وداعاً للصلع؟.. علماء يدرسون السرطان يكتشفون علاجاً له بالصدفة

رئيس التحرير
2017.11.20 04:15

Baldness

كثر الكلام منذ عقود عن علاجات الصلع المختلفة، التي باءت جميعها بالفشل، وأخذت منحىً تجارياً أكثر منه علاجياً، حتى دفعت كثيراً من الرجال للاستسلام للأمر الواقع، أو التوجه للعمليات الجراحية.

لكن بعد اليوم، قد يختلف الأمر على كثير من الرجال، فقد كشفت دراسةٌ جديدة أن كريماً أو مرهماً قد يظهر لعلاج الصلع أو لإيقاف تحوِّل الشعر للون الرمادي، وفقاً لتقرير نشرته لصحيفة التليغراف البريطانية.

الأمر المثير بالقصة، أن هذا الاكتشاف حصل بالصدفة، أثناء قيام علماء أميركيين بالبحث عن كيفية تكوّن أورام سرطانية معينة، ليكتشفوا الخلايا المسؤولة عن تكوين الشعر وتحوّله للون رمادي.

يقول الدكتور لو لي، الأستاذ المساعد في الأمراض الجلدية بجامعة جنوب غرب تكساس الطبية الأميركية: "نأمل بهذا الاكتشاف أن نتمكَّن في المستقبل من صنع مركب موضعي أو نقل الجين الحيوي لبصيلات الشعر بأمان، لحل تلك المشاكل التجميلية".

الدراسة التي نشرتها مجلة Genes & Development العلمية الأميركية، اكتشفت أن البروتين المسمى KROX20، المرتبط بشكلٍ أكبر بتطوُّرِ الأعصاب، موجودٌ في خلايا الجلد التي تكوِّن جذع الشعرة.

وأضافت الدراسة: "تنتج هذه الخلايا الأرومية، أو السلفية، بعد ذلك بروتيناً يسمى عامل الخلايا الجذعية SCF، وهو أساسيٌ في صبغ الشعر".

فعندما نَزَعَ العلماء تأثير جين SCF في خلايا الشعر السلفية بالفئران، تحوَّل لون الشعر للأبيض. وعندما نزعوا تأثير الخلايا المنتجة لبروتين KROX20، توقف الشعر عن النمو وأصبحت الفئران صلعاء.

يعرف العلماء جيداً أن الخلايا الجذعية داخل منطقة الانتفاخ الموجودة في بصيلات الشعر هي المسؤولة عن تكوين الشعر، وأن بروتين SCF مهم للخلايا الصباغية.

ووفقاً لصحيفة الديلي ميل البريطانية، فما لم يكن العلماء يعرفونه تحديداً هو ما يحدث بعد انتقال تلك الخلايا الجذعية للأسفل، أو نحو بصيلة الشعر، وأي الخلايا الموجودة في بصيلة الشعر مسئولة عن إنتاج بروتين SCF، وأي الخلايا الموجودة بجذع الشعرة مسئولة عن إنتاج بروتين KROX20.

وأضافت الصحيفة: "إن وجدت خلايا تحتوي على بروتينات KROX20 وSCF نشطة، فهي تنتقل من بصيلة الشعر لأعلى، وتتفاعل مع الخلايا الصباغية وتنمو في شكل شعرات مصبوغة".

ولكن في غياب بروتين SCF، اتخذ شعر الفئران اللون الرمادي، ثم تحوَّل للأبيض مع التقدم في العمر. وفي غياب الخلايا المنتجة لبروتين KROX20، توقَّف الشعر عن النمو أصلاً.

وقد يتسبَّب هذا الاكتشاف المفاجئ يوماً ما في صنع علاجاتٍ للصلع ولتغيير لون الشعر، وقد يفسر أيضاً سبب التقدم في العمر.

نُشِرَت الدراسة في مجلة Genes & Development العلمية الأميركية.

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل ينهار الاتفاق النووي بعد إعلان استراتيجية ترمب الجديدة تجاه إيران؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

Holy cow:بقرة صينيه بخمسة ارجل جمعة عادية بالبسة عادية لقادة "ايبك" وسلام حار بين بوتين وترامب ترامب: بعض المعتقلين في السعودية حلبوا بلادهم لسنوات.. وأثق بالملك ونجله ووزير سعودي : إنها الثورة! وقصة الفخ :كيف استدرج بن سلمان أمراء وأثرياء المملكة في ليلة واحدة لاعتقالهم؟.. زعيم كتالونيا المقال يصرح بلجوئه لبروكسل ويعلن قبوله إجراء انتخابات مبكرة.. لست هاربا من العدالة شاهد جورج بوش الأب يتحرش :انها التهمة الثالثة  أجمل جميلات العالم بعدسة مصوِّرة .. نشرت كتاباً من 500 صورة للفاتنات اكتشاف كوكب ياكل الكواكب الاخرى  حقيقة أم شبيهة لها؟ السيدة الأولى تظهر بجانب ترامب لكنها ليست "ميلانيا"  الفاتنة سفيرة روسيا في مونديال 2018 غارقة في الحب..  فيلم لقصة لاجئ سوري يفوز بجائزة أوسكار : أراد دفن زوجته على الطريقة الإسلامية في بلاد اللجوء..