ï»؟

احتمال فوز ماكرون (الوسط)برئاسة فرنسا

رئيس التحرير
2018.10.18 13:42


رجّح استطلاع للرأي نشرت نتائجه الثلاثاء، فوز المرشح إيمانويل ماكرون (39 عاما) وهزيمة مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان، في الدورة الثانية من انتخابات الرئاسة الفرنسية.

وأظهر الاستطلاع الذي أجرته إبسوس سوبرا ستيريا إنه إذا ما أجريت الانتخابات الصيف المقبل ستحصل مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان على أكبر عدد من الأصوات في الجولة الأولى بنسبة 25 في المئة مقابل 24 في المئة لمرشح تيار الوسط ماكرون و18 في المئة للمرشح المحافظ فرانسوا فيون.

وتوقع الاستطلاع أن يلحق ماكرون المرشح الأوفر حظا حسب غالبية استطلاعات الرأي هزيمة ساحقة بمنافسته لوبان في الجولة الثانية المقررة في السابع من مايو/ أيار بحصوله على 62 في المئة مقابل 38 في المئة لمرشحة اليمين المتطرف.

وقال الاستطلاع إن ماكرون سيستفيد في الجولة الثانية من أنصار المرشح الاشتراكي بينوا هامون الذي تتراجع حملته الانتخابية إلى  مؤخرة السباق للانتخابات الرئاسية.

يشار إلى أن ماكرون اقتصادي مخضرم وله باع طويل في العمل المصرفي والاستثماري، الأمر الذي يعوّل عليه مؤيدوه، علّه بخبرته الاقتصادية هذه يتمكن من إخراج فرنسا من أزمتها، حيث ما انفك يطالب بإعلان اتحاد مالي فرنسي ألماني مشترك، وسط تحفظ خصومه على السبل التي قد يلجأ إليها في هدفه هذا، ولا سيما بعد أن رجح مؤخرا زوال اليورو واندثاره كعملة في غضون عقد من الزمن.

المصدر: أ

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
بانتشار الكتب الالكترونية في العالم هل ما زلت تفضل قراءة الكتب الورقية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

هجرة الجنوب الى الشمال وترامب يغلق الحدود وويستدعي الجيش ارني نظارتك اقل لك من انت :موضة ام طبية ام أداة لتحسين الرؤية ام أسلوب حياة للمشاهير.. هكذا تختار الإطار الأنسب لوجهك افضل اصغر صورة فيديو شرطية أرجنتينية قامت بإرضاع وتهدئة روع طفلة عفويا وتترقي مجرذ نملة ..... ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين!