قرد ينزع أغطية الرأس من فوق رؤوس الفتيات ويفجر معركة بين قبيلتين في ليبيا تودي بحياة 16 شخصاً

رئيس التحرير
2019.05.19 09:31

لااذكر تماما في اي شوارع عاصمة عربية محافظة تم نزع أغطية الرأس من فوق رؤوس الفتيات فثارت الاهالي وكاد ان يسقط النظام ..واليوم تتكرر الحادثة نفسها مع تغير نوع القرد؟؟

 طرابلس - رويترز 

قال مسؤول طبي ليبي إن 16 شخصاً على الأقل قتلوا وأصيب 50 آخرون في اشتباكات بين فصائل متنافسة دامت أربعة أيام في مدينة سبها الجنوبية.

وقال سكان وتقارير محلية إن الاشتباكات نشبت بين قبيلتين بعد حادث هاجم فيه قرد يخص صاحب متجر من قبيلة القذاذفة مجموعة من فتيات المدارس خلال مرورهن بجوار المتجر. وقال ساكن إن القرد نزع أغطية الرأس من فوق رؤوس الفتيات ما دفع رجال من قبيلة أولاد سليمان إلى قتل ثلاثة من القذاذفة والقرد.

ولم يتسن الوصول إلى مسؤولين في المدينة لتأكيد الرواية. وقال الساكن طالباً عدم نشر اسمه بسبب تدهور الوضع الأمني «حدث تصعيد في اليومين الثاني والثالث مع استخدام الدبابات وقذائف الهاون والأسلحة الثقيلة».

وقال: «لا تزال بعض الاشتباكات المتفرقة جارية والحياة معطلة تماماً في المناطق التي شهدت القتال». وشأنها شأن مناطق أخرى عدة في ليبيا تشهد سبها أعمال عنف بين الحين والآخر منذ الانتفاضة التي أطاحت بمعمر القذافي قبل خمسة أعوام وقسمت البلاد إلى فصائل متناحرة.

وفي سبها التي تعد مركزاً لتهريب المهاجرين والأسلحة في جنوب ليبيا المهمل تشتد انتهاكات الفصائل المسلحة مع تدهور الظروف المعيشية. والقذاذفة وأولاد سليمان من أقوى الفصائل المسلحة في المنطقة. وقال سكان إنه خلال الموجة الأخيرة من العنف الذي وقع في وسط المدينة فشلت جهود شيوخ القبائل في بادئ الأمر لتهدئة القتال والترتيب لهدنة لانتشال الجثث.

وقال الناطق باسم «مركز سبها الطبي» إن المركز استقبل بحلول اليوم (الأحد) 16 جثة وحوالى 50 جريحاً، وأضاف: «يوجد بين الجرحى نساء وأطفال وبعض الأجانب من دول أفريقيا جنوب الصحراء بين القتلى بسبب القصف العشوائي». وتقع المدينة على مسافة حوالى 660 كيلومتراً جنوب طرابلس.

 
 

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء
حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
عراقية تضرب بالدف للسحور في السليمانية بإقليم كردستان «يوروفيجن» ينتهي في إسرائيل برفع علم فلسطين  خلال البث المباشر  في ميدان الشام... "رمضان السنة غير كل سنة"! حفيدة أم كلثوم تغنّي افرح يا قلبي بالأحمر لنتذكر كيف تعيش كمصريّة وتأسر الملايين بصوتها “الذهبي” في “أرابز غوت تالنت كرنفال الريو :الالاف الراقصين بالريش والبريق في الشوارع رقص وسياسة درج : “عصابات” لبنانية في ألمانيا حمد : لقاء نتنياهو بوزراء عرب عرس جاء بعد خطوبة ونتنياهو يُحرج أصدقاء الجلسة المغلقة المطبعين بتسريب فيديو أفضل طريقة للاحتفال بعيد الحب واغربها تيلان بلوندو ..تتوج بلقب أجمل فتاة على الأرض للمرة الثانية خلال 11 عاماً! من يجمع جورج وسوف وزياد الرحباني؟