ï»؟

ترامب وجها لوجه لأول مرة مع لافروف

رئيس التحرير
2018.04.21 23:43

 سفارة موسكو في واشنطن تنشر صورة لإستقبال  البيت الأبيض لسفيرها المتهم بانه”جاسوس كبير” وواشنطن تطالب بكبح جماح الأسد وطهران

ttttttttttttttt

 

بدأ الرئيس الأمريكي  دونالد ترامب وقبل زيارته المتوقعة لمنطقة الشرق الأوسط بإجراء اول إتصال وجاهي مع مسئول روسي رفيع هو وزير الخارجية سيرغي لافروف وهو اللقاء الذي يعقد لأول مرة حسب تقارير عدة وكالات أنباء.

ويأتي اللقاء الذي يعد استثنائيا بعد يوم واحد من إقالة ترامب لمدير مكتب التحقيقات الفيدرالي، الذي كان يشرف على تحقيق في تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة لعام 2016.

واستقبل ترامب، الأربعاء، في البيت الأبيض، لافروف، والسفير الروسي في أمريكا سيرغي كيزلياك، وسط التحقيقات الأمريكية الجارية حول تواصل مسؤولين في حملة ترامب الانتخابية وفريقه الانتقالي مع روسيا، وغداة عزل جيمس كومي رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي. (FBI)، الذي يتولى هذه التحقيقات.

ونشرت السفارة الروسية في أمريكا، عبر حسابها في موقع “تويتر”، صورة لترامب يصافح السفير الروسي، الذي عد أحد الشخصيات المحورية في التحقيقات الأمريكية، والذي يتهمه مسؤولون أمريكيون حاليون وسابقون بالاستخبارات بأنه “جاسوس كبير”، وهو الاتهام الذي تنفيه موسكو.

وقال البيت الأبيض، في بيان، عن أول لقاء بين ترامب ولافروف، إن الرئيس الأمريكي أكد على الحاجة إلى العمل سويا لإنهاء الصراع في سوريا، مطالبا روسيا بكبح نظام الرئيس بشار الأسد وإيران وأتباع إيران.

وأضاف البيان أن ترامب أثار قضية الصراع في أوكرانيا، مؤكدا التزام إدارته بالعمل على حلها، ومطالبا روسيا بالالتزام باتفاقيات مينسك.

وناقش ترامب مع لافروف إمكانية زيادة التعاون من أجل حل الصراعات في منطقة الشرق الأوسط. وأكد الرئيس الأمريكي رغبته في بناء علاقات أفضل بين الولايات المتحدة وروسيا، بحسب بيان البيت الأبيض. فيما أكد لافروف، في مؤتمر صحفي بعد لقاء ترامب ووزير خارجيته ريكس تيلرسون، أن العلاقات بين البلدين “ليست في أفضل حالاتها”، نافيا أي تدخل لبلاده في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.

وكان لافروف قد توقف في وزارة الخارجية لرؤية وزير الخارجية ريكس تيلرسون، الذي قال إن الاجتماع كان فرصة للاثنين ‘لمواصلة الحوار’ و’تبادل وجهات النظر’، الذي بدأ الشهر الماضي في موسكو.

ومن المرتقب أن يتناول اللقاء بحث ملفي سورية وأوكرانيا إلى جانب التحضير للقاء مرتقب بين ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وقال تيلرسون في وقت سابق إن العلاقات مع روسيا كانت متدنية وإن هناك حاجة لإعادة بنائها.

واللقاء الاستثنائي في المكتب البيضاوي سيكون الاول للرئيس الأميركي مع مسؤول روسي كبير فيما تشهد العلاقات بين البلدين توترا وتسود أجواء مشحونة بالتوازي مع تفاهمات  اساسية  في العديد من الملفات والقضايا

مصوّر روسي يدخل البيت الأبيض دون علم الأمن.. ومسؤولون أميركيون يعترفون: لقد ضُلّلنا بوجوده


TRUMP LAVROV

 
 

تفاجأ البيت الأبيض بتغريدة على تويتر تضم صورة للرئيس دونالد ترامب مع وزير خارجية موسكو سيرغي لافروف، على صفحة وزارة الخارجية الروسية.

فبعدما كان المسؤولون الأميركيون قد منعوا وسائل الإعلام من حضور اجتماع المكتب البيضاوي، ضُللوا بوجود مصور روسي، هو الرسمي لوزير خارجية موسكو إلى جانب المصور الرسمي للبيت الأبيض، وفقاً لما جاء في تقريرٍ لصحيفة التليغراف البريطانية.

كيف دخل البيت الأبيض ووصل الغرفة التي اجتمع فيها ترامب ولافروف رغم الإجراءات التي فرضها المسؤولون؟

كما أتبعتها السفارة الروسية في الولايات المتحدة على تويتر بصورة لترامب، يبتسم وهو يصافح سيرجي كيسلياك، سفير روسيا في واشنطن.

ويُعد كيسلياك من الشخصيات الرئيسية في تحقيقات العلاقات المزعومة بين معاوني ترامب والحكومة الروسية. وجاء الاجتماع في وقتٍ حساسٍ حيث واجه ترامب انتقادات لإقالة مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي، الذي كان يقود أحد هذه التحقيقات.


وقال مسؤولٌ في الإدارة الأميركية لصحيفة واشنطن بوست الأميركية، إن "الروس لم يُطلعونا على أنَّ مصورهم الرسمي كان مصوراً مزدوجاً وسينشر الصور على وكالة الأنباء الرسمية".


ولم يكشف الجانب الروسي أنَّه يعمل أيضاً مع وكالة تاس للأنباء، وهي وكالة أنباء روسية تديرها الدولة.

وانتقد مسؤولون سابقون في المخابرات الأميركية وجود مصور وكالة أنباء روسية في المكتب البيضاوي.

ومن بين المخاطر التي أثيرت حول وجود المصور إمكانية أن يكون جهاز تنصت أو معدات مراقبة أخرى قد هُرِّبَت إلى المكتب البيضاوي.

ورداً على سؤال على تويتر حول ما إذا كانت تلك فكرة جيدة أن يُسمَح بدخول مصور حكومي روسي وجميع معداته إلى المكتب البيضاوي، قال نائب مدير وكالة المخابرات المركزية السابق ديفيد كوهين: "لا، لم تكن فكرة جيدة".

وقلَّلَ البيت الأبيض من أية مخاوف أمنيةٍ. وقال مسؤول كبير في الإدارة الأميركية لصحيفة واشنطن بوست، إنَّ "على الروس أن يمروا من خلال الفحص نفسه كأي عضو في الصحافة الأميركية التي تمر عبر البوابة الرئيسية لغرفة "البيت الأبيض".

وسُمِحَ للصحفيين لاحقاً بالدخول إلى المكتب البيضاوي، وكان ترامب جالساً بمفرده مع هنري كيسنجر، مستشار الأمن القومي ووزير الخارجية في إدارتي نيكسون وفورد.

وسائل الإعلام الأمريكية تثير جدلا بسبب نشر الصورة التي التقطها الجانب الروسي للقاء الرئيس الأمريكي بوزير الخارجية الروسي ومنعها من حضور اللقاء

trump lavrof.jpg555

واشنطن ـ وكالات: دار جدل في وسائل الإعلام الأمريكية عما إذا كان يجوز أم لا نشر الصورة التي التقطها الجانب الروسي للقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

هذا الأمر تحدثت عنه صحيفة “Politico” الأمريكية، في حين أعلن البيت الأبيض أن الصحافة لم تحضر اللقاء، لكن تم السماح بتواجد مصوري ترامب ولافروف الشخصيين.

“الصورة الروسية” والتي يظهر فيها الرئيس الأمريكي رفقة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسفير الروسي في واشنطن سيرغي كيسلياك، كانت نشرتها وزارة الخارجية الروسية، ولم ينشرها الجانب الأمريكي.

وعبر عدد من الصحفيين الأمريكيين عن استيائهم لعدم السماح لهم بتغطية هذا اللقاء، فيما أظهرت القناة التلفزيونية “MSNBC” الصورة الروسية على الهواء، وأعلن مراسها من البيت الأبيض أن الإدارة الامريكية “لا تسمح بحرية الصحافة”.

أما شبكة “CNN” فقد أظهرت هي الأخرى “الصورة الروسية” فيما أعلن مذيعها أن “عدسات المصورين الأمريكيين لم يسمح بتواجدها في المكتب”.

وفي تلك الأثناء، أرسل رئيس قسم المعايير الصحفية في القناة التلفزيونية “CBS” إشعارا  للعاملين معه بأن استعمال الصورة الروسية ممكن، لكن مع الالتزام بالإعلان عن أن المصورين الأمريكيين لم يسمح لهم بتغطية اللقاء، وأن مصدر الصورة روسيا.

وبنهاية المطاف، لم تظهر قناة “News Fox” الصورة، واكتفت بإعلان أحد مذيعيها  أن المشاهدين يمكنهم رؤيتها في الإنترنت، مضيفا “نحن قررنا عدم إظهارها لأننا جزء من وسائل الإعلام الأمريكية، ونعتقد بأنه من الضروري أن يكون لدى وسائل الإعلام إمكانية للوصول إلى البيت الأبيض”.

صحفيو ” Washington Post ” بدورهم احتجوا في موقع التواصل الاجتماعي تويتر على أنهم “مضرون للاعتماد على وسائل الإعلام الروسية” عند تغطية حدث مرتبط بترامب.

بل وبدأ البعض في مواقع التواصل الاجتماعي بنشر ارتيابه في شكل نظرية مؤامرة تقول إن ترامب يخفي اتصالاته مع ممثلي روسيا خوفا من وسائل الإعلام الأمريكية.

دار جدل في وسائل الإعلام الأمريكية عما إذا كان يجوز أم لا نشر الصورة التي التقطها الجانب الروسي للقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

هذا الأمر تحدثت عنه صحيفة "Politico" الأمريكية، في حين أعلن البيت الأبيض أن الصحافة لم تحضر اللقاء، لكن تم السماح بتواجد مصوري ترامب ولافروف الشخصيين.

"الصورة الروسية" والتي يظهر فيها الرئيس الأمريكي رفقة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسفير الروسي في واشنطن سيرغي كيسلياك، كانت نشرتها وزارة الخارجية الروسية، ولم ينشرها الجانب الأمريكي.

وعبر عدد من الصحفيين الأمريكيين عن استيائهم لعدم السماح لهم بتغطية هذا اللقاء، فيما أظهرت القناة التلفزيونية "MSNBC" الصورة الروسية على الهواء، وأعلن مراسها من البيت الأبيض أن الإدارة الامريكية "لا تسمح بحرية الصحافة".

أما شبكة "CNN" فقد أظهرت هي الأخرى "الصورة الروسية" فيما أعلن مذيعها أن "عدسات المصورين الأمريكيين لم يسمح بتواجدها في المكتب".

وفي تلك الأثناء، أرسل رئيس قسم المعايير الصحفية في القناة التلفزيونية "CBS" إشعارا  للعاملين معه بأن استعمال الصورة الروسية ممكن، لكن مع الالتزام بالإعلان عن أن المصورين الأمريكيين لم يسمح لهم بتغطية اللقاء، وأن مصدر الصورة روسيا.

وبنهاية المطاف، لم تظهر قناة "News Fox" الصورة، واكتفت بإعلان أحد مذيعيها  أن المشاهدين يمكنهم رؤيتها في الإنترنت، مضيفا "نحن قررنا عدم إظهارها لأننا جزء من وسائل الإعلام الأمريكية، ونعتقد بأنه من الضروري أن يكون لدى وسائل الإعلام إمكانية للوصول إلى البيت الأبيض".

صحفيو " Washington Post " بدورهم احتجوا في موقع التواصل الاجتماعي تويتر على أنهم "مضرون للاعتماد على وسائل الإعلام الروسية" عند تغطية حدث مرتبط بترامب.

بل وبدأ البعض في مواقع التواصل الاجتماعي بنشر ارتيابه في شكل نظرية مؤامرة تقول إن ترامب يخفي اتصالاته مع ممثلي روسيا خوفا من وسائل الإعلام الأمريكية.

المصدر: نوفوستي

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل ترى خطاب التحريض والكراهية وراء تنامي الهجمات المسلحة بالولايات المتحدة؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض  صورة طائرة التجسس الاميركيه الاحدث أوبرا هل تهزمه وتصبح سيدة البيت الأبيض ؟ترامب سافوز ولااعتقد انها ستترشح