البابا في قداس الفصح : الحل السياسي يصون الدماء في سوريا "الحبيبة"

رئيس التحرير -ا ف ب
2019.06.17 02:17



في أول قداس فصح يحييه من الفاتيكان وهو حبر أعظم، دان البابا فرنسوا الاتجار بالبشر، معتبرًا إياه "الاستعباد الأكثر انتشارًا في القرن الحادي والعشرين". كما دعا إلى إحلال السلام في العالم وإلى حل سياسي يخرج "سوريا الحبيبة" من الأزمة.

الفاتيكان: احتفل البابا فرنسوا، الذي ما زال يثير اندفاعًا حماسيًا بين الكاثوليك وغير الكاثوليك، الأحد في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان بأول قداس يحييه كحبر اعظم لمناسبة عيد الفصح، قبل ان يمنح بركته الى المدينة والعالم في ستين لغة.

وقد احتشد حوالى مئتي الف مؤمن في الساحة، وعلى جادة ديلا كونشيلياتسيوني، عندما خرج البابا من الفاتيكان، ومشى الى المذبح القريب وهو يرتدي حلة القداس ويحمل صليبًا ذهبيًا. وأحيط المذبح بازهار استقدمت من هولندا شعت خصوصًا باللون الاصفر، الذي يرمز الى فرح الربيع وقيامة المسيح.

وقداس الفصح او العيد الكبير، الذي نقلته التلفزيونات، هو اهم الاعياد لدى المسيحيين من كل الطوائف، المقدر عددهم باكثر من مليارين. وسيحتفل به المسيحيون الارثوذكس في الخامس من ايار/مايو المقبل.

نداء إلى المشككين
ومباركة البابا فرنسوا، واسمه الحقيقي خورخي برغوليو، امر يترقبه الجميع. ويتوقع ان يوجه نداءات بخصوص مختلف الازمات التي يشهدها العالم، مثل النزاع في سوريا او في مالي. وكان البابا فرنسوا وجّه مساء سبت النور في الكاتدرائية نداء حارًا الى المشككين "البعيدين عن الله"، طالبًا منهم "التساؤل" و"القيام بخطوة" و"القبول بمخاطرة"، مخاطبًا اياهم عن عمد بصيغة المفرد.

وناشد البابا، الذي يريد التبشير في الغرب العلماني وأبعد اقصاع الارض حتى "اقصى ابعاد" العنف والمعاناة، الى عدم الخوف من "مفاجآت الله". ودعا رئيس اساقفة بوينس ايرس السابق الى "قبول يسوع الذي قام من بين الاموات". وقال اول حبر اعظم يسوعي ومن القارة الاميركية "استقبله كصديق وبثقة".

واضاف في الوقت نفسه "ان كنت حتى الآن بعيدًا عنه، قم بخطوة صغيرة، وسيستقبلك بحفاوة. ان كنت غير مبال اقبل المجازفة ولن تخيب آمالك. وان بدا لك انه من الصعب اتباعه فلا تخف بل ثق به (...) فهو قريب منك، وسيمنحك السلام التي تبحث عنه"، معتمدًا كعادته دومًا منذ انتخابه في 13 اذار/مارس لترؤس الكنيسة الكاثوليكية لغة بسيطة ومباشرة.

وقال ايضا "فلا نفقد الثقة ولا نستسلم ابدا: لا يوجد اوضاع لا يستطيع الله تغييرها، وليست هناك اية خطيئة لا يستطيع ان يغفرها ان جئنا اليه"، مشددا على الرحمة، وهي اكثر جانب يستوقفه في الرسالة المسيحية كما قال.

وكان خورخي برغوغليو (76 عامًا) اشاد بالدور الرمزي المقدس، الذي يكتسيه الكفن المحفوظ في تورينو، وذلك في رسالة فيديو لمناسبة "تكريمه" الاستثنائي لنحو ثلاثين دقيقة نقلها التلفزيون الى سائر اقطار العالم. وكان اول تكريم منذ 1973 للكفن الذي لف به جسد المسيح بعد صلبه، وما زال ثبوت صحته يثير الجدل. واظهر البابا الارجنتيني بذلك احترامه لشكل من الورع الشعبي.

طاقة جبارة
وقال في هذا السياق ان الوجه على قطعة القماش يشيع "سلاما عظيما، كما لو انه يظهر طاقة مكبوتة لكنها جبارة، كما لو انه يقول لنا ثقوا ولا تفقدوا الرجاء وسلطان حب الله، وقوة القيامة تتغلب على كل شيء". وشبه وجه المسيح المطبوع على الكفن بوجوه "كم من الرجال والنساء ممن جرحوا في حياة لا تحترم كرامتهم".

وكان البابا فرنسوا استعاد صلاة للقديس فرنسوا اسيزي، الذي اختار اسمه وقال "اتبنى صلاة القديس فرنسوا اسيزي: الرب الخالق والممجد اسمه اضىء ظلمات قلبي، اعطني ايمانا قويما ورجاء متينا ورحمة تامة". وشدد البابا مجددا بخشوع على حالته كخاطىء على غرار سائر البشر، متحدثا عن "ظلمات قلبه".

ويحتفل بعيد الفصح ايضًا في الارض المقدسة وفي العراق وصولًا الى نيجيريا والفيليبين واميركا اللاتينية احيانا في ظروف صعبة بسبب تهديدات اسلاميين واعمال عنف.

وقال بطريرك القدس للاتين المونسنيور فؤاد طوال في عظته في كنيسة القيامة بالقدس ان التبشير الجديد "يجب ان ينطلق من القدس"، داعيا البابا فرنسوا والحجاج في العالم اجمع الى المجيء الى الارض المقدسة. واضاف البطريرك طوال "كمسيحيين يدعونا الرب هنا الى حمل نور الايمان وسط منطقتنا الشرق الاوسط، حيث نشأت المسيحية وحيث ولدت الكنيسة الام في القدس".

واثناء القداس الاحتفالي بعيد الفصح تحدث طوال عن الوضع في الشرق الاوسط. وناشد الاسرة الدولية الى اتخاذ قرارات فعالة لايجاد حل متوازن وعادل للقضية الفلسطينية. وذكر البطريرك بان "كنيستنا تعيش في شرق اوسط من المعاناة" متحدثًا عن ضحايا الحرب الاهلية في سوريا واللاجئين السوريين وكذلك المسيحيين في الارض المقدسة الذين ينزعون الى الهجرة.

وقدم الرئيس الاميركي باراك اوباما السبت "كمسيحي" تمنياته لمناسبة عيد الفصح لدى المسيحيين وايضا الفصح اليهودي الى ملايين الاميركيين ودعاهم الى التفكير بالقيم المشتركة للبلاد.

"الاتجار بالبشر" استعباد مرفوض
هذا ودان البابا فرنسيس الاحد في اول رسالة يوجّهها الى العالم اجمع لمناسبة عيد الفصح، "الاتجار بالبشر"، واعتبره "الاستعباد الاكثر انتشارا في القرن الحادي والعشرين".

وانتقد البابا الجديد الارجنتيني بقوة "العنف المرتبط بتهريب المخدرات والاستغلال غير المنصف للموارد الطبيعية". ودعا مجددًا الى "السلام في العالم، الذي ما زال منقسمًا الى حد كبير، بسبب جشع الذين يسعون الى مكاسب سهلة".
 
دعوة إلى السلام والى حل سياسي في سوريا
كما دعا البابا فرنسيس الاحد في اول رسالة بابوية الى المدينة والعالم الى "السلام" والى "حل سياسي" في "سوريا الحبيبة".
وقال امام مئات الاف المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان، متسائلًا "كم من الدماء سفكت، وكم من العذابات ستفرض بعد قبل التمكن من ايجاد حل سياسي للازمة؟"، متحدثا ايضًا عن النزاع بين الفلسطينيين واسرائيل والعنف في العراق.

وندد البابا فرنسيس الأحد في رسالته لعيد الفصح باحتجاز "العديد من الرهائن" لدى "مجموعات ارهابية" في نيجيريا، موجّهًا نداء من أجل "الأطفال" يتعلق خصوصًا بعائلة فرنسية مخطوفة. وقال البابا "في نيجيريا لسوء الحظ لا تتوقف الاعتداءات التي تهدد حياة كثيرين من الأبرياء، وحيث يحتجز العديد من الاشخاص حتى من الاطفال رهائن لدى مجموعات ارهابية".
-

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
 راموس يدخل قفص الزوجية.. حفل الزفاف الذي أراده نجم ريال مدريد مختلفاً مفاجات في حفل زفاف راموس نعم يمكن للنساء حلاقة وجوههن مثل الرجال. يشعل النار في نفسه أمام البيت الأبيض بوجود الشرطة الأمريكية الصور الفائزة في معرض التصوير الفوتوغرافي في اكاديميه كاليفورنيا للعلوم في سان فرانسيسكو حقيقة وجود حلقة تكميلية مسلسل Game of Thrones امنيات فابريغاس ينشر صورته مع قصي خولي: أتمنى انتهاء مسلسل خمسة ونص بسبب زوجتي مورينيو يعود الي تشيلسي ليتمتع بالحلاقة وليس ليحل مكان ساري زلزال يرحب بترامب في طوكيو لكنه يدعو لمزيد من الاستثمارات في أميركا «Game of Thrones»أسطورة وتاريخ و14 مسلسلاً ينافسه وسيلفستر ستالون: ممثل فاشل