ï»؟

بعد الحجِّ إلى الرياض الملف السريّ الذي حمله عون معه الى قطر!

رئيس التحرير
2018.10.23 10:26

جدول الحساب يبدأ بالأنترنت غير الشرعي

  • جورج
     

بعد الحجِّ إلى الرياض انتهت أولى مناسكِ الزياراتِ الخارجية في الدوحة وبعونٍ وحَمد ٍمن تميم حصل رئيسُ الجمهورية على وعدٍ أميري بمتابعةِ قضية العسكريين المخطوفين لدى داعش وإلى بصيصِ الأمل في مِلفٍّ متوقف على الرقْم ثلاثة عشر كانت جُرعةُ دعمٍ قطريةٌ للعهد الجديد إذ نوه الأمير القطري  بالخِيارِ الأفضل في اختيارِ عون رئيساً للجُمهورية ومعَ هذا الخيارِ دخلَ لبنان في مرحلةٍ جديدة قادت البلاد إلى برِّ الأمان ومنه إلى فتحِ آفاقٍ جديدةٍ مِن التعاونِ والاستثمارِ وإحياءِ اجتماعاتِ اللَجنةِ المشتركةِ العليا بين البلدين بمساع حثيثة من وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن حفاوة تكريم امير قطر لرئيس الجمهورية انعكست كلاماً واضحاً ومباشراً بتكريس العلاقات الثنائية وتفعيل الاستثمارات القطرية وعودة القطريين إلى ربوع لبنان  ارتفاعُ منسوبِ التفاؤلِ في عودةِ مياهِ العَلاقات إلى مجاريها الطبيعية على الساحةِ الخارجية بين لبنان وكلّ مِن السعوديةِ وقطر ولاحقاً إلى عواصمَ إقليميةٍ ودَوليةٍ أخرى قابلَه على الساحةِ الداخلية انخفاضٌ في منسوبِ الوصولِ إلى قانونِ انتخابٍ جديد موضوعٍ في ثلاجةِ المساعي وبدرجةِ حرارة تحتَ الصِّفر بهدف إعادةِ إنتاج السلطة لنفسِها بتمديدٍ ثالث يَلبَسُ لَبوسَ الستينَ ومرتدياً قناعَ التمديدِ التِّقْنيّ وحسناً فعلَ حزبُ الكتائب بالنأي بنفسِه عن المشاركة في تسويةٍ سياسية كادت تدخلُه إلى فخِ السرايا ليبقى الصوتَ المعارضَ الصارخَ في بريةِ الحكم ومن موقعِه هذا أُطلق اليومَ رئيسُه سامي الجميل صرخةً ضِدَّ التسويةِ التي تضمّنت في أحدِ بنودِها الإبقاءَ على القانونِ الانتخابيِّ الحالي وكلّ ما يطوف من شعاراتٍ وكلام فوقَ السطوح ليس سوى محاولةٍ للهروب من المسؤوليةِ ومحاولة المافيا السياسية إخضاعَ الشعب ولفَت الجميل إلى وجودِ سبعةَ عشَرَ قانوناً في المجلس فلتعرض على التصويت ما أدلى به الجميل هو صوتُ الناس وصدى لما دأبت محطةُ الجديد في الإضاءةِ من خلالِه على سبعةَ عَشَرَ أرنباً مغلفة بأسماءِ قوانين ترمى في مجلس النواب تقطيعاً للوقت وهروباً للأمام من استحقاق دستوري يُلغي منطقَ البواسط والمحادل السياسية.وإذا كانت السرايا اليومَ قد أحالت البنودَ الدسِمةَ إلى جلساتِ بعبدا فإن عين التينة عقدت أربعاء لقائها على تفعيل جلسات محاسبة مكثفة للوزارات عدا عن الجلسات الشريعية لتعويض مرحلة التعطيل السابقة ومن جملة الوعود وعد من بري بمتابعة ملف الانترنت غير الشرعي وإذا ما صدقت النيات فإن جدول الحساب يبدأ بالإفراج عن المحاضر وما فيها من شهادات ووثائق تغني من تعب المتابعة.       

قطر

إستقبل رئيس الجمهورية ميشال عون منذ أيام أهالي العسكريين المخطوفين لدى داعش والذين لا يزال مصيرهم مجهولاً بعد إختفائهم في العام 2014، في ذلك اللقاء وعدهم خيراً مؤكداً أنه لن يألو جهداً ليكشف عن مصيرهم. واليوم انتقل الرئيس عون الى قطر ليناقش في ظاهر الزيارة ملف العلاقات اللبنانية-القطرية وعودة السياح الى لبنان بعد حظر دام سنوات، ولكنه سيثير ملف العسكريين المخطوفين لدى داعش خصوصاً وأن لقطر دورا سابقا في المساعدة على الافراج عن العسكريين المخطوفين لدى النصرة.
في العام 2015 أُفرج عن  العسكريين المخطوفين لدى "جبهة النصرة" والذين كانوا اختطفوا في جرود عرسال في آب 2014 بعد وساطة قادها من الجانب اللبناني مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم، أما الوسيط يومها فكان من الجانب القطري. واليوم ينتقل الرئيس عون الى قطر حاملاً في جعبته هذا الملف، الذي وبحسب الكاتب والمحلل السياسي جوني منيّر فإن "الأخير سيطلب مساعدة القطريين في هذا الملف ولكن دون أن يثار الموضوع في العلن،  والهدف عدم توجيه أصابع الإتهام نحو قطر في تمويل الإرهابيين"، مشيراً الى أن "الدوحة ومن خلال علاقاتها العربية استطاعت سابقاً أن تحلّ لغز العسكريين المخطوفين لدى النصرة، فما المانع أن تكرر هذا الامر حالياً مع المخطوفين لدى داعش؟!". في السياق عينه رأى الكاتب والمحلل السياسي طوني عيسى أنه "لا يمكن أن نعول كثيراً على إيجاد حلول سريعة لمسألة المخطوفين لدى داعش ولا يمكن التأمل كثيراً أن تنعكس الانفراجات في الداخل اللبناني على هذا الملف لأنه مرتبط بمسار خارجي اقليمي الذي لا يزال معقداً".
منذ حوالي السنة والنصف لم يسمع أي خبر عن أماكن تواجد الجنود اللبنانيين لدى داعش أو حتى عن مصيرهم، وفي الأيام الأخيرة صدر كلام يؤكد وجود وسيط جدّي جديد في هذا الملف. وهنا يلفت منيّر الى أن "لا مؤشّر جدّي عن مصيرهم، من هنا سيطالب الرئيس عون بالحصول على جواب واضح سواء كانوا أموات أو أحياء وبالتالي سيسعى الى اطلاق سراحهم". أما عيسى فيرى أن "الموضوع هذه المرّة أصعب ممّا كان عليه يوم تدخلت قطر للإفراج عن العسكريين لدى جبهة النصرة، لأن تنظيم "داعش" يشهد نهاياته من خلال ما يحصل في الموصل وسوريا، والسؤال الذي يطرح "هل القوى الكبرى التي دعمت هذه المنظّمة واستخدمتها قادرة أن تلعب نفس الدور الذي لعبته سابقا، وبالتالي أن تمون على عليها  وتحركها بوساطات معيّنة؟".
في المحصلة، لا بدّ من طرح سؤال وجيه، هل ينجح عون في الحصول على المساعدة القطرية لتحريك ملف العسكريين المخطوفين لدى داعش وبالتالي معرفة مصيرهم وإعادتهم الى ذويهم إذا كانوا على قيد الحياة؟! وهل يبدأ اللبنانيّون بالسير قُدُمًا ولو ببطء لطيّ هذا الملفّ الّذي شغل بال لبنان طيلة فترة اختطاف جنود الجيش اللبناني ولا يزال كذلك حتّى اليوم؟!.

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
بانتشار الكتب الالكترونية في العالم هل ما زلت تفضل قراءة الكتب الورقية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

 صلاح بن جمال خاشقجي يلقي اللوم بمقتل والده على ولي العهد بحضور الملك خلال لقائهم هجرة الجنوب الى الشمال وترامب يغلق الحدود وويستدعي الجيش ارني نظارتك اقل لك من انت :موضة ام طبية ام أداة لتحسين الرؤية ام أسلوب حياة للمشاهير.. هكذا تختار الإطار الأنسب لوجهك افضل اصغر صورة فيديو شرطية أرجنتينية قامت بإرضاع وتهدئة روع طفلة عفويا وتترقي مجرذ نملة ..... ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين!