سعودي يُطلق النّار على طبيب “نسائية "لإشرافه على ولادة زوجته"

رئيس التحرير
2019.09.13 09:31

 

أثارت الحادثة تعجب وسخط العديدين، الذين نددوا بفعلة الرجل، وتضامنوا مع الطبيب المصاب.

وغرد وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة عبر حسابه الرسمي بقوله: "أتصلت اليوم بالطبيب المصاب. والحمد لله حالته مستقرة. سلامة الأطباء أولوية لنا. فسلامتهم مهمة لسلامة المجتمع".


وانتشر هاشتاغ #اطلاق_نار_علي_طبيب_نساء_وولاده ليظهر في أكثر من 35 ألف تغريدة.

 

فقد أقدم مواطنٌ سعودي على إطلاق النار على طبيب أردني، كان كل ذنبه أنه يمارس عمله كطبيب نسائية وتوليد، ولحظه العاثر وقعت زوجة ذلك المواطن “الغاضب” تحت يديه ليقوم بواجبه الطبي اتجاهها، وهو بالتأكيد لم يكن يعلم أن ممارسته مهنة الطب قد تودي بحياته. في التفاصيل الطبيب “الضحية” يعمل في مدينة الملك فهد الطبية بالرياض، الجاني السعودي دخل إلى عيادة الطبيب، واستدعاه ليُقدّم له الشكر والعرفان لما قام به اتجاه زوجته، ومن ثم قام باستدراجه لحديقة المستشفى، وأطلق عليه الرصاص ولاذ بالفرار، ليتم نقل الطبيب إلى العناية المركزة، حيث استقرت الرصاصة في كتفه، وصحّته شبه مستقرة. نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلوا مع الحادثة بإطلاق “هاشتاق”، “إطلاق نار على طبيب نساء وولادة”، فعلّق الناشط محمد الدوسري قائلاً “الجريمة انتشرت في مجتمعنا”، بينما استغربت سمية الحارثي استمرار وجود مثل تلك العقول في السعودية، خاصة أن هناك تحولاً ورؤية مستقبلية تحارب وجودهم، أما الصحافي خالد الخثعمي فطالب بسن قوانين رادعة وصارمة على أولئك الذين ما زالوا يتحرّكون بعقلية القبلية والتعصب، وحساب “متدين” قال أن غياب الهيئة هو من دفع الطبيب الأردني لممارسة عمله دون ضوابط دينية، والناشطة في مجال حقوق المرأة ليلى سخرت من عقول لا تتقبل قيام طبيب بعمله، فكيف ستتقبل انفتاحاً، وتقدماً، وحضارة. وبحسب صحيفة “سبق” المحلية الإلكترونية، ضبطت الجهات الأمنية المتّهم مُطلق النار على الطبيب الأردني، وبدأت الجهات المعنية مباشرتها التحقيق، وكان المتحدث الإعلامي لمدينة الملك فهد الطبية قد أكد تعرّض طبيب في مستشفى المدينة الطبية لطلق ناري من قبل أحد المواطنين، ولاذ بعدها بالفرار

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً