قابلة للتفجير حين يُنفخ في الابواق.
السنّة في سوريا انقياء. في درعا يستقبلونك كضيف، كما لو انك هبطت للتو من السماء، ولكن اين كان ذلك البعض من اهل النظام حين كان «الاخوان المسلمون» في اربد، وغير اربد، يحفرون الانفاق (الانفاق في النفوس)، ويشكلون الخلايا، وينشرون الشبكات، وينقلون الايديولوجيات القاتلة على ظهور الحمير؟
هذا كلام فات اوانه. نقول لذلك البعض النقي، والبعيد عن الطائفية، من اهل النظام، هذه هي الساعة الكبرى لتعلنوا للملأ بقدر ما انتم رافضون للتجزئة انتم رافضون، حتى الرمق الاخير، للفديرالية التي اذ لا يمكن ان تحمي اي اقلية، فهي تعرّض اي اكثرية للاقتتال وللزوال…
في نظره ان الاتراك والعرب بعثروا السنّة. بعثروهم حتى عقائديا. المذهب الواحد تحوّل الى مذاهب. بطبيعة الحال، بعثروهم في الولاء، وفي الرؤية، وفي الاداء، وحولوهم الى قبائل، بالتالي الى شظايا، وهم الذين كانوا (وسيبقون) الوهج الذي في الامة. الرجاء الذي في الامة…
اي دولة تتسع للسنّة السوريين الان؟ اي كانتون حين يكون هناك اكثر من 1200 فصيل مسلح مبرمجين على توقيت الاجهزة، وحين يقود العديد منهم الشيشانيون والداغستانيون والايغور والاوزبك والطاجيك؟
هؤلاء باقون ان قامت الفديرالية، وستكون الحرب من شارع الى شارع، ومن غرفة الى غرفة، دون ان يكون باستطاعة احد التصديق ان اعلان جماعات كردية الفديرالية انما اتى بمبادرة ذاتية لا في اطار سيناريو يتوخى الغاء سوريا، كسوريا، ويحولها الى فائض جغرافي، او فائض تاريخي، ويعيش على حافة المقبرة…
سوريا لا يمكن ان تكون سوى الدولة الواحدة الموحدة. غير ذلك الهباء. الهباء لنا جميعاً!

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل تثق بنتائج الانتخابات في الدول العربية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

شرطية أرجنتينية قامت بإرضاع وتهدئة روع طفلة عفويا وتترقي مجرذ نملة ..... ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض