قتلى زلزال المكسيك إلى 226 مقتل 21 طفلاً في انهيار مدرسة ..

رئيس التحرير
2017.11.19 00:31

الرئيس المكسيكي يطالب بالتركيز على جهود الإنقاذ  .. مقتل 21 طفلا على الأقل في انهيار مدرسة .. ميركل تتعهد بالدعم عقب الزلزال العنيف .. الزلازل تؤجل مباريات بطولة كأ المكسيك لأجل غير مسمى ” صور “

 

مكسيكو سيتي (د ب أ) ( ا ف ب ) –

قالت وكالة الدفاع الوطني إن حصيلة قتلى الزلزال الذي ضرب وسط المكسيك، وبلغت قوته 1ر7 درجة على مقياس ريختر، ارتفعت إلى 226 شخصا.

وكتب مدير الوكالة لويس فيليبي بوينتي على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي إنه تم تسجيل معظم القتلى في العاصمة مكسيكو سيتي، حيث لقى 117 شخصا حتفهم بالمدينة.

ولقى 55 شخصا أخرون حتفهم في ولاية موريلوس بجنوب العاصمة.

كما أودى الزلزال بحياة 39 شخصا في ولاية بويبلا و 12 شخصا في ولاية مكسيكو وثلاثة في جيريرو.

وحث الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو المواطنين على البقاء داخل منازلهم لإتاحة الفرصة لرجال الإنقاذ للعمل دون معوقات، وذلك في أعقاب الزلزال الذي ضرب وسط البلاد وبلغت قوته 1ر7 درجة.

 

وقال بينا نييتو في رسالة مسجلة :”الأولية في هذه المرحلة هي لمواصلة إنقاذ من لا يزالون محاصرين وتقديم الرعاية الصحية للمصابين”.

وأضاف : ” بقدر الإمكان ينبغي أن يظل السكان في منازلهم، شريطة أن يكونوا آمنين، وتجنب الازدحام في الشوارع التي تحتاج سيارات الطوارئ للعبور من خلالها”.

وقال :”للأسف، فقد كثيرون أرواحهم، من بينهم فتيات وفتية في المباني والمدارس والمنازل”.

وتعهدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل للمكسيك بالدعم عقب الزلزال العنيف الذي ضرب البلاد، وأودى بحياة أكثر من مئتي شخص حتى الآن.

وكتب المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” اليوم الأربعاء بلغة إسبانية: “عميق مواساتنا للذين فقدوا أحد أعزائهم (في الزلزال)”.

وأضاف المتحدث أن ميركل تشيد بشجاعة فرق الإنقاذ في مهمتهم.

ويبذل رجال الإنقاذ جهودا للعثورعلى ناجين عقب وقوع زلزال قوي بوسط المكسيك، ما أسفر عن مقتل العشرات وتسبب في انهيار عدة مباني تتألف من عدة طوابق في العاصمة.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الزلزال يأتي في ذكرى وقوع زلزال عام 1985، أسفر عن مقتل 10 ألاف شخص.

 وقتل 21 طفلا على الأقل واعتبر حوالى عشرين آخرين في عداد المفقودين عند انهيار مدرسة في مكسيكو جراء الزلزال بقوة 7,1 درجات الذي أوقع حوالى 150 قتيلا، على ما أعلنت الحكومة الثلاثاء.

وقال مساعد وزير الدولة للتربية خافيير تريفينيو لشبكة تيليفيسا “لدينا تعداد 25 (قتيلا) بينهم 21 طفلا” في مدرسة إنريكي ريبسامن الابتدائية.

وأعلنت رابطة أندية الدوري المكسيكي لكرة القدم أمس الثلاثاء تأجيل جميع مباريات دور الستة عشر لبطولة كأس المكسيك، التي كانت من المفترض أن تنطلق أمس وحتي يوم غد الخميس بسبب الزلزال الذي ضرب وسط البلاد وبلغت قوته 1ر7 بمقياس ريختر.

وقالت رابطة أندية الدوري المكسيكي في بيان لها: “رابطة الدوري المكسيكي تعلن في ظل هذه الأحداث التي وقعت اليوم أن جميع مباريات دور الستة عشر لبطولة كأس المكسيك ستؤجل لوقت لاحق”.

وأضافت: “التواريخ والمواعيد سيتم الإعلان عنها في الأيام المقبلة”..

 

وكان من المقرر أن تقام مباراة ناديي أمريكا وكروز أثول في دور الستة عشر من كأس المكسيك أمس الثلاثاء على ملعب “أزتيكا” بالعاصمة مكسيكو سيتي، أكثر الأماكن تضررا من الزلزال.

EARTHQUAKE OF MEXICO
 
 
 
 

ارتفع عدد ضحايا زلزال المكسيك، الذي بلغت قوته 7.1 درجة على مقياس ريختر، والذي وقع الثلاثاء، إلى 150 قتيلاً على الأقل، وانهيار عدة مبانٍ في المناطق المنكوبة.

جاء ذلك بحسب بيان صادر فجر الأربعاء 20 سبتمبر/أيلول 2017، عن سلطات الدفاع المدني المكسيكية، التي تواصل فرقها البحث عن ناجين تحت الأنقاض.

وقُتل 21 طفلاً على الأقل، واعتبر حوالي 20 آخرين في عداد المفقودين، عند انهيار مدرسة في مكسيكو جراء الزلزال بقوة 7,1 درجة، الذي أوقع حوالي 150 قتيلاً، على ما أعلنت الحكومة الثلاثاء.

وقال مساعد وزير الدولة للتربية خافيير تريفينيو لشبكة تيليفيسا: "لدينا تعداد 25 (قتيلاً) بينهم 21 طفلاً" في مدرسة إنريكي ريبسامن الابتدائية.

وكانت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية قد أعلنت في تحذير لها، الثلاثاء، أن بلدة رابوسو التابعة لولاية بوبلا الواقعة على بعد 123 كيلومتراً جنوب شرق العاصمة المكسيكية، كانت مركز الزلزال العنيف.

الزلزال يتزامن مع الذكرى السنوية الثانية والثلاثين لمثيله الذي وقع عام 1985، وتسبب في خراب كبير للمكسيك.

وفي وقت سابق، نقلت وسائل إعلام أميركية عن رئيس قوات الدفاع المدني المكسيكية، لويس فيليب بوينتي، في تغريدة له على "تويتر"، قوله إن آلاف الناس فروا من مقرات عملهم بعد سماع صفارات الإنذار، فيما توقفت المركبات في بعض الشوارع بالمناطق المتضررة جرّاء الزلزال.

ووقع الزلزال بعد ساعات من مشاركة كثيرين في تدريبات على مواجهة الزلازل في شتى أنحاء المكسيك، في الذكرى السنوية للزلزال المدمر الذي وقع عام 1985.

وصبيحة 19 سبتمبر/أيلول 1985، ضرب زلزال عنيف بقوة 8 درجات بحسب مقياس ريختر العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي وأرجاءها، متسبباً في مقتل قرابة 5 آلاف شخص على الأقل‎.

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل ينهار الاتفاق النووي بعد إعلان استراتيجية ترمب الجديدة تجاه إيران؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

Holy cow:بقرة صينيه بخمسة ارجل جمعة عادية بالبسة عادية لقادة "ايبك" وسلام حار بين بوتين وترامب ترامب: بعض المعتقلين في السعودية حلبوا بلادهم لسنوات.. وأثق بالملك ونجله ووزير سعودي : إنها الثورة! وقصة الفخ :كيف استدرج بن سلمان أمراء وأثرياء المملكة في ليلة واحدة لاعتقالهم؟.. زعيم كتالونيا المقال يصرح بلجوئه لبروكسل ويعلن قبوله إجراء انتخابات مبكرة.. لست هاربا من العدالة شاهد جورج بوش الأب يتحرش :انها التهمة الثالثة  أجمل جميلات العالم بعدسة مصوِّرة .. نشرت كتاباً من 500 صورة للفاتنات اكتشاف كوكب ياكل الكواكب الاخرى  حقيقة أم شبيهة لها؟ السيدة الأولى تظهر بجانب ترامب لكنها ليست "ميلانيا"  الفاتنة سفيرة روسيا في مونديال 2018 غارقة في الحب..  فيلم لقصة لاجئ سوري يفوز بجائزة أوسكار : أراد دفن زوجته على الطريقة الإسلامية في بلاد اللجوء..