ï»؟

حزب رئيس وزراء هولندا أولا وفيلدرز المعادي للإسلام يتراجع مخالفاً التوقعات

رئيس التحرير
2018.09.18 23:18

فاز حزب رئيس الوزراء الهولندي مارك روته بأغلبية المقاعد في الانتخابات البرلمانية، وبدأ مفاوضات تشكيل حكومته الجديدة.

ومن المتوقع أن تستمر هذه المحادثات على مدى الأسابيع أو الأشهر القادمة.

وبعد فرز أغلبية أصوات الناخبين في الانتخابات البرلمانية التي جرت الأربعاء، فإن الحزب الليبرالي الذي يتزعمه روته حصد أغلبية الأصوات، يليه حزب الحرية المناهض للهجرة - بزعامة خيرت فيلدرز - الذي شارك المركز الثاني مع الحزب الديمقراطي المسيحي، تبعه حزب الخضر اليساري.

وأعلنت جميع الأحزاب عدم نيتها تشكيل حكومة ائتلافية مع حزب فيلدرز.

 
ردود فعل أوروبية ايجابية على فوز روته بالانتخابات البرلمانية

ويحتاج روته لتشكيل حكومة ائتلافية من الأحزاب الأربعة.

واحتفظ حزب الشعب للحرية والديمقراطية بـ 31 مقعدا داخل البرلمان الذي يضم 150 عضوا.

وقال محللون إن "الناخبين صوتوا لصالح الاتحاد الأوروبي والأحزاب الليبرالية".

وصرح روته " اليوم نحن نحتفل بالديمقراطية"، مضيفاً أن " هولندا رفضت الشعوبية".

 
وزير الخارجية التركي: نحذر من حروب دينية قريبا في أوروبا

ولم يحقق حزب الحرية المناهض للهجرة - بزعامة خيرت فيلدرز - النتائج التي كشفت عنها بعض الاستطلاعات، ومن المتوقع، أن يتشارك في المركز الثاني مع الحزب الديمقراطي المسيحي.

ونشر فيلدرز تغريدة على توتير مفادها أن "روته لم ير بعد كل ما يمكنه تحقيقه".

ومني "حزب العمال" بخسارة قاسية ومن المتوقع أن يحظى بمقعد واحد في البرلمان الجديد.

وتعد هذه الانتخابات بمثابة اختبار للسياسة المناهضة للهجرة في أوروبا قبيل الانتخابات المقررة في فرنسا وألمانيا خلال العام الحالي.

وكان فيلدرز قد تعهد خلال حملته الانتخابية بخروج هولندا من الاتحاد الأوروبي وإغلاق جميع المساجد وحظر القرآن في البلاد.

وكان روته وفيلدرز قد اختلفا بحدة في وقت سابق خلال مناظرة تلفزيونية بشأن كيفية الحد من الهجرة.

ورفض روته خطة فيلدرز التي تدعم فكرة إغلاق الحدود والمساجد وحظر القرآن، ووصفها بأنها "حلول كاذبة".

في حين اتهم فيلدرز منافسه روته بتحسين خدمات الرعاية الصحية للمهاجرين بدلا من الهولنديين أنفسهم.

 
فاز حزب مارك روته في طريقه لضمان 31 مقعدا في البرلمان

ردود فعل

وقد هنأ الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند مارك روته بفوزه بالانتخابات البرلمانية قائلاً إنه " كان فوزاً واضحاً ضد التطرف".

وهنأ شتيفن زابير، المتحدث باسم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل روته بفوزه في الانتخابات، موضحاً انه يتطلع إلى "مواصلة التعاون معاً كأصدقاء وجيران وأوروبيين".

وقال باولو جنتيلوني، رئيس الوزراء السابق، "اليمن المناهض للاتحاد الأوروبي خسر الانتخابات في هولندا".

وجذبت الانتخابات البرلمانية في هولندا أنظار جميع الأوروبيين لمعرفة تأثير القوى المناهضة للاجئين والسياسات المعادية للاتحاد الأوروبي على سير هذه الانتخابات.

وتشهد فرنسا انتخابات رئاسية في أبريل/نيسان وأيار/ مايو، كما ستجري في ألمانيا انتخابات عامة في سبتمبر/أيلول المقبل.

GEERT WILDERS

 
 

الى ذلك أظهرت نتائج أولية للانتخابات العامة في هولندا، التي أجريت الأربعاء 15 مارس/آذار 2017، استمرار حزب "الشعب للحرية والديمقراطية" في الصدارة، وتقدماً طفيفاً لحزب "الحرية" اليميني المتطرف، عكس التوقعات بتحقيقه تقدماً كبيراً.

ووفق نتائج أولية أعلنتها لجنة الانتخابات، حصد الحزب الحاكم (يمين وسط) 31 مقعداً، من أصل 150 هي مقاعد البرلمان الهولندي، مقارنة بـ41 مقعداً في انتخابات 2012، فيما حصل حزب الزعيم اليميني المتطرف، خيرت فيلدرز، على 19 مقعداً، مقارنة بـ15، في حين يبرز حزب الخضر اليساري كأهم الرابحين من الانتخابات، بحصده 16 مقعداً، مقارنة بـ4 فقط في الانتخابات الماضية.

أما أكبر الخاسرين في الانتخابات، فهو حزب العمل (يسار وسط)، حيث تظهر النتائج خسارته 29 مقعداً، واكتفائه بـ9 مقاعد فقط عوضاً عن 38 مقعداً كانت بحوزته.

كما حقق حزبا "ديمقراطيون 66" (يسار وسط)، و"النداء الديمقراطي المسيحي" (يمين وسط)، نتائج مهمة؛ حيث حصل كل منهما على 19 مقعداً، بزيادة بلغت 7 و6 مقاعد للحزبين على الترتيب..

وتدفق ملايين الهولنديين على مراكز الاقتراع، بنسبة مشاركة قياسية، في الانتخابات التي شهدت تنافس روتي مع اليمين المتطرف المعادي للإسلام.

وفي حال تأكدت هذه النتائج، فمن المرجح أن يحظى روتي بفرصة لتشكيل الائتلاف الحكومي المقبل، وقد يلجأ إلى حزب النداء المسيحي وحزب الديمقراطية دي 66 اللذين حصلا على 19 مقعداً مع حزب الحرية بزعامة اليميني غيرت فيلدرز.

الاستطلاعات توقعت تقدم اليمين

وكانت استطلاعات رأي قد توقعت حصول حزب فيلدرز اليميني المتطرف على مقاعد أكثر مما حصل عليها في انتخابات الأربعاء؛ إذ تصدر قبل 3 أسابيع من الانتخابات استطلاعات الرأي، متساوياً مع حزب رئيس الوزراء الليبرالي مارك روتي.

الاستطلاع توقع فوز حزب فيلدرز بما بين 24 و28 مقعداً، في حين توقع لـ"الحزب الشعبي الليبرالي الديمقراطي"، بزعامة روتي، بما بين 23 و27 مقعداً، من إجمالي مقاعد مجلس النواب الـ150، بحسب موقع "بايلينغفيزر"الذي حلل نتائج 6 استطلاعات.

وكان فيلدرز يراهن على ما يراه من تطورات في أميركا وبعض الدول الأوروبية، وقال بعد الإدلاء بصوته اليوم: "دعونا ننتظر النتائج"، ولكنه أضاف: "أياً كانت نتيجة انتخابات اليوم، الأمور لن تبقى على حالها، وهذه الثورة الوطنية موجودة لتبقى".

وأضاف: "أعتقد أن الأحداث بالولايات المتحدة، وربما في دول أوروبية أخرى، تدل على أن الناس الطبيعيين يريدون أن يكونوا أصحاب السيادة ببلدانهم". وتراجعت نتيجة فيلدرز مراراً في السابق عن توقعات استطلاعات الرأي

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل تثق بنتائج الانتخابات في الدول العربية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

شرطية أرجنتينية قامت بإرضاع وتهدئة روع طفلة عفويا وتترقي مجرذ نملة ..... ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض