ï»؟

الجيش لن يتسوّل والمشنوق يردّ على نصرالله فهل كلامه تنجيم

رئيس التحرير
2018.06.24 22:39

الجيش لن يتسوّل قبلَ سنتين أو ما قبلَ الميلادِ الأخضر فهذا الجيشُ صانَهُ ربُه ولمَدى الأزمان خَذلَهُ العالم تَركَهُ العرب حاربوهُ بحجْبِ سلاحِهم نَصروا عليه الجيشَ الإرهابيَّ الأسود فإنّ الجيشَ اللبناني في عيدِه مَنبِتٌ للرجال "ومعافى يا عسكر لبنان" حيثُ كنتَ واستُحضرتِ المعارك وحيثُ جنودُكَ يُشرقُونَ كالشمسِ عندَ الحُدود يُفرَضُ عليهِم القتال، ثم يَفرِضُونَ النَصر هذا العسكرُ الذي إقتِيدَ غِيلةً ذاتَ عيد فُخطِفَ وقُتِلَ على أيادي السُوءِ الإرهابيةِ في عرسال، وبالتعاونِ معَ أيادٍ لبنانيةٍ صديقة عامانِ على الخطف وحسين يوسف الأبُ المثالي لا يزالُ يَنتظر يشاركُ المَوجوعينَ مرارتَهم يمشي في المسيراتِ المُحقة يطوفُ القضايا الوطنية ثم يجلِسُ وحيداً يراقبُ عودةَ محمّدِه من الجرد ومعَه ثمانيةٌ آخرون لا خبرَ عنهم لدى داعش. للمنتظرينَ عائداً للعسكرِ المخطوف للجنودِ المتأهّبين للزُنودِ السُمر للحارسينَ بحرَنا وبرَّنا ودُرةَ الشرقين فإنّ هذا الوطنَ لم يكُن مرةً ليَنتصِرَ بالتسوُّلِ على أبوابِ العرب. وبحسرةِ العيد نفّذ أهالي المخطوفين اليوم وِقفةَ عِزٍّ استعادتِ الذكرى المُرة وصَوّبتِ السِهامَ نحوَ الدولة علماً أنّ السلطةَ اللبنانية بأجهزتِها العاملةِ على خطِ التفاوض لم توفّرْ فرصةَ حوارٍ معَ الخاطفين إلا وأقدمتْ عليها إلى أن انقطعتِ الخُطوط. العيدُ المؤجل إخُتصر باعتصام  وبرسالةِ اعتذارٍ حكومية عنِ الاحتفالِ المركزي بسببِ الفراغِ الرئاسي في وقتٍ يتمدّدُ هذا الفراغُ إلى كلِ المؤسسات، يتقدّمُها مجلسُ النواب طويلُ العُمر قصيرُ الفعل والعازمُ على التمديدِ الثالث ما لم يَتوافرِ القانون وفي هذا الإطار رأى نائبُ رئيسِ المجلس فريد مكاري ان التمديد سيشكل جريمة لا تغتفر ورأى إن النسبية ليست الافضل وسنتتج أفشل مجلس في التاريخ  وهنا يقع مكاري في جريمة لا تغتفر لأن المجلس النيابي الحالي لن يأتي أسوأ منه. وباللغة الانتخابية الديمقراطية شكلاً الضاربة عمقاً في التجربة التمهيدية الامركية جرت انتخابات التيار الوطني الحر لأختيار المرشحين للانتخابات النيابية وبالديمقراطية دخل زياد عبس الصناديق بعد ان أخرج من التيار فكان شبح المفصولين الحاضر الأقوى في انتخابات التيار. ومن التزم الصمت لئلا يُقصى عن المعركة سيكون صوته مدوياً بعد ان انتخب بأضعاف منافسيه. الان عون سيمون ابي رميا وكثيرون ممن وضعوا على اللائحة السوداء تظهر النتائج الأولية فوزهم الكاسح.

المشنوق يردّ على نصرالله

  •  السيد حسن نصرالله
    السيد حسن نصرالله
ردّ وزير البيئة محمد المشنوق في حديث لصحيفة "المستقبل" على مواقف الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله أول من أمس الخارجية والداخلية.
 
وقال: "للأسف يعطّلون انتخاب رئيس للجمهورية ويتّهمون الحكومة بالتقصير. حلفاء السيد نصرالله يعطّلون الحكومة وهو يتّهمها بالتقصير. رئيس الحكومة هو مَن قال أولاً إنها مقصّرة لكن هناك أسباباً أهمّها عدم وجود مكوّنين معترضين لتمرير أي قرار".
 
وذكّر "بمجموعة ملفات لم تقرّ في الحكومة بسبب اعتراض مكوّنين مثل "أمن الدولة" وسدّ جنّة و"الاتصالات" ومراسيم الصرفيات"، قائلاً: "لا يجوز انتقاد الوضع العام والحكومة من الطرف الذي يعطّل انتخاب الرئيس والحكومة معاً".
 
وانتقد المشنوق حملة نصرالله على المملكة العربية السعودية: مَن قال إنها طبّعت العلاقات مع إسرائيل. السيد تحدّث عن فرد وليس معلوماً إذا كان هذا الأمر صحيحاً ولم تعلن المملكة أي موقف في هذا الخصوص فكيف يتّهمها من دون وقائع؟".

لا جديد في الرئاسة... وكلام المشنوق تنجيم

ا

ضحك سياسي مطَّلع كثيراً عندما سمع وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق يتحدث عن قرب بت موضوع رئاسة الجمهورية. لم تصل أي إشارة إلى لبنان ولم تتبلغ أي كتلة نيابية أو سياسية بوجود معطيات جديدة حول الاستحقاق الرئاسي. يبدو تلميح المشنوق عن وجود مؤشرات في هذا السياق وكأنه تنجيم وتوقعات وتحليلات لا أكثر.


في الأسابيع الماضية، ساد الاعتقاد أن أمر الرئاسة حُسم لصالح رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون. بعضهم بنى تحليلاته على أساس زيارة وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت إلى بيروت. وبعضهم رأى في حديث رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط عن عدم ممانعته انتخاب "الجنرال" تأكيداً على حسم الموقف لمصلحة عون.

 

السياسي المطّلع نفسه جزم بأن لا جديد حتى الآن، بإنتظار ما سيتظهر في معارك الشمال السوري، فإذا إستمر تقدم الجيش السوري في حلب، فإن هذا التطور معطوفاً على مجريات الأحداث التركية التي تشغل الرئيس رجب طيب اردوغان داخل بلاده، سيؤدي إلى فرض التسويات في كل المنطقة ومنها لبنان. حينها سيكون التوافق سيد الموقف حول الرئاسة اللبنانية، بغض النظر عن شخص الرئيس العتيد. فلا السوريون حسموا موقفهم الى جانب عون أو النائب سليمان فرنجية ولا الايرانيون أو الروس قالوا كلامهم النهائي، ما يعني إمكانية خلط الأوراق من جديد لصالح مرشح توافقي.


حظوظ زعيمي تكتل "التغيير والإصلاح" و"المردة" تتساوى حتى الآن، يُضاف اليها وجود قائد الجيش العماد جان قهوجي كمرشح طبيعي للرئاسة تفرضه طبيعة المواجهة المفتوحة مع الاٍرهاب، أو العميد المتقاعد شامل روكز الذي يحظى بتأييد ضمني لا بأس به.


بالنسبة الى توجهات الكتل النيابية، يبدو المشهد هو ذاته مع بعض التعديلات.

 

لا يزال رئيس تيار "المستقبل" سعد الحريري متمسكاً بمبادرته بترشيح فرنجية. هو يتواصل مع زعيم "المردة" بشكل شبه يومي. لكن المعلومات تتحدث عن وجود نواب وشخصيات سياسية قريبة من الحريري تحاول تغيير رأيه لتبني ترشيح عون أو اعلان الاستعداد للتنازل عن ترشيح فرنجية لمصلحة بديل توافقي. غير أن الحريري يرفض تلك الاقتراحات. 


نواب في التيار "الوطني الحر" يردّدون كلاماً في مجالسهم عن أن المشنوق حسم موقفه بالتصويت لمصلحة عون وأن آخرين "مستقبليين" سيحذون حذوه.


ترفض أوساط "المستقبل" تلك الأحاديث وتصر على القول أن الفكرة لم تُطرح بتاتاً. فلا اتفاق حصل مع "العونيين" وتستبعد حصوله أيضاً، ولا تنازل عن مبادرة الحريري القائمة أساساً.

 

فهل أراد المشنوق تحريك الجمود؟ أم انه بنى موقفه على أساس معطيات "عونية" انطلاقا من الحديث عن نية فرنجية بالانسحاب؟ لاحقاً جاء نفي زعيم "المردة" الشائعات التي تتحدث عن نيته الانسحاب فأعاد الامور الى تموضعاتها القائمة.


بالانتظار تأتي طاولة الحوار بعد أيام لطرح عناوين  شائكة. سيحمل كل طرف رؤيته وترشيحه الى عين التينة في خلوة تمتد لثلاث ايام، وسيكون رئيس المجلس نبيه بري حاضراً لتمديد الوقت في حال لمس أي تقدم.


تلك الطاولة تشبه مؤتمر الدوحة، مع فارق ان اللبنانيين سيعتمدون على أنفسهم هذه المرة.


هناك من يقول سلفاً "اننا ذاهبون لتلبية طلب بري ورفع العتب وبعدها سنذهب للاستعداد لانتخابات نيابية على أساس القانون النافذ بعد اعلان الفشل في إيجاد قانون بديل".

كل المعلومات تفيد ان الانتظار اللبناني هو سيد الموقف: فإذا أردنا أن نعرف ماذا سيجري في لبنان، علينا ان نعرف ماذا سيجري في حلب.

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل تثق بنتائج الانتخابات في الدول العربية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض  صورة طائرة التجسس الاميركيه الاحدث أوبرا هل تهزمه وتصبح سيدة البيت الأبيض ؟ترامب سافوز ولااعتقد انها ستترشح