ï»؟

أردوغان يكشف عن منقذه من الانقلاب:صهره ودور كبير للمخابرات الروسية في كشفه

رئيس التحرير
2018.10.20 14:12

 

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان


كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء 20 يوليو/تموز، عن الشخص الذي أخبره عن الانقلاب الذي شهدته البلاد الأسبوع الماضي.

وأوضح أردوغان في لقاء مع قناة "الجزيرة" القطرية، أن محاولة الانقلاب بدأت في الليل أثناء قضائه إجازته في فندق بمدينة مرمريس قائلا: "تلقيت الخبر الأول من صهري، ولم أصدقه في البداية، لكن التطورات أثبتت صحته".

على إثر ذلك، اتصل الرئيس التركي بمستشار المخابرات الوطنية لبحث سبل مواجهة الانقلاب، وأجرى عدة اتصالات لعقد مؤتمر صحفي يطالب فيه الشعب بالتحرك والنزول إلى الميادين العامة، لافتا إلى أنه تولى منصبه بناء على أصوات 52% من الشعب، فلا ينبغي عزله إلا برضا الشعب، وهو الأمر الذي دفع الشعب للاستجابة إلى طلبه بالنزول فورا.

وأكد أردوغان أنه انتقل إلى دالامان على متن مروحية ثم إلى اسطنبول، وأنه واجه خلال تلك الرحلة صعوبات عديدة، إلا أن الأمور أصبحت تحت السيطرة كليا خلال 12 ساعة.

ومن داخل المجمع الرئاسي في أنقرة، قال إنهم اكتسبوا من التجارب السابقة خبرة جيدة في التصدي لمحاولات الانقلاب، معتبرا أن تصريحات العديد من المسؤولين، مثل قائد الجيش الأول والمدعي العام، كان لها دور في دعم السلطة الشرعية.

وأشار إلى أنه لا يعرف عدد المتورطين في محاولة الانقلاب الفاشلة، إلا أنهم أقلية تنتمي لما أسماه "حركة غولن الإرهابية"، مرجحا وجود عقل مدبر لمحاولة الانقلاب أكبر من المنظمة الإرهابية.

 واستعادت السلطات التركية السيطرة على البلاد ليل الجمعة خلال 12 ساعة من بدء محاولة الانقلاب بعد استجابة الشعب لنداء أردوغان  بالتظاهر خلال دقائق، كما تم اتهام جماعة فتح الله غولن بالتورط في الانقلاب الفاشل.

المصدر: وكالات

دور كبير للمخابرات الروسية في كشف انقلاب تركيا قبل ساعات وتوتر في العلاقات بين الرياض وانقرة

436x328_29652_3814
انقرة ـ خاص ـ بـ”راي اليوم”:
تتردد في الاوساط الدبلوماسية في انقرة سيناريوهات كثيرة حول الانقلاب العسكري الاخير ابرزها ان الاستخبارات الروسية ابلغت نظيرتها التركية بالاستعدادات العسكرية التي سبقت الانقلاب، مما ادى الى التحرك المبكر لاجهاضه.
وقالت المصادر نفسها ان الاستخبارات الروسية تملك اجهزة اتصال ورصد وتنصت متقدمة جدا في قاعدة حميميم في شمال سورية، وقد تكون هذه الاجهزة هي التي رصدت تحركات الانقلابيين.
وتحدثت عن وجود ازمة صامتة بين المملكة العربية السعودية والحكومة التركية بسبب تقارير تتحدث عن انشطة تجارية قوية لشركات الداعية فتح الله غولن في المملكة الامر الذي يفسر الفتور في العلاقات بين الجانبين.
***
لا نريد استباق الاحداث، والقفز الى نتائج متسرعة، ولكن لا نتردد في القول بأن الرئيس الاسد قد يكون الرابح الاكبر من وراء هذا الانقلاب التركي الفاشل، سواء كان حقيقيا او مفبركا، لعدة اسباب نوردها فيما يلي:
اولا: التقارب التركي الروسي سيكون حتميا، وربما يدخل مرحلة من التعاون الاستراتيجي غير مسبوقة، في حال تدهور العلاقات التركية الامريكية، وسيرغي لافروف اكد قبل يومين تعاونا وثيقا بين موسكو وانقرة في الملف السوري.
ثانيا: المكالمة الهاتفية التي بادر باجرائها الرئيس الايراني حسن روحاني بنظيره اردوغان، وحظيت بترحيب وتقدير كبيرين من الرئيس التركي، لما حملته من تهاني بفشل الانقلاب واستعداد للتعاون بين البلدين، ربما تكون مقدمة لوساطة روسية ايرانية مشتركة لاعادة العلاقات السورية التركية.
ثالثا: اختفاء المعارضة السورية من المشهد السياسي طوال الايام الثلاثة الماضية، وعدم وصول وفد تضامني يمثلها الى انقرة لاظهار التضامن مع اردوغان حتى الآن على الاقل.
المشهد التركي يتغير في تركيا، وتركيا بعد الانقلاب ستكون غيرها بعده، مثلما قلنا في مقالة سابقة، وكذلك حال الرئيس اردوغان، ونحن على بعد اقل من 24 ساعة قبل التعرف على التحول الاكبر الذي سيعلنه الرئيس التركي بعد اجتماع مجلس الامن القومي الاعلى، وهي ساعات طويلة من الانتظار، بالنسبة الينا على الاقل.
اعلنت هيئة الشؤون الدينية التركية، اعلى سلطة اسلامية في البلاد، الثلاثاء ان الانقلابيين الذين قتلوا خلال محاولة الانقلاب الفاشلة سيحرمون من صلاة الجنازة.
واوضحت في بيان “لن يكون هناك مأتم” للعناصر الذين قتلوا في صفوف الانقلابيين، مضيفة ان “هؤلاء الاشخاص، من خلال اعمالهم، لم يدوسوا فحسب على حقوق الافراد، بل على (حقوق) شعب بكامله، وهم بالتالي لا يستحقون (…) الصلوات”.
وقال الجيش التركي السبت ان 104 متمردين قتلوا خلال محاولتهم الانقلاب على السلطة، وهو رقم لم يتم تحديثه مذذاك.
من جهتها اشارت الحكومة الى ارتفاع الحصيلة الموقتة للقتلى بين المدنيين وقوى الامن الموالية الى 204 اشخاص.
وشارك الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاحد في عدة مراسم لتشييع الضحايا الذين يعتبرون رسميا “شهداء”.

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
بانتشار الكتب الالكترونية في العالم هل ما زلت تفضل قراءة الكتب الورقية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

هجرة الجنوب الى الشمال وترامب يغلق الحدود وويستدعي الجيش ارني نظارتك اقل لك من انت :موضة ام طبية ام أداة لتحسين الرؤية ام أسلوب حياة للمشاهير.. هكذا تختار الإطار الأنسب لوجهك افضل اصغر صورة فيديو شرطية أرجنتينية قامت بإرضاع وتهدئة روع طفلة عفويا وتترقي مجرذ نملة ..... ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين!