رونالدو يضيع بنالتي امام النمسا والمجر تعادل ايسلندا وبلجيكا تستعيد بريقها بثلاثية

رئيس التحرير
2019.09.14 10:00

رونالدو في ليلته التاريخية يخفق في منح البرتغال الفوز امام النمسا

ضمن فعاليات المجموعة السادسة من منافسات بطولة امم اوروبا 2016 ، حسم التعادل السلبي القمة التي جمعت بين البرتغال والنمسا في مباراة قوية وخصوصاً من الجانب البرتغالي والذين فعلوا كل شيء في المباراة ولكن الحظ عاندهم في خطف الفوز ورغم دخول الدون رونالدو التاريخ عبر مشاركته الـ128 مع منتخب بلاده متجاوزاً رقم الاسطورة لويس فيغو الا ان ليلته لم يكتمل لها النجاح حيث اضاع البرتغالي ضربة جزاء في المباراة ليحرم البرتغال من تحقيق الفوز المستحق وبهذا التعادل اشتعلت المجموعة اكثر وسيتحدد هوية المتأهلين في الجولة الاخيرة .
وبدأ الشوط الاول بهجمة خطرة لمنتخب النمسا حيث اضاع المهاجم مارتين هارنيك فرصة افتتاح التسجيل في الدقائق الاولى بعد ان سدد رأسيته بمحاذاة القائم ليبدأ بعدها برازيل اوروبا في السيطرة على مجريات المباراة وتسنح لابناء المدرب فيرناندو سانتوس العديد من الفرص الخطرة وكان لناني محاولات عديدة وتألق الحارس روبرت المر في التصدي له ببراعة كبيرة وبدوره فشل الدون رونالدو في استغلال كرة بمواجهة المرمى ليسددها بمحاذاة القائم ولم تهدأ وتيرة البرتغال حيث واصلوا ضغطهم المستمر وسط تمركز لاعبي النمسا في مناطقهم الدفاعية وتصدى القائم لتسديدة ناني الجميلة في الدقيقة 29 ، وبعدها نجح كواريسما في تعذيب دفاعات النمسا على الاطراف حيث كان مصدر الخطورة الابرز وبدوره تصدى الحارس ألمر لمحاولاة جديدة للدون رونالدو حيث كان حارس النمسا في مواجهة لاعبي البرتغال أجمعين ولم ينجح لاعبو برازيل اوروبا في خطف هدف التقدم لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين المنتخبين .
وفي الشوط الثاني واصلت البرتغال ضغطها على مرمى النمسا ولكن التكتل الدفاعي لابناء المدرب مارسيل كولر صعّب من مهمة الدون وزملائه وعاند الحظ المنتخب البرتغالي في امكانية افتتاح التسجيل وبدوره واصل الحارس روبرت ألمر تألقه حيث تصدى لتسديدة قوية للدون من خارج المنطقة ، ولم تنجح النمسا من فرض اسلوب لعبها أو حتى الانطلاق بالهجمات المرتدة حيث نجح لاعبو البرتغال في افتكاك الكرة بسرعة كبيرة ليضعوا ابناء المدرب كولر في وضع حرج ، وبعدها هدأت المباراة بشكل كبير بين الجانبين ليبدأ المدربين في اجراء التبديلات لتحسين الاداء اكثر ، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تحصّل رونالدو على ضربة جزاء بعد خطأ من المدافع هينتيريغر وأخفق الدون في ترجمتها بعد ان سددها لترتطم بالقائم في الدقيقة 79 وبعدها اشتعلت المباراة من الجانبين حيث حاولت النمسا استغلال الضياع الذي حصل مع لاعبي البرتغال وبدوره حاول الدون وزملائه تدارك الوضع والغى حكم المباراة هدف لرونالدو بداعي التسلل ولم تنجح محاولات المنتخبين في هزّ الشباك لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي بينهما .

المجر تخطف تعادلاً قاتلاً امام ايسلندا لتعزز موقعها

ضمن المجموعة السادسة من منافسات بطولة امم اوروبا 2016 ، تمكنت المجر من خطف تعادل ثمين من امام ايسلندا وبواقع 1-1 في مباراة قوية من الجانبين بدأتها ايسلندا بقوة ونجحت في تسجيل هدف التقدم ولكن الامور تبدلت في الشوط الثاني حيث فرضت المجر سيطرتها المكلقة لتنجح في معادلة النتيجة بهدف من نيران صديقة وبهذا التعادل حافظت المجر على موقعها في الصدارة .
وبدأ الشوط الاول بتوازن كبير بين المنتخبين حيث انحصر اللعب في وسط الملعب وتناوب لاعبو المنتخبين على الاستحواذ على الكرة ليحتدم الصراع اكثر بينهما ولتغيب الخطورة على المرمى حيث فشل كل من ايسلندا والمجر في تهديد مرمى الآخر الا في محاولات نادرة وبدون أي خطورة تذكر حيث ساد الحذر والترقب مجريات المباراة ، وبعدها تمكن المنتخب الايسلندي من فرض افضليته في المباراة وسط تراجع لاعبي المجر الى الوراء واستغلت ايسلندا البطء في ارتداد لاعبي الخصم ليضربوهم بالكرات العالية وأضاع لاعب الوسط يوهان غودموندسون هدف محقق لايسلندا بعد ان انفرد بالحارس الخبير غايبور كيرالي والذي انقذ مرماه من هدف محقق وفي الدقيقة 39 منح حكم اللقاء ضربة جزاء لايسلندا وتمكن النجم سيغوردسون من ترجمتها بنجاح الى هدف التقدم في الدقيقة 40 ليمنح ايسلندا التقدم مع نهاية هذا الشوط وبواقع 1-0 .
وفي الشوط الثاني ضغط لاعبو المجر بقوة كبيرة من اجل ادراك التعادل وسط تمركز لاعبي ايسلندا في مناطقهم الدفاعية وكان لابناء المدرب بيرند ستورك فرص عديدة ولكن التكتل الدفاعي للاعبي المدرب لارس لاغرباك صعّب من مهمة المجر لينحصر الصراع اكثر خارج مناطق ايسلندا ، وبدأ بعدها مدربي المنتخبين في اجراء التبديلات حيث سعى المدرب الالماني للمجر ستورك في اجراء تبديلات هجومية ليرد عليه المدرب لاغرباك بتبديلات دفاعية وحاولت ايسلندا القيام بعملية ضغط على حامل الكرة لدى المجر من اجل تصعيب المهمة عليهم في اخراج الكرة بسلاسة من مناطقهم وفي الدقائق الـ10 الاخيرة اغلقت ايسلندا مناطقها بإحكام في ظل الضغط الرهيب من قبل لاعبي المجر ، وشهدت الدقيقة 88 هدف عكسي من مدافع ايسلندا سايفارسون بعد عرضية جميلة من نيكوليتش تابعها مدافع ايسلندا بالخطأ في مرماه ولتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1 .

 

 

 



بلجيكا تستعيد بريقها بثلاثية لوكاكو ودي بروين في مرمى جمهورية ايرلندا‎

ضمن فعاليات المجموعة الخامسة من منافسات بطولة امم اوروبا 2016 ، أمطر المنتخب البلجيكي مرمى جمهورية ايرلندا بثلاثية نظيفة ليستعيد الشياطين الحمر بريقهم الذي غاب في مباراتهم الاولى امام ايطاليا وكانت المباراة من جانب واحد وبعد شوط اول عسير نجحت بلجيكا من التهام خصمها في الشوط الثاني لثنائية من الهداف لوكاكو وبهذا الفوز حققت بلجيكا 3 نقاط ثمينة جداً في صراعهم من اجل التأهل الى الدور المقبل .

وكان الشوط الاول عقيماً من الجانبين حيث فرضت جمهورية ايرلندا اداء دفاعي بحت حيث تمركز جميع لاعبوها في المناطق الدفاعية لايقاف مصدر الخطورة لدى خصمهم البلجيكي ورغم سيطرة واستحواذ ابناء المدرب فيلموتز الا ان خطورتهم كانت محدودة جداً وبغياب الفعالية الهجومية واقتصرت خطورة بلجيكا عبر الكرات الثابتة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن مهاجمي الشياطين الحمر وكان دي بروين اخطر اللاعبين والاكثر حركية في المنتخب البلجيكي  ولكنه لم يجد المساعدة اللازمة من قبل لوكاكو وكاراسكو وهازارد والذي لم يقدم الاداء المتوقع منه وسط عرضيات وكرات غير مركزة  ، وبدوره لم ينجح ابناء المدرب مارتين اونيل من تهديد مرمى الحارس كورتوا والذي كان ضيف شرف في هذا الشوط حيث لم تصله أي كرة لا من بعيد او من قريب ولينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين المنتخبين.

ومع بداية الشوط الثاني تمكنت بلجيكا من مباغتة ايرلندا بهدف التقدم في الدقيقة 48 عبر المهاجم لوكاكو وبعد تمريرة رائعة من كيفين دي بروين ، وبعدها حاولت ايرلندا فرض سيطرتها بعد ان هدأت بلجيكا من وتيرة ضغطها  حيث تراجع ابناء المدرب فيلموتز الى الوراء فاسحين المجال امام ابناء المدرب مارتين اونيل وفي ظل سيطرة ايرلندا تمكن فيتسل من اضافة هدف ثانٍ لبلجيكا في الدقيقة 61 بعد رأسية جميلة وعرضية مونييه ، وبعدها بدأ مدربي المنتخبين في اجراء التبديلات ومن هجمة رائعة من بلجيكا تمكن لوكاكو من اضافة هدف ثالث في الدقيقة 70 بعد عمل كبير ومرواغة رائعة من ادين هازارد والذي استعاد بريقه في هذا الشوط وتحررت بلجيكا من الضغط الذي فرضته ايرلندا في الشوط الاول بينما بدأت معاناة ايرلندا تتفاقم ، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة هدأ الشياطين الحمر من وتيرة ضغطهم وتراجعوا الى الوراء وسط سيطرة وبدون فعالية من جمهورية ايرلندا لتنتهي المباراة بفوز بلجيكا بواقع 3-0 .

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً