ï»؟

السيسي يتوعّد منفذي تفجير مسجد الروضة الذي راح ضحيته 235 قتيلا و109 جرحى

رئيس التحرير
2018.07.17 09:16

توعّد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في كلمة توجّه بها الى الشعب المصري وبثها التلفزيون الرسمي، الجمعة 24 نوفمبر/تشرين الثاني، بالرد "بالقوة الغاشمة" على مرتكبي هجوم مسجد سيناء الذي راح ضحيته 235 قتيلاً على الأقل وعشرات الجرحى.
 

وأضاف السيسي في كلمته: "ستقوم القوات المسلحة والشرطة المدنية بالثأر لشهدائنا واستعادة الأمن والاستقرار بمنتهى القوة خلال الفترة القليلة المقبلة".

وتابع: "سنرد على هذا العمل بقوة غاشمة لمواجهة هؤلاء الشرذمة المتطرفين".

وقال إن تلك العمليات الإرهابية تستهدف ما يحدث من نتائج ونجاحات حققتها مصر على الإرهابيين، ولا تخرج عن كونها لإحباط مصر ولإيقافها عن المحاولات التي تجريها من أجل محاربة الإرهاب.

وتابع السيسي: "اللي بيحصل في سيناء انعكاس حقيقي لجهود مبذولة في مواجهة الإرهاب، بنحاربهم لوحدنا. مصر تواجه الإرهاب بالنيابة عن المنطقة والعالم بالكامل".

وأشار إلى أن "هناك محاولة لتحطيم إرادتنا وتحركاتنا لإيقاف المخطط الإجرامي الرهيب الذي يهدف لتدمير ما تبقى في المنطقة".

ووجّه السيسي رسالة للمصريين قائلاً: "لازم تكونوا متأكدين وواثقين إن المعركة اللي بنخضها أشرف معركة، وهنشوف ربنا هيساعد مين في الأخر، أهل الخير ولا أهل الشر؟".

وفي نهاية كلمته قدّم خالص التعازي للشعب المصري كله، مضيفاً: "تحيا مصر دائماً وأبداً.. تحيا مصر".

يُذكر أن عناصر إرهابية قامت باستهداف مسجد الروضة، ببئر العبد بمدينة شمال سيناء، الأمر الذي نتج عنه استشهاد 235 مدنياً وإصابة 109 قتلى خلال صلاة الجمعة.

مصر تكشف سبب استهداف المسلحين لأهالي مسجد الروضة في العريش.. لكن للأهالي رأي آخر


 
ARISH
قال مصدر أمني مصري، الجمعة 24 نوفمبر/تشرين الثاني، إن
سبب استهداف الإرهابيين لمسجد
الروضة في العريش أثناء صلاة الجمعة ما أدى إلى مقتل وجرح
المئات أن أهالي القرية رفضوا إيواء
الإرهابيين، بحسب ما ذكرت قناة العربية 
الإخبارية.

في حين أرجع أهالي قرية الروضة سبب استهداف المسجد إلى أنه خاص بالجماعة الصوفية، الذين تكفرهم التنظيمات الإرهابية، وأن السبب الرئيسي وراء الحادث –بحسب الأهالي- هو تعاون الصوفيين مع رجال الأمن، ورصد تحركات التنظيمات الإرهابية.

وبلغت حصيلة القتلى حتى الآن نحو 235 شخصاً و109 قتلى على الأقل في الهجوم في أحد أكثر الاعتداءات دموية التي شهدتها مصر خلال السنوات الأخيرة.

فيما قال الدكتور محمد جمعة، الباحث في مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، عن تفجير مسجد الروضة بالعريش: "إن حادث اليوم يسير في موجة الإرهاب الطائفي، الذي بدأ في يونيو 2016 بعد قتل أنبا كنيسة مار جرجس، ثم تهديد نبيل جبرائيل، وأحداث الكنيسة البطرسية، وذبح الشيخ الصوفي أبو حراز، وتهجير المسيحيين من العريش في فبراير الماضي".

وأضاف جمعة في تصريحات لـ"مصراوي"، أن منفذي تفجير مسجد الروضة بشمال سيناء ينتمون لتنظيم ولاية سيناء، معللاً توقعه بأن طبيعة الهجوم مختلفة عن فكر القاعدة.

وأوضح الباحث في مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن منفذي الهجوم متأثرون بالفكر الداعشي، والإرهاب الطائفي، والذي يُعد أساس فكر تنظيم ولاية سيناء.

وأكد جمعة أن العملية تدل على النسق الاعتقادي لداعش، وأنهم لا يفرقون بين الصوفيين أو أصحاب الديانات الأخرى.

وذكر مسؤولون أمنيون لوكالة فرانس برس أن المسلحين فجّروا عبوة ناسفة في مسجد في قرية الروضة-بئر العبد خلال صلاة الجمعة، ثم فتحوا النار على المصلين. وتقع القرية إلى الغرب من مدينة العريش، مركز محافظة شمال سيناء.

كلمة التحرير كتاب واراء مختارات من الصحافة حول العالم لبنان سورية صحة بيئه ابراج نهفة اليوم إعلانات تصويت
هل تثق بنتائج الانتخابات في الدول العربية؟


القائمة البريدية
البريد الالكتروني

مجرذ نملة ..... ازئروا رررر:بورتريه عائليه والاب يشخر مفاجآت الحفل العالمي للعام 2018:الفائز الأكبر سناً في التاريخ وأول ممثل ذي بشرة سوداء يفوز بالأوسكار.. ترامب يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! ترامب في يهاجم أوبرا وينفري: خوضي الانتخابات حتى أفضحك وتُهزمي كالآخرين! اقسى صور العام  إذا كنت أقل وسامةً وتتصنَّع  13 سبباً نفسياً تفسر وقوع الآخرين في حبِّك متحف يرفض طلب ترامب استعارة لوحة لـ"فان غوخ" ويعرض عليه بدلاً منها مرحاض  صورة طائرة التجسس الاميركيه الاحدث