شهادة "رعي أغنام" رسمية من بلدية تركية.. تساعد مُسنّة على رعي المواشي بعد مرض زوجها (يمكنها التقاعد!)..

رئيس التحرير
2019.12.13 15:11

 

 
 

منذ 20 عاماً، تقود شريفة قراقوش (57 عاماً) قطيع الأُسرة من الأغنام إلى المرعى، وتبقى معه طوال اليوم، تسلي نفسها بالغناء من حين لآخر، ثم تعود مساء إلى المنزل لتعد الطعام وتقوم بالأعمال المنزلية.

وقالت شريفة التي تقطن في قرية "ديفيتشتاغي" في ولاية قرقلار إيلي (غرب تركيا)، إنها تعمل مع الحيوانات منذ طفولتها، إلا أن مرض زوجها قبل 20 عاماً، جعلها تمارس الرعي بشكل دائم، خاصة أن منطقتها لا يوجد بها من يقبل بالعمل في الرعي مقابل أجرة.

وترى شريفة أن مهنة الرعي شاقة وصعبة على النساء، خاصة أنها لا تجد فرصة لترتاح عندما تعود إلى المنزل؛ إذ يكون عليها القيام بالأعمال المنزلية أيضاً، ولكنها تعرب عن حبها للحيوانات والعمل معها.

انضمت شريفة العام الماضي إلى دورة نظمتها البلدية عن الرعي وقيادة القطيع، وتخرجت منها راعية مؤهلة، وتقول إن الرعي بات أسهل بكثير بعد الدورة التدريبية.

تنوي شريفة الاستمرار في الرعي إلى أن يحين موعد تقاعدها بعد عامين، لتقضي بقية عمرها بين أولادها وأحفادها.

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
بدون تعليق؟   بيع لوحة نادرة لموتسارت بـ4 ملايين يورو في مزاد بباريس  سيرة اللقطة السينمائية منذ ولادة الفن السابع مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية