تشيلسي إلى نهائ الكأس بفوزه 4-2 على توتنهام وينتظر الفائز بين ارسنال ومان سيتي


2019.09.14 03:33

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تأهل تشيلسي إلى نهائ يكأس الاتحاد الانكليزي لكرة القدم، بفوز مثير على توتنهام بأربعة أهداف لهدفين، في لقاء متكافئ بين الفريقين، جمعهما في ملعب "ويمبلي" بنصف النهائي.

وتمكن رجال المدرب انطونيو كونتي من خطف بطاقة النهائي، وضرب موعد مع الفائز من نصف النهائي الثاني، المنتظر يوم الأحد، بين ارسنال ومانشستر سيتي، في وقت، يشهد بين البلوز والسبيرز منافسة حامية على لقب الدوري الانكليزي "بريميرليغ".

دخل تشيلسي اللقاء بقوة، ولم ينتظر أكثر من خمس دقائق من أجل هز شباك الحارس هوغو لوريس، عن طريق ويليان من ركلة حرة. ولم يدخل توتنهام أجواء اللقاء إلا بعد الدقيقة 15، مع فرصتين خطيرتين للنجم هاري كين، نجح في افتتاح التسجيل من الثانية، من رأسية ذهبية، مستفيدا من تمريرة زميلة اريسكن. بعد ذلك، رفض البلوز الخروج متعادلا من الشوط الأول، وسجل هدفا ثانيا عن طريق ويليان أيضا، من ركلة جزاء في الدقيقة 43.

وواصل رجال المدرب ماوريسيو بوكيتينو مجاراة المنافس، مع تسجيل أكثر من فرصة خطرة في بداية الشوط الثاني، إلى أن عادل منها داني اللي النتيجة، مستفيدا من تمريرة اريكسن في الدقيقة 52. ولم يساهم ذلك في درء محاولات لاعبي البلوز، الذين استمروا على محاولاتهم، حتى جاء ادين هازارد بالهدف الثالث في الدقيقة 75، مانحا التقدم من جديد لفريقه، ولم يكتف البلوز بذلك، بل أطلق ماتيتش قذيفة أصابت شباك توتنهام في المقتل، مسجلا الهدف الرابع لفريقه في الدقيقة 80، وبعد ذلك، استمرت المحاولات من الطرفين من دون أن تغير شيئا على مستوى النتيجة، وينتهي اللقاء بتأهل تشيلسي إلى النهائي.

وكان اللقاء بين الفريقين قد بدأ بدقيقة تصفيق من الجمهور، تكريما لروح لاعب توتنهام السابق يوغو إهيوغو.

Matics magic strike breaks Tottenham hearts at Wembley after Hazard comes off the bench to fire Chelsea into the FA Cup final
Chelsea 4-2 Tottenham, FA Cup semi-final AS IT HAPPENED: Nemanja Matic and Eden Hazard put Blues on course for final

NEW ROB DRAPER AT WEMBLEY: Here was the contest we dared to hope for, the matching of the two best teams in the country in an exhilarating bout at this famous old venue. The only regret was that this was not the final, for it would have been one of the greats. Still, there is a tradition now of great Wembley semi-finals and this one will live long in the memory; perhaps as long 1991 and that Paul Gascoigne goal, even if it will be less fondly recalled by Spurs. For it even had a strike which, if not quite as astounding as that one, was one of the better moments this stadium had witnessed. Nemanja Matic finally settled this compelling affair with a goal from 30 yards which will accumulate YouTube views and likes for years to come

مواضيع تهمك


اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا
كلمة التحرير مواضيع تهمك مختارات من الصحافة كتاب واراء حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم
مُقارنةً ساخرةً بين قمم العرب وقمّة قادة مجموعة السبع في فرنسا   ذكور ضفادع القصب تذعن قبول ممارسة الحميميه مع ضفدع مثلي ليتجنب أن يؤكل.  لحظة لا تصدق: حيلة الاخطبوط العجيبه كارنافال ترامب : لتحسين عمليات التحقق من مالكي السلاح وتعديل الهجرة بعد مجزرتي إل باسو ودايتون  فرنسا:الزام جميع أسطح المنازل الجديدة بتغطيتها في النباتات أو لوحات #solar عكس كندا ؟؟ شوووووب:شاهد: كيف يبرد السكان أجسامهم بعد أن اجتاحت موجة الحرارة الشديدة الدول الاسكندنافية اتهامات لوائل كفوري:ضرب وحبس وعنَّفَ طليقته وانفصال الممثلة هنا شيحة ووفاة الممثلة البحرينية صابرين  "ويلا" غوريلا تتبختر وتتمنفخ امام والدها وزوار الحديقه مشاهد رافقت انتصار الجزائر اخترناها لك قد تزيد من جعل يومك جيداً